رئيس التحرير: عادل صبري 03:01 صباحاً | الأربعاء 24 أكتوبر 2018 م | 13 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

فيديو| «الألباستر».. صناعة فرعونية تعود للحياة بأنامل أقصرية

فيديو| «الألباستر».. صناعة فرعونية تعود للحياة بأنامل أقصرية

أخبار مصر

إسراء فتحي أحد مصممي مشروع «Luxmar» بقرية القرنة في الأقصر

فيديو| «الألباستر».. صناعة فرعونية تعود للحياة بأنامل أقصرية

نهى نجم- منى حسن 30 ديسمبر 2017 21:55

صناعة "الألباستر" حرفة بدأها القدماء المصريون على جدران المعابد  الأثرية، إلا أنها بدأت في الاندثار إلى أن بدأ  القائمون على مشروع  «Luxmar» بمطقة القرنة في محافظة الأقصر، استكمال مسيرة أجدادهم في الإبداع من خلال أحياء هذا الفن، حسبما أكدت إسراء فتحي أحد مصممي المشروع.

 تقول إسراء لـ "مصر العربية" إن الألباستر صناعة أثرية فرعونية هدف المشروع الأول والأخير هو أحياء هذا الفن، موضحة أن مشروع  Luxmar مكون من 6 مصميين بإشراف من مصممين عالميين لتتناسب المنتجات مع متطلبات الأسواق العالمية والمحلية وتنفيذها بأيدى الحرفيين المصريين بمنطقة القرنة. 

 

وأكدت أن مصر تمتلك حرفين لديهم طاقات إبداعية في محافظات الصعيد قائلة: "أبناء قرية القرنة بمحافظة الأقصر استطاعوا أن يبتكروا في أشكال الألباستر فحولوا الحجر الصلب إلى تفاصيل دقيقة لقطعة أثرية غاية فى الجمال تسر الناظرين".

 

وتابعت إسراء أن المشروع يعرض قطع من الألباستر بأشكال عصرية مختلفة عن أي قطعة تباع في الخارج، مشيرة إلى أن هناك أكثر من 6 ورش بالأقصر يتم التعامل معها مباشرة لصناعة قطعة مضاف لها أدوات تميزها وتعطي لها شكل جمالي كأدوات إضاءة و وقماش مطرز بألوان زاهية.  

 

وتحدثت إسراء عن كيفية صناعة تلك القطع قائلة: " يتم تكسير أحجار المرمر سواء الملونة أو العادية إلى قطع صغيرة ثم تشكيلها من قبل الصنايعية على هيئة أشكال ديكورية في المنزل". 

 

وتعد المادة الخام الأساسية المستخدمة في قطع الألباستر الخاصة بالمشروع هو معدن المرمر ، ويضاف لها إكسسوارات للزينة لأعطائها شكل عصري جمالي كوحدات إضاءة وأشكال من النحاس والخشب بالإضافة إلى القماش المطرز. 

 

وأوضحت إسراء أن أسعار تلك القطع في متناول الجميع وتبدأ من 250 إلى 1300، مضيفة أن أكثر الصعوبات التي تواجهها أن مادة المرمر مادة حساسة جدًا ونقلها من الأقصر إلى القاهرة يهدد بتلفها وكسرها في أي لحظة. 


 

شاهد الفيديو..

 


وأعلنت منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، الشهر الماضي، عن جهودها لتنمية وتطوير حرفة الألباستر التقليدية التى تشتهر بها محافظة الأقصر والمعروفة بإسم المرمر والتى يتم التسويق لها تحت مسمى Luxmar وذلك من خلال عرض المنتجات التى تم تطويرها في إطار مشروع إمكان لتشغيل الشباب ودعم ريادة الأعمال في صعيد مصر الذي تنفذه منظمة اليونيدو بالشراكة مع وزارة التجارة والصناعة ومحافظة الأقصر وبتمويل من حكومة اليابان ضمن فعاليات المعرض الدولي للحرف اليدوية المنعقد بأرض المعارض بالقاهرة بحضور النائب محمد يسن نائب الأقصر عن دائرة القرنة مركز صناعة الالباستر بمصر.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان