رئيس التحرير: عادل صبري 11:50 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

فيديو| «السادات» يكشف كواليس انسحابه من انتخابات الرئاسة 2018

فيديو| «السادات» يكشف كواليس انسحابه من انتخابات الرئاسة 2018

أخبار مصر

محمد أنور السادات - نائب برلماني سابق

في حوار ينشر لاحقًا..

فيديو| «السادات» يكشف كواليس انسحابه من انتخابات الرئاسة 2018

كشف محمد أنور السادات النائب البرلماني السابق، عن كواليس انسحابه من السباق الانتخابي، قبل أيام من فتح باب الترشح.

 

وأكد السادات في حوار لـ"مصر العربية" ينشر لاحقا، أن نيته للترشح للانتخابات كانت حقيقية، ببرنامج ورؤية جادة للفترة الرئاسية، مشيرًا إلى أن حملته أعدت لجان للتواصل الجماهيري بالمحافظات لجمع التوكيلات، ومندوبين في اللجان بمرحلة ما بعد قبول أوراق الترشح، ولجنة أخرى لجمع التبرعات.

 

وأوضح النائب البرلماني السابق، أن المدهش في الأمر أن التبرعات جاءت من البسطاء أكثر بكثير من رجال الأعمال، مضيفًا أنه تم انشاء لجنة قانونية للتواصل مع الهيئة الوطنية للانتخابات، ولجنة للتواصل مع الاعلام، والمنظمات الدولية والمحلية.

 

وأشار «السادات» إلى أنه رغم وجود قوانين تحكم الهيئة الوطنية للانتخابات ووجود قوانين تحكم الدولة، إلا أن ما يحدث على أرض الواقع من بعض الأجهزة، وبعض الممارسات التي تتم من الدولة العميقة أمر مختلف كلياً، لافتاً إلى أن فكرة أو ثقافة وجود منافسة ومرشحين للرئاسة وتداول للسلطة، أمر غير موجود نتيجة الحشد، وتغيب العقول عن طريق دور الإعلام من خلال الصحف والفضائيات المختلفة التي أصبحت تحت سيطرة كاملة للدولة وأجهزتها، جعلت المواطن العادي غير متقبل أن يستمع لأي شئ ولا يتفهم أن الوضع الطبيعي هو وجود أكثر من مرشح خاصة بعد قيام ثورتين في مصر.

 

وأكد  أن الجدول الزمني الذي وضعته الهيئة الوطنية للانتخابات ضيق للغاية فيما يخص إعداد التوكيلات أو توقيعات النواب، خاصة ظل وجود حالة من التخويف والترهيب لأي مواطن يقرر عمل توكيل لأي مرشح غير الرئيس عبد الفتاح السيسي، وكذلك غزو مؤتمرات جمع توكيلات الرئيي السيسي في جميع محافظات مصر، موضحًا أن كل هذا دعاية تتم لصالح الرئيس السيسي قبل فتح باب الدعاية، والحملات الأخرى لمن ينتوا الترشح لا تتاح لهم الفرصة حتى أن يعلنوا ترشحهم.

 

ولفت البرلماني السابق، إلى أنه طلب من البرلمان لقاء النواب للحصول على تزكية من ٢٠ عضوًا منهم كما ينص الدستور، إلا أن باب البرلمان مغلق، وهو أمر غريب للغاية خاصة في ظل مبايعة أكثر من ٥٠٠ نائب للرئيس السيسي.

 

وأوضح المرشح المنسحب أنه اجتمع بحملته قبل أيام من إعلان التراجع عن الترشح، وتم الاتفاق على أن جميع المؤشرات تؤكد أن المشاركة في الانتخابات انتحار.


واختتم حديثه بأن حملته رأت أن "الانتخابات انتهت من الأساس لاننا أمام مرشح انتهي من حملته والدعاية الخاصة به قبل بدء الانتخابات".

 

 

شاهد الفيديو..

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان