رئيس التحرير: عادل صبري 08:39 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فيديو| «هتحكي أيه لأحفادك عن ثورة يناير»؟

فيديو| «هتحكي أيه لأحفادك عن ثورة يناير»؟

دعاء احمد - نهى نجم 25 يناير 2018 13:15

«ثورة عظيمة، يافرحة ماتمت، حافظوا على مصر، كنا ايد واحدة وتفرقنا»، بهذه الجمل القصيرة عبر عدد من المصريين عن نظرتهم لثورة 25 يناير التي يحل ذكراها اليوم الخميس.

 

عدسة «مصر العربية» التقت عدد من المواطنين لسؤالهم عن الثورة  والحكايات التي سيروها لأحفادهم مستقبلًا عنها ونصائحهم لهم

 

انقسمت الآراء ما بين مؤيدين للثورة بأهدافها النبيلة التي نادت بها من العيش والحرية والكرامة الإنسانية، وبين رافضين لها معللين ذلك بأن ما وصفوه الخراب والغلاء زاد بعدها .

 

يقول مصطفى محمد: إن ثورة الخامس والعشرين من يناير ثورة عظيمة خرج فيها جميع أطياف المصريين مطالبين بالعدالة والكرامة والحرية وضد التعامل الأمنى الغير آدمى  من قبل الشرطة للمواطنين وقامت بخلع نظام  الرئيس السابق مبارك رافضين التوريث والظلم.

 

استكمل «سأحكى لأبنائي عن  وحدة المصريين وتكاتف وقوتهم وهم رافضين الظلم وسأنصحهم بأن يرفضوا الظلم ويعبرون عن رأيهم بحرية دون خوف» .

 

ووصف عادل المصرى  ثورة يناير بأنها فرحة لم تكتمل قائلا «ماحدث بعدها هو الخراب نفسه، انقسم المصريون وأصبح كل تيار يبحث عن مطامعه السياسية وضاع الحلم المصرى فى تحقيق الديمقراطية».

 

 وأردف توالت ثورات الربيع العربى التى جلبت الخراب فالمطالبة بالعدالة والحرية والمساواة دفع تمنها المصريين خوف وارهاب وبلطجة ومعاناة فى ارتفاع الاسعار وكتم للحريات فنحن الان لا نتمتع بالحرية والدليل مايحدث الان  فالقبض على الفريق سامى عنان لانه اعلن ترشحه للرئاسة امر ضد الحرية والديمقراطية.

 

فيما أكد احمد علاء مصر أن مصر بعد الثورة زاد حالها سوءًا وتابع «عندما احكى لاولادى عن ذكرياتى مع الثورة سأقول لهم حافظوا على بلدكم حافظوا على مصر الوطن  لاتبحثوا عن أى شى سوا ان تحافظوا على بلدكم، فالعراق وسوريا تدمروا لان شعبها لم يحافظ عليها ».

 

شاهد الفيديو

 

ثورة 25 يناير هي مجموعة من التحركات الشعبية ذات الطابع الإجتماعي والسياسي انطلقت يوم الثلاثاء 25 يناير ،2011 اختاروا يوم 25 يناير ليوافق عيد الشرطة حددته عدة جهات من المعارضة المصرية والمستقلين، من بينهم حركة شباب 6 أبريل  وحركة كفاية وكذلك مجموعات الشباب عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر.

 

 

أدت هذه الثورة إلى تنحي الرئيس محمد حسني مبارك عن الحكم في 11 فبراير 2011  ففي السادسة من مساء الجمعة 11 فبراير 2011 أعلن نائب الرئيس عمر سليمان في بيان مقتضب تخلي الرئيس عن منصبه وتكليف المجلس الأعلى للقوات المسلحة بقياده محمد حسين طنطاوي بإدارة شئون البلاد 

ثورة 25 يناير
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان