رئيس التحرير: عادل صبري 10:26 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

وزير التعليم يكشف مصير امتحانات طلاب الثانوية بسيناء

وزير التعليم يكشف مصير امتحانات طلاب الثانوية بسيناء

أخبار مصر

جانب من جولة وزير التربية والتعليم للسويس

وزير التعليم يكشف مصير امتحانات طلاب الثانوية بسيناء

محمد متولي 18 فبراير 2018 19:29

أكد الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى أن عودة الدراسة لمدارس شمال سيناء تتوقف على قرار القوات المسلحة، مشيرًا إلى أنه نظرًا للظروف الحالية ستجرى امتحانات الثانوية العامة للطلاب بالمحافظات المجاورة لسيناء حفاظًا على مستقبلهم الدراسى.

 

وخلال زيارته للمحافظة، افتتح الوزير يرافقه المحافظ، وعدد من القيادات التعليمية، والتنفيذية بالمحافظة، مدرسة الشهيد الرائد محمد على زين الدين بحى الكابنون،  والتي تضم (٢٢ ) فصلًا: (٤ ) فصول لرياض الأطفال،  و(٦ ) للمرحلة الابتدائية،  و(١٢ ) للمرحلة الإعدادية، و تبلغ مساحة المدرسة (٥٦٠٠ ) متر مربع.

 

أشاد الوزير بالمدرسة وتجهيزاتها، حيث أكد أنه بدءًا من العام الدراسى القادم سيتم تفعيل التعلم النشط في مرحلة رياض الأطفال على مستوى مدارس الجمهورية، ويتم العمل على تجهيز الفصول لتواكب هذا التوجه، كما أشاد بدور المعلمين وجهودهم فى تحقيق ذلك، ووجه إدارة المدرسة بضرورة أن يتفقد الطلاب المدرسة في أول يوم من العام الدراسى، وأن يتم حثهم وتشجيعهم باستمرار على  المحافظة عليها.

 

وأشار شوقى إلى أن العام القادم سيشهد تغيرًا نوعيًا هائلًا في التعليم، موضحًا أن الوزارة تعمل الآن على تغيير ثقافة الدرجات والحفظ واسترجاع المعلومة، واستبدالها بثقافة الفكر والقدرة على حل المشكلات، لافتًا إلى أن القضاء على الدروس الخصوصية يتم بالقضاء على الأسباب التي تؤدي إليها.

 

وتوجه الوزير لافتتاح مدرسة الشهيد سمير الجمل للتعليم الأساسي بحى عتاقة والتى تضم (٢٢ ) فصلًا، وبدأت الدراسة فيها مع بدء التيرم الثانى حيث استقبلت (٦٥٠ ) من الطلاب والذى ساعد بشكل كبير فى تخفيف الكثافة بالمدارس المحيطة، وشدد الوزير على عدم زيادة الكثافة فى الفصول عن الحد المطلوب.

 

تفقد الوزير عددًا من الفصول وأجرى حوارًا مع الطلاب، واطمأن على انتظام العملية التعليمية، كما تفقد معمل العلوم، وأكد على أهمية استخدام بنك المعرفة فى تبسيط شرح المواد للطلاب، فضلًا عن احتوائه على معلومات، وفيديوهات إثرائية

 

وفى سياق متصل وضع الوزير حجر أساس أول مجمع للمدارس اليابانية على مستوى الجمهورية بحى السلام (2)، والذي سيتم إنشاؤه على مساحة تبلغ (12) ألف متر مربع، وفى هذا الصدد أشار الوزير إلى أن هناك (٢٦) مدرسة يابانية جاهزة بالكامل حتى الآن، ومن الممكن أن يزيد هذا العدد قبل سبتمبر القادم، موضحًا أنه يتم العمل الآن على اختيار المعلمين والإداريين ممن سيتم تدريبهم للعمل بهذه المدارس، أما بالنسبة للطلاب فسيتم قبولهم وفق معايير حددتها الوزارة.

 

ومن جهته رحب المحافظ بزيارة الوزير وشكره على تلبية الدعوة مشيرًا إلى أن هذا العام تم إنشاء (١٧٧) فصلًا جديدًا مقارنة ب (٣٥) في العام الماضي ، ويشعر المواطن بهذه الطفرة الكبيرة المتمثلة في الفصول الجديدة وكذا الإعداد والتجهيز، مؤكدًا أن كل هذا يساعد على تحقيق الجودة المطلوبة للتعليم ورفع الروح المعنوية لكل المعنيين بالعملية التعليمية.

 

وأكد أنه في الفترة القادمة سيكون هناك تعليم أفضل لأن وزير التعليم  لديه رؤية مستقبلية جادة ستغير ملامح التعليم فى مصر بتغيير المناهج وأساليب التعلم وذلك بتوجيهات السيد رئيس الجمهورية، كما أكد المحافظ على دور الأكاديمية المهنية للمعلمين مشيرًا إلى أنه تم افتتاح الفرع الجديد  للأكاديمية بالسويس حيث سيتم تدريب معلمى المدارس اليابانية، بالإضافة إلى معلمى المعلمون أولًا.

 

 كما أشاد المحافظ بدور الحكومة فى تذليل الصعوبات من أجل توفير فصول ومدارس جديدة ورفع كفاءة العملية التعليمية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان