رئيس التحرير: عادل صبري 03:59 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صحف القاهرة: بـ «6 ستات».. حضور نسائي كبير في حكومة إسماعيل

صحف القاهرة: بـ «6 ستات».. حضور نسائي كبير في حكومة إسماعيل

أخبار مصر

حضور نسائي في حكومة المهندس شريف إسماعيل

صحف القاهرة: بـ «6 ستات».. حضور نسائي كبير في حكومة إسماعيل

وكالات - أحمد الشاعر 15 يناير 2018 09:54

أبرزت الصحف الصادرة اليوم الاثنين التعديل الوزاري الذي تضمن 4 وزراء جدد هم اللواء أبو بكر الجندي، وزيرًا للتنمية المحلية، والدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة للثقافة، والدكتورة رانيا المشاط وزيرة للسياحة، وخالد بدوي وزيرًا لقطاع الأعمال العام.

 

وبذلك يصبح الحضور النسائي في حكومة المهندس شريف إسماعيل، بعدد 6 وزيرات، هن: الدكتورة غادة والي وزير التضامن، والدكتورة سحر نصر وزير الاستثمار، والدكتورة رانيا المشاط وزير السياحة، والدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة للثقافة، والدكتورة هالة السعيد وزير التخطيط، والدكتورة نبيلة مكرم وزير الهجرة.

 

وذكرت صحيفة "الأهرام" أنّ الرئيس عبد الفتاح السيسي شهد أداء 4 وزراء جُدد اليمين الدستورية، وهم وزراء التنمية المحلية، والثقافة، والسياحة، وقطاع الأعمال العام، بالإضافة إلى نائب لوزير الإسكان، ونائب لوزير الصحة والسكان، وذلك بحضور المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء.

 

ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، قوله إنَّ الرئيس أعرب عن تمنياته للوزراء ونائبي الوزيرين الجُدد بالتوفيق والنجاح في أداء مهام مناصبهم، بما يحقّق مصالح الشعب المصري، وإيلاء الأولوية لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين في مختلف القطاعات والارتقاء بمستواها بشكل مستمر، مشددًا على ضرورة بذل أقصى الجهد لتحقيق التعاون والتنسيق بين جميع الوزارات وأجهزة الدولة بما يسهم في التنفيذ الأمثل لبرامج وخطط الحكومة وفقًا للجداول الزمنية المقررة.

 

وتناولت صحيفة "الأخبار" تصريح الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، بأنها ستبدأ مرحلة جديدة تستهدف عودة قصور الثقافة للعمل بكامل طاقاتها، من أجل أن تنتصر الثقافة في حربها على الإرهاب وأنها سوف تسعى لمزيدٍ من التعاون المشترك بين وزارتي الثقافة والأوقاف ومشيخة الأزهر من أجل مواجهة قوى الشر التي تسعى للنيل من مصر وأهلها.

 

وقالت إنّها ستعمل جاهدة من أجل أن تعبر بالموروث الثقافي المصري إلى كل بلاد العالم من خلال المراكز الثقافية المصرية بالخارج، مؤكدة أهمية تلك المراكز في المرحلة القادمة من أجل تبادل الثقافات مع كافة شعوب العالم.

 

كما تناولت الصحيفة تأكيد الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة، بأنَّ أول اهتماماتها هي عودة معدلات السياحة إلى طبيعتها من خلال وضع خطة للنهوض بالقطاع وحل جميع المشكلات من خلال مناقشة المستثمرين.

 

وعقدت الوزيرة أول اجتماع لها عقب أداء اليمين الدستورية، مع 10 من كبار مستثمري قطاع السياحة، للاستماع لآراء الخبراء وكيفية النهوض بالقطاع السياحي خلال الفترة المقبلة.

 

بدورها، تناولت صحيفة "الجمهورية" إجراءات مجلس النواب بالموافقة على كتاب من رئيس الجمهورية بإخطار المجلس بتعديل وزاري في بعض الوزارات عملا بحكم المادتين 147 من الدستور و129 من اللائحة الداخلية للمجلس، وقام مقرر الجلسة بتلاوة كتاب رئيس الجمهورية المتضمن أسماء الوزراء التي يرغب الرئيس في تعديلها، وعقب الانتهاء من تلاوة الإخطار، أكد الدكتور على عبد العال رئيس المجلس أنه طبقا لأحكام الدستور المصري وطبيعة النظام المصري والذي يأخذ بالخليط بين النظام الرئاسي والبرلماني، فإنَّ هذا التعديل الجوهري يقتضي الموافقة على هؤلاء الوزراء أو عدم الموافقة عليهم، موضحًا أنّ الوزارة ما زالت تعمل برئيس وزرائها وطبقًا للبرنامج المعروض على مجلس النواب مسبقًا.

 

واستعرضت صحيفة "الأخبار" لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والوزير محمد عرفان رئيس هيئة الرقابة الإدارية؛ حيث أكد الرئيس أهمية استمرار جهود الدولة لتطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وتعظيم الاستفادة مما تتمتع به مصر من مقومات وقدرات بشرية كبيرة.

 

ونقلت الصحيفة على لسان السفير بسام راضي المُتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أنَّ الاجتماع استعرض استراتيجية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حتى 2025، والتي تهدف إلى تطوير القطاع ليصبح إحدى الركائز الأساسية للنمو الاقتصادي والاجتماعي في الدولة، ومنها زيادة مساهمة قطاع الاتصالات في الناتج المحلي من 3.5% إلى 8%، على أن يواكب ذلك زيادة في الصادرات التكنولوجية من 3.25 مليار دولار إلى 20 مليار دولار، والعمل على توفير حوالي 4.5 مليون فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

 

ولفتت صحيفة "الأخبار" إلى افتتاح الرئيس السيسي اليوم لـ9 مستشفيات تابعة لوزارة الصحة تشمل كافة التخصصات الطبية، في 8 محافظات بلغت تكلفتها مليارًا و413 مليون جنيه.

 

وذكرت الصحيفة أنَّ المستشفيات التي سيتم افتتاحها هي أورام مدينة نصر، 15 مايو المركزي بالقاهرة، تكامل البراجيل بمحافظة الجيزة، برج البرلس بكفر الشيخ، النجيلة بمطروح، الشواشنة بالفيوم، سيدي غازي بكفر الشيخ، دانشال لأمراض الجهاز الهضمي والكبد بالجيزة، وبنها للتأمين الصحي بالقليوبية، وتم تجهيز جميع المستشفيات طبقًا للأكواد العالمية لبناء وتجهيز المستشفيات وبها كافة الأجهزة الطبية الحديثة التي تم استيرادها من خلال صفقة برلين، ووقعت معظم هذه المستشفيات بروتوكولات تعاون مع الجامعات في محافظاتها لتوفير الكوادر البشرية في التخصصات الطبية المختلفة.

 

وتناولت صحيفة "الجمهورية" تصريح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأنه من المقرر عقد مؤتمر "حكاية وطن" برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي اعتبارا من بعد غد ولمدة 3 أيام بالقاهرة، في إطار الحرص على تفعيل المشاركة المجتمعية، وتعزيز الحوار مع المواطنين، خاصة الشباب، ودورهم في مساندة جهود الحكومة لتنفيذ المشروعات القومية وخطط التنمية الاقتصادية.

 

ولفتت الصحيفة إلى أنه من المقرر أن يشارك الرئيس في المؤتمر، الذي يتضمن إقامة عدد من الدوائر المستديرة والجلسات العامة، والتي سيتم خلالها تقديم عرض شامل للمعلومات المتوفرة حول الإنجازات والمشروعات التي تم تنفيذها خلال السنوات الأربع الماضية، فضلاً عن التحديات التي تواجه الدولة.

 

وأضاف المتحدث أنه من المقرر أن يقوم الرئيس خلال المؤتمر بالرد على استفسارات المواطنين والتي تم طرحها في إطار مبادرة "اسأل الرئيس".

 

وفي سياق الانتخابات الرئاسية، تابعت صحيفة "الأهرام" إقبال المواطنين على مكاتب الشهر العقاري بالمحافظات، لليوم السادس على التوالي، لتحرير التوكيلات الخاصة بتزكية مرشحي الرئاسة، وكان النصيب الأكبر منها للرئيس عبد الفتاح السيسي، في حين واصلت الأحزاب السياسية إعلان دعمها إعادة ترشح الرئيس لفترة ثانية، ومنها الوفد، كما يتجه حزب المحافظين لإعلان دعمه للسيسي، وأرجأ حزب التجمع حسم موقفه النهائي إلى 27 يناير الجاري.

 

وتناولت صحيفة "الأخبار" لقاء الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، أعضاء هيئة التدريس والطلبة بكلية الضباط الاحتياط، حيث أكد أن شباب مصر هم عدة الوطن وعتاده والركيزة الأساسية لتقدمه وبناء نهضته واستقراره، وأن ما تشهده منطقتنا من تحديات ومخاطر على كافة الأصعدة وما يقتضيه ذلك من تطوير وتحديث للمنظومات التدريبية والقتالية وبناء القواعد العسكرية المجهزة وفقا لأحدث النظم العالمية لتظل القوات المسلحة بكافة أفرعها وتخصصاتها درعاً قوية تحمي الوطن وشعبه العظيم.

 

كما أكد القائد العام حرص القوات المسلحة على التطوير والتحديث للمنظومة التعليمية داخل الكليات والمعاهد العسكرية لإعداد الطالب لتحمل المسئولية الانضباطية والأخلاقية والعلمية بعد تخرجه.

 

واستعرضت صحيفة "الأهرام"، قيام عناصر من القوات المسلحة بنطاق الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية بتكثيف إجراءاتها الأمنية لحماية الأهداف المهمة وإحكام السيطرة على المعابر والحدود البرية والساحلية على المحاور الاستراتيجية للدولة، في إطار جهود القوات المسلحة لتأمين وحماية الجبهة الداخلية وتوفير الأمن والاستقرار في كل ربوع مصر.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن الجيشين الثاني والثالث الميدانيين عززا إجراءات - بالتعاون مع الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية - تأمين المعابر والمعديات على المجرى الملاحي لقناة السويس، وفقا لخطة محكمة تستهدف ضبط العناصر الإجرامية والمشتبه فيهم وحصار العناصر الإرهابية ومنع وصول الدعم اللوجيستي إليهم.

 

وفي نطاق الجيش الثالث الميداني شددت عناصر التأمين على إجراءاتها بمحيط معدية الشط ونفق الشهيد أحمد حمدي واستخدام أحدث أجهزة وتقنيات الكشف عن الأسلحة والذخائر والمواد المتفجرة لمنع تهريبها من وإلى سيناء، مع اتخاذ كل الإجراءات التي تكفل سرعة وانتظام الحركة المرورية للأفراد والمركبات عبر المعابر.

 

وتناولت صحيفة "الأهرام"، تأكيد عمرو الجارحي وزير المالية، أن نتائج الموازنة خلال النصف الأول من العام المالي 2017 - 2018 سجلت أفضل أداء منذ أكثر من 10 سنوات بسبب جهود تحقيق الضبط المالي للموازنة العامة واستمرار تنفيذ الإصلاحات المالية والاقتصادية وبدء تعافى النشاط الاقتصادي وثقة المستثمرين.

 

ونقلت الصحيفة عن الجارحي، كشفه عن انخفاض العجز الأولى ليحقق 14 مليار جنيه وهو ما يمثل 0.3% من الناتج المحلى مقابل 39 مليار جنيه و1.1% من الناتج المحلى خلال نفس الفترة من العام السابق، لافتا إلى تحقيق معدل نمو سنوي للإيرادات خلال النصف الأول من العام المالي بلغ 38% ما فاق معدل النمو السنوي للمصروفات العامة البالغ 25%.

 

وأكد أن النصف الأول من 2017 - 2018 شهد استمرار التحسن الكبير في أداء الحصيلة الضريبية لتنمو بنحو 61% مقارنة بـ 12% خلال العام السابق ومقابل متوسط نمو بلغ 14% في السنوات الثلاث السابقة، كما شهدت الاستثمارات الحكومية استمرار النمو المرتفع خلال النصف الأول من العام لتحقق 24% وتصل إلى 33.9 مليار جنيه، منها نحو 28 مليار جنيه ممولة بعجز بمعدل نمو بلغ 19%.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان