رئيس التحرير: عادل صبري 05:49 مساءً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

شروط تراخيص الخيول والجمال باﻷهرامات

شروط تراخيص الخيول والجمال باﻷهرامات

أخبار مصر

الخيول والكارتات أمام الاهرامات

شروط تراخيص الخيول والجمال باﻷهرامات

هادير أشرف 21 فبراير 2018 11:30

قرر اللواء كمال الدالي، محافظة الجيزة، حظر تأجير الخيول والجمال والكارتات المرخص بتسييرها من الوحدة المحلية المختصة، بالمناطق الأثرية والسياحية الواقعة في دائرة المحافظة، خاصة منطقة الأهرامات، إلا بعد الحصول على ترخيص بذلك من المحافظة.

 

وتضمن القرار الذي يحمل رقم  690 لسنة 2018، تعديل قرار المحافظ رقم 11953 لسنة 2016، وتشكيل لجنة لبحث الطلبات المقدمة للحصول على ترخيص بتأجير دواب الركوب والكارتات في المنطقة الأثرية والسياحية بالمحافظة. 

 

وتستعرض "مصر العربية"، شروط الحصول على  التراخيص 

أولا

1- أن يكون طالب الترخيص من أبناء محافظة الجيزة أو المقيمين بها أو ممن يعملون بهذا المجال.

2- ألا يقل السن عن 18 سنة.

 

3- اﻹلمام بالقراءة والكتابة.

 

- أن يجتاز كشف اللياقة البدنية.

 

5- موافقة جهات اﻷمن المختصة عليه من الناحية الجنائية والسياسية.

 

6- خلو صحيفة حالته الجنائية من أي أحكام جنائية

 

وهناك عدد من الاجراءات التي يجب أن يتبعها المرخص له وهي:

 

1- حمل الترخيص وتقديمه كلما طلب منه ذلك.

2-وضع الرخصة الخاصة به على الصدر وكذلك العلامة المميزة للدابة في مكان ظاهر.

3- القيام بالعمل في اﻷوقات واﻷماكن وبالطريقة المحددة.

4- الالتزام بالمواعيد المحددة لتجديد التراخيص السنوية.

 

 

ويسحب الترخيص منه لمدة 30 يوم مع تحصيل مبلغ لا يقل عن 200 جنيه ولا يزيد عن 300 إذا ارتكب مخالفات منها:

 

1-عدم الالتزام بالمهنة ونوع الدبابة الصادر بها التراخيص.

 

2- قيادة الدواب أو الكارتة بطريقة ينجم عنها الخطر.

 

3- الوقوف بالدابة أو الكارتة خارج اﻷماكن المحدد لذلك أو التجول بالمناطق المحيطة باﻷماكن اﻷثرية والسياحية بحثاً عن الركاب.

 

4-الإلحاح على الزوار لحثهم على التصوير أو ركوب الدابة.

 

5-استعمال دابة أو كارتة غير مرخص لها.

 

6-مطالبة الركاب بأي مبلغ يزيد عن التعريفة المقررة.

 

7- إعاقة المرور بالمنطقة .

 

8-عدم إطاعة اﻷوامر اﻹدارية ، ومزاولة العمل المرخص به في غير الماكن واﻷوقات المحددة له.

 

9- عدم وضع الرخصة على الصدر.

 

 

 ومع بداية العام الحالي بدأت معالم تطوير منطقة اﻷهرامات  في الظهور، مع اقتراب موعد انتهاء خطة تطوير المرحلة اﻷولى في النصف الثاني من العام الحالي، بعد أن رفعت الحكومة المخصصات المالية اللازمة لها إلى 500 مليون جنيه.

 

وتهدف خطة التطوير إلى تطوير منطقة اﻷهرامات الثلاثة، وأبو الهول إلى متحف مفتوح، والاتصال بفروع نهر النيل من خلال ترعة "المنصورية"، وإقامة منطقة الفنادق شمال منطقة المتحف المصري الكبير وشمال فندق مينا هاوس، مع توطين الخدمات السياحية أسفل هضبة الأهرامات على محور المنصورية في المدخل الجنوبي لمنطقة أبو الهول والمدخل الرئيسي محور خوفو.

 

الدكتور زاهي حواس خبير اﻵثار، أكد تطوير هضبة الهرم وبناء المتحف الكبير، يعتبر أهم مشروع حضاري في القرن الـ21، موضحًا أن منطقة الهرم في الوقت الحالي عبارة عن حديقة حيوان وليست منطقة أثرية

 

وأوضح حواس لـ"مصر العربية"، أن خطة التطوير تهدف إلى تحول منطقة هضبة الأهرام، إلى متحف مفتوح، مشيرًا إلى أنه تم بناء صور17 كيلومتر حول الهرم، لتحديد أماكن الدخول والخروج، ويتضمن التطوير تحديد المدخل من طريق الفيوم، بحيث يتواجد جراج للسيارات هناك.

 

وأضاف وزير اﻵثار السابق، أن السائح فور وصوله إلى مركز الزوار، سيركب سيارة كهربائية تتجول به لزيارة المنطقة، ويعود مرة أخرى إلى منطقة الخيالة والجمالة، إذا رغب في ركوب أحدهم ويكون الهرم في خلفيته، أو الشراء من الباعة في المنطقة.

 

وأكد حواس أن هذا المشروع يعمل على زيادة الليالي الساحية، ﻷن السائح لكي يزور اﻷهرامات والمتحف الكبير بعد التطوير سيحتاج إلى يوم كامل، عكس ما يحدث اﻵن، وتنتهي الزيارة في ساعتين بحد أقصى، لافتاً أن المشروع إذا اكتمل بشكل صحيح سيكون دعاية للسياحة المصرية على أعلى مستوى، وسيقضى على التجاوزات التي يعاني منها السياح حالياً في اﻷهرامات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان