رئيس التحرير: عادل صبري 11:13 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

فيديو| قضاة مجلس الدولة: «الخدمة المدنية» يقضي على ترهل القطاع الإداري

فيديو| قضاة مجلس الدولة: «الخدمة المدنية» يقضي على ترهل القطاع الإداري

أخبار مصر

مؤتمر المخالفات الوظيفية وقواعد تأديب الموظفين بمجلس الدولة

بعد صدوره بالأمس

فيديو| قضاة مجلس الدولة: «الخدمة المدنية» يقضي على ترهل القطاع الإداري

دعاء أحمد 18 فبراير 2018 11:55

قواعد تأديب الموظفين يحكمها قوانين، «الخدمة المدنية» سيقضي على ترهُّل القطاع الإداري».. بهذه الكلمات افتتح المستشار سمير البهي، رئيس نادي قضاة مجلس الدولة المصري مؤتمرًا صحفيًا اليوم الأحد حول "المخالفات الوظيفية وقواعد تأديب الموظفين"  بالشراكة مع الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة.


جاء ذلك بحضور المستشار الدكتور محمد جميل، رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، والدكتورة سعاد عبد الرحيم، مدير المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، ومحمد أنس جعفر محافظ بنى سويف السابق  و أستاذ القانون العام كما صاحب المؤتمر ورشة عمل للتدريب على قواعد  تأديب الوظيفى والمخالفات الوظفية ومناقشة مواد قانون الخدمة المدنية.

 

ومن جانبه قال  محمد جميل رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة إن هناك مبادئ يجب مرعاتها عند إعداد نظام للمساءلة ومحاسبة الموظف، مشيرًا إلى أن قانون الخدمة المدنية راعى تحقيق قواعد التأديب الوظيفى لأن وجود نظام متكامل للمساءلة والمحاسبة يؤدى إلى حسن سير المرفق وغياب ظاهرة الفساد.


وأشار جميل خلال كلمته بالمؤتمر إلى أن من خلال وجود نظام للمساءلة والمحاسبة للموظف هى أول خطوات القضاء على كل أنواع الفساد مؤكدًا أن القانون يهدف إلى حرص على المصلحة العامة ومصلحة الموظف معا، مضيفا: "حرصنا على التوعية بقانون الخدمة المدنية وتوضيح الصورة لإزالة أوجه الاعتراض على بنوده".


ومن جانه قال المستشار سمير البهي، رئيس نادي قضاة مجلس الدولة، إن نادي مجلس الدولة حريص على مشاركة الجهاز الإداري للدولة في توعية الموظفين باهمية مراعاة قواعد الوظيفة ومعرفة الواجبات والمحظورات الوظيفية، مشيرا إلى أن قواعد التأديب يحكمها تشريعات وقوانين مختلفة أهمها قانون الخدمة المدنية ولائحته التنفيذية.


وأشار إلى أن من أهداف المؤتمر تأكيد وتدعيم الدور الحيوي الذي يقوم به الموظف في خدمة المواطنين بدون انحراف في المسار الإداري عن طريق توضيح قواعد التأديب وإجراءات التحقيق وغيرها من الموضوعات التي يتناولها المؤتمر.

 

فيما قال محمد أنس جعفر محافظ أستاذ القانون العام إن مؤتمر المخالفات الوظفية جاء فى موعده بالتزامن مع صدور قانون الخدمة المدنية بالامس واللائحة التنفيذية له الامر الذى يستعدى وجود حملات توعوية بأهمية القانون .

 

أضاف جعفر أن قانون الخدمة المدنية غير مسبوق ويتفق مع كل المتطلبات اللازمة فى مجال الخدمة المدنية وسيقضى على الروتين الحكومى والترهل الذى شاب مؤسسات الدولة .

  
ويهدف المؤتمر إلى تعريف المشاركين بالواجبات والمحظورات التي يجب على الموظف التقيد بها حتى لا يتعرض للمساءلة التأديبية، وقواعد تأديب الموظفين التي تطبقها محاكم القضاء الإداري، وذلك بهدف رفع مستوى الأداء الوظيفي وتطوير الأداء الإداري للدولة.
 
شارك في المؤتمر نخبة من قضاة المحاكم التأديبة واعضاء من قسم التشريع بمجلس الدولة ، ومن الجهات الادارية مديرو وأعضاء الإدارات القانونية والموارد البشرية؛ المحققون والمفتشون والمراقبون الماليون؛ رؤساء وأعضاء اللجان شبه القضائية والإدارية ولجان وإدارات التحقيق في الشكاوى والمخالفات والتظلمات؛ المستشارون والمعاونون والباحثون القانونيون والمحامون؛ مأمورو الضبط القضائي والإداري وأعضاء الأجهزة الرقابية.


ومن بين الموضوعات التى  تناولتها ورشة عمل على هامش المؤتمر هى" مفهوم المخالفة الوظيفية وأنواعها وخصائصها؛ واجبات الموظف والمحظورات المتعلقة بالعمل الوظيفي؛ التمييز بين المساءلة التأديبية والمدنية والجنائية؛ أصول وإجراءات التحقيق في المخالفات الوظيفية عن طريق جهة العمل؛ قواعد التأديب والمبادئ ذات الصلة؛ سلطة التأديب ومراحله وإجراءاته؛ أنواع الجزاءات التأديبية وأسبابها وشروط توقيعها؛ إدارة الدعوى التأديبية؛ أصول وقواعد التحقيق القضائي التأديبي والدفوع في الدعوى التأديبي؛ الأسباب الشكلية والموضوعية لبطلان التحقيق في الجريمة التأديبية؛ شروط وضمانات تظلم الموظفين من الإجراءات التأديبية؛ الأصول الفنية لصياغة قواعد التأديب ولائحة الجزاءات.

 

 

شاهد الفيديو..


  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان