رئيس التحرير: عادل صبري 04:05 مساءً | الأحد 22 أبريل 2018 م | 06 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور| صانع السعادة.. عندما تُرسم البهجة بصمت «البانتومايم»

بالصور| صانع السعادة.. عندما تُرسم البهجة بصمت «البانتومايم»

أخبار مصر

البانتومايم

بالصور| صانع السعادة.. عندما تُرسم البهجة بصمت «البانتومايم»

نهى نجم- منى حسن 01 مارس 2018 09:15

ملابس مخططة باللونين الأبيض والأسود وقناع مرسوم لونه أبيض فاقع يجذب العين بمجرد النظر إليه، أزياء لا يلجأ إليها سوى مؤدي «البانتومايم»، ويسعى جاهدًا لرسم البسمة على أوجه الكبار والأطفال والشباب.

 

فن المايم أو التمثيل الصامت هو أحد أنواع التمثيل الذي يتم بدون كلام، ويتم العرض على شكل مسرحية قصيرة لا تنطق فيها كلمات، يؤدي فيها الممثل دوره بالإيماءات والحركات الجسدية فقط.

 

 

محمد سعيد مؤدي البانتومايم صانع السعادة، لم يدرس المايم ولم يحصل على شهادات من ورش تدريبية، بمجرد أن رأه في إحدى عروض الجامعة، أعجبه وقرر أن يتعلمه مع نفسه ليصنع البسمة على وشوش الغلابة.

 

 

جاءت موهبته منذ 7 سنوات عندما كان في الكلية وقدم المايم على مسرح الجامعة بأحدى المهرجانات وأخذ المركز الاول، ومن هنا قرر أن يستكمل هذا الطريق حتى لو كان بدون مقابل.

 

 

ووجد سعيد في البداية صعوبة في نشر هذا النوع من الفن في الشوارع خاصة، وأنه يَقل وجوده في مصر لعدم معرفتهم به، ووصف ما كان يحدث له من مضايقات الناس والألقاب التي كانت تطلق عليه كالمهرج والبلياتشو بـ"السخافات".

 

 

وقال صانع السعادة لـ مصر العربية إن الزي المخطط الذي يرتديه هو رمز الكلاسكية في فن البانتومايم المتمثل في اللونين الأبيض والأسود الرسم على الوجه باللون الأبيض الفاقع.

 

 

وصرح سعيد أنه أوقف عمله في المترو والشارع لأسباب أمنية، وحاليًا يؤدي عمله في المستشفيات والمدارس والجامعات والمؤتمرات سواء العلمية أو الترفيهية أو المعارض وأبرزهم معرض الكتاب.

 

 

وطور سعيد من فن البانتومايم بإدخاله مع فن الباليه والرسم على الجسم، وتقديم عروض تفاعلية عبارة عن الارتجال مع التفاعل مع الجمهور عن طريق التمثيل وكأنه في مطعم حركات وإيماءات تعبر عن الأكل أو الطعام.

 

 

ويستهدف سعيد كل الفئات العمرية قائلًا: " هدفي رسم البهجة على أوجه المتفرجين وفي البداية كانت العروض بدون مقابل حاليًا بطوّر من الموضوع أنه يكون مصدر رزق ليا، وبعمل ورش عمل لتعليم ونشر الفن".

 

 

ويروي سعيد أغرب تجربة له هو تمثيل البانتومايم تحت الماء قائلًا: " كانت تجربة هايلة ومبسوط أني حققت دا في وقت قياسي".

 

 

ووجهه سعيد نصيحة لكل شاب قائلًا: " كل واحد فينا في عمله صانع سعادة وأوعى توقف حلمك وافضل وراه حتى لو هتتعب في الأول لازم تعافر وأوعى تيأس".

 

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان