رئيس التحرير: عادل صبري 08:28 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صحف القاهرة: الوفد يرفض «البدوي».. والسيسي في القمة الأفريقية

صحف القاهرة: الوفد يرفض «البدوي».. والسيسي في القمة الأفريقية

أخبار مصر

صحف القاهرة - الأحد 28 يناير 2018

خلت من الحديث عن ذكرى «جمعة الغضب»

صحف القاهرة: الوفد يرفض «البدوي».. والسيسي في القمة الأفريقية

أحمد الشاعر 28 يناير 2018 10:00

أبرزت صحف القاهرة، الصادرة صباح الأحد، مشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي في اجتماعات القمة العادية الثلاثين للاتحاد الأفريقي التي تنطلق اليوم، فيما اهتمت الصحف الخاصة بانسحاب السيد البدوي رئيس حزب الوفد، من سباق الانتخابات الرئاسية 2018، وتأييد غالبية الحزب لـ «السيسي»

 

ففي صفحتها الأولى، وتحت عنوان «السيسي يرأس مجلس السلم والأمن الأفريقي»، ذكرت صحيفة «الجمهورية» أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وصل أمس إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا للمشاركة في اجتماعات القمة العادية الثلاثين للاتحاد الأفريقي التي ستبدأ فعالياتها على مستوي الرؤساء اليوم وتستمر يومين.

 

وقالت الصحيفة: «إن مشاركة الرئيس السيسي بالقمة الأفريقية تأتي في إطار حرص مصر على تدعيم وتطوير العلاقات مع جميع الدول الأفريقية والمشاركة بفاعلية في جهود تعزيز آليات العمل الأفريقي المشترك لصالح الشعوب الأفريقية».

 

وأشارت إلى أن القمة تُعقد تحت شعار «الانتصار في معركة مكافحة الفساد.. نهج مستدام نحو تحول أفريقيا» الذي يعد موضوع القمة الرئيسي، أخذاً في الاعتبار ما تحتله مكافحة الفساد من أهمية لدي الكثير من الدول الأفريقية التي تسعي للتصدي لهذه الآفة من أجل تحقيق تطلعات شعوبها في العيش الكريم.

 

كما أشارت إلى أنه من المنتظر أن تناقش قمة مجلس السلم والأمن الأفريقي تحت الرئاسة المصرية، التي بدأت مطلع يناير، موضوع «المقاربة الشاملة لمكافحة التهديد العابر للحدود للإرهاب في أفريقيا»، بالنظر إلى ما يمثله الإرهاب من تهديد يتطلب تعزيز العمل الأفريقي المشترك لمواجهته بفاعلية.

 

وقالت الصحيفة: «إن الرئيس السيسي سيشارك في الجلسة المغلقة التي يبحث خلالها القادة الأفارقة أهم الموضوعات التي ستناقشها القمة ومن بينها الإصلاح المؤسسي للاتحاد الأفريقي وجهود إنشاء منطقة التجارة الحرة الأفريقية وغيرها من البنود المدرجة على جدول أعمال الدورة الثلاثين للقمة الأفريقية».

 

وفي ذات السياق، ذكرت صحيفة «الأهرام» أن الرئيس عبدالفتاح السيسى استهل نشاطه، السبت، على هامش القمة الأفريقية بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا بعقد لقاء ثنائى مع الرئيس الأنجولى الجديد جواو لورينسو، لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، مشيرة إلى أن برنامج الرئيس السيسى يتضمن رئاسته اجتماع مجلس السلم والأمن الأفريقي، وذلك في ضوء رئاسة مصر المجلس لشهر يناير الحالي، وأيضا مشاركته في قمة النيباد.

 

وأضافت الصحيفة أن الرئيس السيسى يستعرض، خلال مشاركته بالقمة، تجربة مصر في مكافحة الفساد باعتبارها تجربة واقعية يمكن الاحتذاء بها، حيث أخذ هذا الموضوع منحى شديد الجدية منذ تولى السيسى رئاسة مصر، وذلك بإطلاقه المعركة ضد الفساد، ابتداء من العمل على استرداد أراضى الدولة المنهوبة والمعتدى عليها، إلى ضبط عدد من القضايا الكبرى المتورط فيها مسؤولون كبار بالدولة.

 

من ناحية أخرى، ذكرت صحيفة «الأهرام» أنه في اليوم الثامن لفتح باب الترشح للرئاسة لم يتقدم أحد، السبت، بأوراق ترشحه للهيئة الوطنية للانتخابات، والمرشح الوحيد حتى الآن هو الرئيس عبدالفتاح السيسى.

 

وفى سياق متصل، أكد المستشار محمود الشريف، المتحدث الرسمى باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، ردا على ما أثير حول مد فترة الترشح للانتخابات الرئاسية، أن هذا الأمر غير مطروح أمام الهيئة الوطنية للانتخابات حاليا، لافتا إلى أن الإثنين هو آخر أيام الترشح وفق الجدول المحدد والمعلن من الهيئة. وتواصل اللجان المخصصة لتلقى طلبات المواطنين الوافدين بالمحاكم الابتدائية، العمل من الساعة 9 صباحا حتى 6 مساء بصورة يومية، بما فيها أيام الجمعة والعطلات الرسمية، حتى 28 فبراير المقبل، كما تبدأ مكاتب التوثيق والشهر العقارى في استقبال طلبات الوافدين الراغبين بتغيير موطنهم الانتخابى خلال الانتخابات الرئاسية، من أول فبراير حتى 28 من الشهر نفسه.

 

وفي ذات الشأن، صحيفة «الأخبار» ذكرت أن مقر الهيئة الوطنية للانتخابات بقصر العيني شهد هدوءا، الإثنين، حيث لم يحضر أي مواطن من الراغبين في التقدم لخوض الانتخابات أو الاستفسار عن أوراق الترشح والمعروفين بـ«مرشحي الفضائيات».

 

وأكد مصدر قضائي بالهيئة أنه حتي أمس لم يتقدم أحد بأوراق ترشحه للانتخابات سوي الرئيس عبدالفتاح السيسي، مشيرا إلى أن هناك ٤ أجروا الكشف الطبي تمهيدا للتقدم بأوراق ترشحهم لخوض الانتخابات الرئاسية، وكثفت قوات الجيش والشرطة من إجراءاتها الأمنية أمام مقر الهيئة الوطنية للانتخابات وسط حضور مكثف لوسائل الإعلام المختلفة.

 

و تحت عنوان «مرتضى منصور يعتذر عن خوض انتخابات الرئاسة» قالت «الأخبار» إن مرتضي منصور، رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، أعلن اعتذاره عن عدم خوض انتخابات رئاسة الجمهورية، المقرر لها مارس المقبل. ووجه، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بمنزله أمس، الشكر للنواب والمواطنين الذين قاموا بعمل توكيلات له للترشح للانتخابات الرئاسية.

 

وفي الشأن المحلي أيضا، وعودة لصحيفة «الأهرام» وتحت عنوان «إسماعيل يستأنف عمله بمراجعة الأجندة التشريعية للحكومة»، قالت «إن المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء استأنف مهام عمله أمس عقب عودته من فترة النقاهة، بالاجتماع مع المستشار حسام عبدالرحيم، وزير العدل، لبحث الأجندة التشريعية الجاري إعدادها في الفترة الحالية، والتي تتضمن مشروعات القوانين التي تم إرسالها لمجلس النواب وفي مقدمتها تعديل قوانين الإجراءات الجنائية والرسوم القضائية، ورسوم الشهر العقاري والإدارة المحلية».

 

وأوضحت الصحيفة أن رئيس مجلس الوزراء التقى هشام عرفات وزير النقل بحضور كي لم، رئيس المنظمة الدولية للملاحة، لمناقشة دعم المنظمة لمصر، فيما يتعلق بتطوير البنية الأساسية، لتصبح مصر نافذة للبلاد الحبيسة في أفريقيا، وتفعيل النقل النهري وربط مصر بمشروع بحيرة فيكتوريا.

 

من جانبها، ذكرت صحيفة «الأخبار» أن وزارة التموين بدأت تخصيص أرصدة من السلع الغذائية في جميع المحافظات مع إعطاء الأولوية للمحافظات الحدودية والأكثر تعرضا للأمطار والسيول حتي يمكن مواجهة الظروف المناخية الصعبة.

 

وقالت «إن الوزارة قررت توفير مليون طن من السلع شهريا، منها نحو ١٥٠ ألف طن سكر و١٠٠ ألف طن زيت و٧٠ ألف طن أرز و٥٠ ألف طن من اللحوم و٥٠ ألف طن من الدواجن، بالإضافة إلى باقي السلع الأخري التي لا يمكن الاستغناء عنها وطرحها في ٤ آلاف منفذ ثابت ومتنقل تابعة للشركات والمجمعات الاستهلاكية التابعة للوزارة بجميع المحافظات».

 

وفي صحيفة المصري اليوم، جاء المانشيت الرئيسي لها تحت عنوان، «الوفد» يرفض «البدوي» ويتمسك بالسيسي.. 

 

وقالت الصحيفة، إن الهيئة العليا لحزب الوفد، رفضت فى اجتماعها، أمس، ترشيح الدكتور السيد البدوى، رئيس الحزب، فى الانتخابات الرئاسية، المقررة فى مارس المقبل، وتمسكت بقرارها السابق تأييد الرئيس عبدالفتاح السيسى، لفترة رئاسية ثانية، وذلك بعد يوم واحد من طلب «البدوى» تسجيل اسمه لتوقيع الكشف الطبى عليه لخوض الانتخابات وقبل ٤٨ ساعة من انتهاء المدة القانونية لقبول أوراق الترشح.

 

وقبل الاجتماع، الذى استمر حتى مثول الصحيفة للطبع، قال المهندس ياسر قورة، مساعد رئيس الحزب لـ«المصرى اليوم»، إن «التغيرات التى حدثت خلال الـ٤٨ ساعة الماضية، وعدم وجود مرشحين أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى، والتحريض والهجوم على مصر، لهذا كله، دفع الحزب بتقديم مرشح لأن الحزب يخشى على الدولة المصرية، وكان يجب عليه القيام بدوره الوطنى، مع التأكيد على أنه لن يقوم بدور المحلل ولن يقوم بمشهد انتخابى هزيل».

 

وفي صحيفة الوطن، تصدرت العناوين التالية، التغيير المناخي.. يفجر الثورات والحروب..

 

ارتفاع درجات الحرارة يجفف الأنهار ويبور الأراضي.. ومدير مركز المناخ: مصر تتصدر المؤشرات العالمية للدول المتضررة.

 

ونقلت الصحيفة أخبارًا عن ضخ وزارة التموين نحو مليون طن سلع غذائية شهريًا بالمحافظات.

وقال وزير التموين علي المصيلحي، إن هناك إجراءات صارمة لضبط الأسواق والحد من الاستيراد.

 

وتشير الأخبار إلى خطة متكاملة للنهوض بشركات الأدوية، وقال وزير قطاع الأعمال: إنه جارٍ إيقاف إنتاج العقاقير غير المطلوبة وبحث تعثر الشركات الخاسرة.

 

وفي الشروق، تناولت الجريدة أجواءً ساخنة في «عليا الوفد» قبل حسم ترشح البدوي للرئاسة،  فيما قال نائب رئيس الحزب: إن غالبية أعضاء الهيئة العليا يرفضون ترشح «البدوي» باسم الحزب مطالبن الدولة بتأجيل الانتخابات لمدة عام لتوفير جو ديمقراطي وتنافسي.

 

وخلت معظم الصحف القومية والخاصة من الحديث عن ذكرى «جمعة الغضب»، والتي اندلعت خلالها مظاهرات حاشدة ضد قوات الشرطة في ميادين الجمهورية وعلى رأسها ميدان التحرير، في 28 يناير عام 2011.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان