رئيس التحرير: عادل صبري 03:13 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مدير أوقاف جنوب سيناء يكشف خطة تطوير العمل بمركز الثقافة الإسلامية للغات

مدير أوقاف جنوب سيناء يكشف خطة تطوير العمل بمركز الثقافة الإسلامية للغات

أخبار مصر

الشيخ إسماعيل الراوي مدير مديرية أوقاف جنوب سيناء

مدير أوقاف جنوب سيناء يكشف خطة تطوير العمل بمركز الثقافة الإسلامية للغات

فادي الصاوي 18 فبراير 2018 09:00

كشف الشيخ إسماعيل الراوي مدير مديرية أوقاف جنوب سيناء، تفاصيل اللقاء الذى جمع بينه واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف.

 

وأشار الراوي فى تصريح لـ"مصر العربية"، أن اللقاء تطرق إلى دراسة تطوير العمل بمركز الثقافة الإسلامية للغات بمسجد الصحابة بمدينة شرم الشيخ، حيث يوجد بالمركز ستة أئمة، ثلاث للغة الإنجليزية، وثلاثة للغة الفرنسية، وسيتم دعم المركز بمزيد من المطبوعات واثنين من الأئمة المجيدين للغة الألمانية.

 

وأضاف أن الوزير  وافق على تزويد المركز الثقافي بمكتبة ثقافية تضم أحدث الإصدارات باللغات المختلفة، فضلا عن دعم المحافظة بعدد 100 مقعد دراسي جديد يسع المقعد الواحد 3 طلاب و700 بطانية توزع على الأسر الأكثر احتياجًا منهم 200 بطانية توزع على أهالي طابا.

 

وأوضح مدير أوقاف جنوب سيناء، أن المركز الثقافي سيجرى دورات لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، لافتا إلى أنه تم تحسين الأوضاع المادية للأئمة العاملين بالمركز حيث تم زيادة 300 % على راتبهم الأساسي، بجانب صرف المحافظ 500 جنيه شهريا نظير ما يقوم به الأئمة من جهد بالمركز فضلا عن توفير سكن ملائم لهم.

 

وأكد أنه سيتم فرش خمسة مساجد يتم افتتاحها خلال شهر مارس في احتفالات المحافظة بعيدها القومي، فضلا عن إقامة معسكر ثقافي للأئمة بمدينة الشباب بشرم الشيخ لمدة أربعة أيام من الخميس الموافق 15 / 3 / 2018م حتى الأحد 18 / 3 / 2018م ، ويتضمن البرنامج التدريبي للمعسكر جوانب علمية وثقافية وأخرى لزيارة المعالم السياحية والأثرية بالمحافظة.

 

وافتتحت وزارة الأوقاف ومحافظة جنوب سيناء مسجد الصحابة بشرم الشيخ العام الماضي، قدرت تكلفة إنشائه ما يزيد عن 28 مليون جنيه منهم 15 مليونًا دفعتهم القوات المسلحة.

 

يعتبر المسجد الصحابة الذي شيد بمنطقة السوق القديم على الطراز العثماني أحد معالم العمارة الإسلامية في القرن الحادي والعشرين.

 

يضم المسجد، بجانب المركز الثقافي، ومكتبة دينية وثقافية باللغات المختلفة، ومستوصفا طبيا.

 

ويتميز المسجد بأن خلفه بحر وأمامه جبل، به مأذنتين وعدد كبير من القبب ويستوعب أكثر من 3 آلاف مصلٍ، وصحنه الرئيسي المقدر ارتفاعه 37 مترا يسع 800 مصلٍ.

 

تقدر المساحة الاجمالية للمسجد قبل ضم المحلات إليها 1800 متر وبه مئذنتان ارتفاعهما 76 مترًا، بالداخل رواق سفلي به مظلتين للصلاة في أول دور، و36 حمامًا ودورة مياه، هذا بجانب المباني الخدمية والوحدات التجارية التى تعمل كوقف للجامع، ليكون بذلك مسجد الصحابة ثاني أكبر المساجد في مدينة شرم الشيخ بعد مسجد المصطفى.

 

عند بداية تشيد مسجد الصحابة في شهر يناير2011 كان المشرف على عملية البناء جمعية خيرية، ولكن عجزت أموال التبرعات عن استكمال مرحلة التشطيبات نتيجة تأثر السياحة وركود حركة البيع والشراء، فتوقف المشروع عام 2014 .

 

وبعد عدة شهور وتحديدا في 28 أكتوير 2014 قرر اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء تدبير مليوني جنيه لاستكمال بناء مسجد الصحابة، وإنشاء محطة للطاقة الشمسية للمسجد ومنطقة لاند سكيب، معلنا ضم المسجد إلى وزارة الأوقاف.

 

بعدها قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة المسجد على هامش مشاركته في المؤتمر الاقتصادي بمدينة شرم الشيخ، الذي أقيم في الفترة من 13 إلى 15 مارس 2015، وشارك فيه أكثر من 2,000 مندوب من 112 دولة مختلفة.

 

أعجب الرئيس السيسي بالمسجد، وأسند مهمة استكمال المشروع للهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلحة، وخصص له 15 مليون جنيه، لتصل إجمالي الأموال التى تم انفاقها على المسجد بعد إنشاء " اللاند سكيب" 28 مليون جنيه.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان