رئيس التحرير: عادل صبري 08:35 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فيديو| رئيس بنك تنمية الصادرات: 2.9 مليار حجم محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة

فيديو| رئيس بنك تنمية الصادرات:  2.9 مليار حجم محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة

أخبار مصر

ميرفت سلطان رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات المصرفية

وتعويم الجنيه أثر بالإيجاب ..

فيديو| رئيس بنك تنمية الصادرات: 2.9 مليار حجم محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة

دعاء أحمد 23 فبراير 2018 10:00


نتوقع تحقيق أكثر من 650 مليون جنيه عام 2018
نخطط للتوسع في التحول الرقمى بالمحفظة الذكية 
 مصر تحتل المركز 61 في خريطة التصدير العالمية

 

«نعمل فى مناخ رقابي صعب وبأدوات بسيطة في ظل تخلى الحكومة عن دعم البنك ولا نعرف السبب».. هكذا بدأت ميرفت سلطان رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات المصرفية حوارها لـ «مصر العربية».


وأوضحت «سلطان» أن هناك تحديات وصعوبات تجعلنا نتخذ جميع الاحتياطات من أجل توفير المناخ الجيد لعملائنا والعمل على وضع الخطط التي تجعلنا متميزين عن غيرنا، مؤكدة أن أغلب تمويلات البنك تصب في صالح الصادرات، حيث يبلغ نصيب الصادرات 75% من محفظة القروض والتسهيلات الائتمانية، كما أن 75% من عملاء البنك من المصدرين.

 

وقالت «سلطان» إنها تولت رئاسة بنك تنمية الصادرات وكان البنك يحصل على دعم من الحكومة ولأسباب أكدت أنها لا تعلمها توقف هذا الدعم نهائيًا، ولكن كان أمامي خيارين إما أن أجرى وراء الحكومة من أجل العمل على عودة الدعم، ويمكن أن أنجح أو أفشل في ذلك أو أعمل في ظل المتاح، وبالأدوات الموجودة من أجل تحقيق إنجازات والتقدم للأمام وكان الخيار الأمثل لي أن أعمل بالأدوات المتاحة لي وهو حل دائما لكل سيدة مصرية تريد أن تقدم أفضل طبخة بكل ما هو متاح.

 

وإلى نص الحوار..

ما هي أبرز المحاور التي يعتمد عليها البنك في تنمية الصادرات؟

 

هناك 6 محاور، الأول من خلال تنمية الأعمال، وتقديم الخدمات الجديدة من التجزيئية المصرية والتي هدفها تخفيض تكلفة الأموال، وجذب مزيد من العملاء، لتحقيق الغرضين.

 

المحور الثاني، تنمية الصادرات، وهو جوهر عمل البنك، من خلال تقديم دعم استشاري، وفتح أسواق جديدة، والمساعدة في إنهاء الإجراءات، ومن خلال إعادة هيكل البنك من خلال المجموعة الدولية للبنك لخدمة كل المستثمرين، وهدف البنك هو أن يكون الشريك الأمثل لكل مصدر.

 

المحور الثالث تنمية العامل البشري، من خلال توصيل الخبرات للجيل الجديدة لتواصل عمل البنك، من خلال إقامة عدد من الدورات الخارجية والداخلية. 

 

المحور الرابع التقدم التكنولوجي، من خلال العمل  علي التحول الرقمي، باستخدام الصادرات للتكنولوجيا  فهو يساهم في احداث قفزة كبيرة في الصادرات قد تصل 80 مليار دولار. 

 

المحور الخامس التنمية المجتمعية، لتنمية المجتمع، والتي تعد مسئولية كل مواطن من خلال قطاعين هامين التعليم والصحة، والمحور السادس يشمل التعاون مع المصدرين.

 

 

ماذا عن الاكتتاب الجديد في أسهم البنك الذي تم طرحه في البورصة؟

 

الاكتتاب في أسهم البنك، الذي تم طرحه في البورصة، تمت تغطيته بما يزيد على 91%، وفقا للمؤشرات المبدئية لآخر يوم طرح لأسهم الاكتتاب بالبورصة، وهذا يعكس ثقة المساهمين الرئيسيين في البنك وسياسته والمشروعات التي ينفذها.

 

رأيك في قرار البنك المركزى لتعويم الجنيه؟


توليت رئاسة البنك بعد تعويم الجنيه بأيام ولا العم أن كان هذا من حسن حظي أم لا لكنني متفائلة للغاية، واعتقد أن قرار البنك المركزى بتحرير سعر الصرف قرار صعب وجرى لكنه يصب فى مصلحة المصدرين بالدرجة الأولى. 


دخلت مصر في مرحلة إصلاح حقيقية صعبة، لكنها ضرورية، وكان أهم قراراتها تعويم الجنيه، لأن إحدى نقاط الضعف في الاقتصاد المصري كانت دعم الدولة للعملة المحلية بتحديد سعر للعملة الصعبة، بما يجعلك تدعم الاستهلاك، وجاء قرار تعويم الجنيه وترك العملة لآليات العرض والطلب، الذي اتضح أنه رغم الصعوبات التي شعر بها البعض في البداية لكنه قرار صائب ،وانعكس بالإيجاب على حجم الودائع بالعملة الصعبة، وتقليل الاستيراد والواردات وزيادة الصادرات.

 

تعويم الجنيه ساهم في دعم الصناعة، وبالتالي دعم التصدير، وتقليل العجز في الميزان التجاري، ولأن الصناعة والتصدير أحد أهم مقومات اقتصاد أي دولة تريد تحقيق  نهضة اقتصادية 

 مناخ الأعمال فى مصر يخدم الآن قطاع الصادرات بشكل كبير نتيجة خطوات الإصلاح الاقتصادي التى قامت بها الحكومة بالإضافة إلى التوزيع الجغرافى للدول المصدرة والمستوردة وانخفاض حجم التجارة العالمية والذى يصب فى مصلحة الصادرات المصرية.

 

 


 

هل يوفر البنك تسهيلات ائتمانية للمصدرين؟

 

المصرف رصد مليار جنيه كشريحة مبدئة وهو ما يحفز المصدرين على التوسع فى زيادة صادراتهم، ضمن بروتوكول تم توقيعه مع صندوق تنمية الصادرات خلال الفترة الحالية لدعم المصدرين عبر توفير تسهيلات ائتمانية مقابل مستحقات المصدر لدى الصندوق البنك قام بصرف 100 مليون جنيه تسهيلات ضمن البروتوكول وجارٍ دراسة طلبات أخرى ونعمل على إنشاء برنامج متكامل لدعم المصدر المصري في بلدان أفريقي.

 


ماذا عن محفظة البنك والأرباح؟


 بلغت محفظة القروض والتسهيلات الائتمانية 15 مليار جنيه بنهاية سبتمبر الماضي، مقابل 10.5 مليار جنيه بنهاية يونيو 2016، وبلغت ودائع العملاء حوالي 29 مليار جنيه بنهاية سبتمبر، مقابل 21.2 مليار جنيه، كما بلغت أرباح البنك 502 مليون جنيه بنهاية يونيو الماضي، مقارنة بـ 336 مليون جنيه بنهاية يونيو 2016.

 
وبلغ معدل نمو أرباح البنك حوالي 49% بنهاية العام المالي 2016-2017، وبلغ معدل نمو محفظة الودائع حوالي 29%، كما شهدت محفظة القروض والتسهيلات الائتمانية نموا بلغ 49%، واستطاع البنك تحقيق ذلك في ظل الحفاظ على نفس تكلفة الدخل.


ويضاعف البنك حجم أعماله، وعلى هذا الأساس فقد ارتفع إجمالي عدد عملاء البنك من 936 عميلا ليصل إلى 1339 عميلا بنهاية 2017، بنسبة 43%، حيث ارتفع عدد العملاء الحاصلين على ائتمان مقابل ضمانات بنهاية 2017، بحوالي 227 عميلا بنسبة 39%، وارتفع عدد العملاء الحاصلين على ائتمان بضمانات عينية، سواء قطاع الشركات الصغيرة أو المتوسطة بنحو 134 عميلا بنسبة 55%، كما انخفض عدد العملاء أصحاب الديون غير المنتظمة بحوالي 5 عملاء بنسبة 8%، وارتفع عدد عملاء التمويل العقاري بحوالي 21 عميلا بنسبة 47%، كما ارتفع عدد عملاء القروض بضمان أوعية ادخارية بنحو 26 عميلا.

 

ويخطط البنك لجذب مزيد من العملاء من خلال التوسع في تقديم خدماته للأفراد، ويعطي البنك أولوية بتوسيع قاعدة عملائه من المصدرين، حيث تتجاوز نسبة المصدرين 75% من قاعدة عملاء البنك، وذلك عن طريق المشاركة في المجالس التصديرية والمعارض الدولية، بالتنسيق مع وزارة التجارة والصناعة، مع توفير التمويل من خلال طرح منتجات جديدة تناسب فئات المصدرين.


• كم يبلغ نصيب تمويل الصادرات من محفظة القروض بالبنك؟

 

أغلب تمويلات البنك تصب في صالح الصادرات، حيث يبلغ نصيب الصادرات 75% من محفظة القروض والتسهيلات الائتمانية، كما أن 75% من عملاء البنك من المصدرين، وإدارة البنك الحالية تعمل على زيادة تلك النسبة، مع الأخذ في الاعتبار قطاعا الصناعات المغذية للتصدير، والإحلال محل الواردات، اللذان يخدمان بدورهما قطاع الصادرات.

 

ويدل تكوين محفظة القروض والتسهيلات الائتمانية على نشاط البنك ودوره في تشجيع النشاط الصناعي، فحوالي 67% من محفظة القروض تذهب للقطاع الصناعي، والنسبة المتبقية تذهب إلى القطاع الزراعي يليه القطاع الخدمي، وأخيرا القطاع التجاري.

 

وعن حجم الصادرات الحالي فهو لا يعكس قوة الاقتصاد المصري فالاقتصاد المصري لديه القدرة على أن يصدر أضعاف ما يصدر حاليا، والبنك عندما يضع خطته يضعها متوافقة مع خطة وزارة التجارة والصناعة، وكلاهما يستهدفان مضاعفة الصادرات خلال الـ 5 سنوات القادمة، ولذلك يقوم البنك بزيادة رأس مالهـ ومضاعفة حجم أعماله، وعلى الرغم من ذلك فإن مضاعفة حجم الصادرات إلى 35 مليار دولار لا يعكس حقيقة قوة الاقتصاد المصري؛ لأن مصر لديها من المقومات ما يجعلها تصدر فعليا أكثر من ذلك.

 

 

• هل يشارك البنك حاليا في قروض مشتركة وكم محفظة قروض البنك؟

 

شارك البنك بمليار جنيه في القرض البالغ قيمته 37.4 مليار جنيه، الذي رتبه بنكا الأهلي ومصر، للشركة القابضة للكهرباء، وشارك فيه بنوك العربي الأفريقى الدولي والتجاري الدولي ويتم حاليا ترتيب قرض مع هيئة البترول، وتبلغ محفظة القروض المشتركة لدى البنك حوالي 4.5 مليار جنيه حاليا ونستهدف مضاعفة المحفظة إلى 30 مليار جنيه خلال الثلاث سنوات المقبلة.

 

ويتجاوز إجمالي أصول البنك 32 مليار جنيه، في الوقت الحالي، ونستهدف زيادتها إلى 64 مليار جنيه خلال الـ 3 سنوات المقبلة.


مكانة مصر فى قائمة التصدير العالمية ؟

 

مصر تحتل المركز الـ 61 فى الخريطة التصديرية ورقم 45 فى الخريطة الاستيرادية العالمية.

وقالت إنه على الرغم من أن القارة الافريقية من القارات الواعدة فإن اجمالى صادراتنا للقارة السمراء زهيد يصل حجمه 3% من حجم صادراتنا العالمية ، ونستورد نحو 1.2 %من إجمالى استيرادنا من القارة.

 

ماهى مشكلات او التحديات التى تواجه عمل البنك ؟


المشكلة التى نواجهها تكلفة الأموال فى البنك مساوية للسوق الا انه كان يجب تخفيض تلك التكلفة من خلال الحصول على قروض من المؤسسات الدولية لخدمة المصدر، مشيرة الى ان التجارة العالمية منذ عام 2011 الى 2016 فى انخفاض من 19 تريليون دولار الى 13 تريليون دولار.

 

 تطوير العنصر البشرى من أهم التحديات باعتبارهم أبرز عنصر لأى مؤسسة هادفة للربح ولذلك نعمل على الارتقاء والاستثمار فى الموظفين بالبنك بهدف تنفيذ خطة البنك بكفاءة عالية فى الوقت المحدد وبأقل تكلفة .

 

البنوك أصبحت تركز على الشمول المالي والقروض ما هى خطة البنك في هذا الشأن؟


البنك يستهدف إطلاق حزمة متميزة من القروض الشخصية وخدمات الأفرد قبل نهاية العام الجاري كما طرحنا شهادة متغيرة العائد، تمنح اعلى فائدة بالسوق، بنسبة 19.75%، تصرف عائدها كل 3 أشهر، لمدة 3 سنوات، وجذبت في أول أسبوع من الشهر الجاري حوالي 150 مليون جنيه، ونعمل حاليا على تسويقها بشكل أوسع.

 

كم تبلغ نسبة الديون المتعثرة في البنك؟


لا تزيد نسبة الديون غير المنتظمة على 6% من إجمالي حجم محفظة القروض ونعمل على إبرام تسويات مع غير المنتظمين، بقيمة بلغت أكثر من 400 مليون جنيه، وتم بالفعل تحصيل أكثر من 200 مليون جنيه منها، خلال العام الماضي.

 

ما دور البنك فى دعم المشروعات التنموية؟


نسعى دائما للمشاركة في تمويل المشروعات التنموية مثل الكهرباء والبترول، وقد شاركنا بمليار جنيه من حصة البنك الأهلي المصري، في قرض الكهرباء البالغ 37 مليار جنيه.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان