رئيس التحرير: عادل صبري 03:46 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

الجامعات وأزمة القدس.. نعم للإدانة لا للتظاهرات

الجامعات وأزمة القدس.. نعم للإدانة لا للتظاهرات

أخبار مصر

مظاهرات جامعة القاهرة - أرشيفية

باستثناء الفيوم والأمريكية

الجامعات وأزمة القدس.. نعم للإدانة لا للتظاهرات

مصطفى سعداوي 08 ديسمبر 2017 20:06

اكتفت معظم الجامعات المصرية، خلال اليومين الماضيين، عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتراف الولايات المتحدة رسميًا بأن القدس المحتلة عاصمة للكيان الصهيوني، بإصدار بيانات تدين القرار، فيما منعت معظمها طلابها من التظاهر داخل الحرم الجامعي، اعتراضًا على القرار الأمريكي، بداعي حظر ممارسة الأنشطة السياسية داخل الجامعات.

 

واخترق طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وجامعة الفيوم، الحظر الذي فرض على الجامعات منذ أكثر من عامين بمنع التظاهرات داخل الحرم الجامعي، بخروج تظاهرتين ضخمتين في كلا الجامعتين منددة بالقرار اﻷمريكي، لتبقى الجامعتين الوحيدتين اللذين استطاعا فك حظر وقيود التظاهر في الجامعات المصرية بعد مدة الغياب الطويلة، لإعلان رفض القرار الأمريكي، بتهويد أولى القبلتين وثالث الحرمين.

 

طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة.. «إسرائيل إرهابية»

فعلى غير المعتاد تقود الجامعة الأمريكية بالقاهرة، الحركة الطلابية المدافعة عن القضية الفلسطينية لتحل مكان جامعة القاهرة  أعرق الجامعات العربية وأقواها في الحراك الطلابي، بسبقها بتظاهرة طلابية ضخمة، في اليوم التالي للقرار الأمريكي أمس الخميس، ليعلنها الطلاب صريحةً في هتافهم: «إسرائيل إرهابية».. «فين الأمة العربية».

 

 

الفيوم الجامعة الحكومية الوحيدة المتظاهرة ضد تهويد القدس

وبمظاهرة مماثلة، طاف طلاب جامعة الفيوم، الحرم الجامعي معلنين، رفضهم لقرار تهويد القدس، مرددين هتافات: «واحد اتنين حكام العرب فين، خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سوف يعود» لتبقى الجامعة الحكومية الوحيدة التي شهدت تظاهرات في حرمها عقب القرار الأمريكي.

 

 

جامعة القاهرة

أما في جامعة القاهرة، شهد الحرم الجامعي، في اليوم الدراسي التالي للقرار الأمريكي،  حالة من الهدوء التام، على غير المعتاد في مثل هذه  التجاوزات الأمريكية الصهيونية على المسجد الأقصى وفلسطين،  وأكتفت بيان رسمي من إدارة الجامعة استنكرت فيه الاعتراف بالقدس كعاصمة للكيان الصهيوني.

 

جامعتي حلوان وعين شمس

أما في جامعتين حلوان وعين شمس، لم يختلف دورهما في التعبير عن قرار ترامب بتهويد القدس، عن موقف "القاهرة"، بعد أن اكتفيا، بإصدار ببيانين رسميين، تستنكر فيه كل جامعة، قرار "ترامب" بنقل سفارة الكيان الصيهوني لأراضي العربية المحتلة في القدس الشريف.

 

وكثفت الجامعتين تواجد الأمن الإداري في كافة أرجاء الحرم الجامعي لبكل كبير على غير المعتاد، لتضييق المساحة على الطلاب، لمنع أي تحركات وتجمعات للطلبة الغاضبين، بحسب ما أكده أحد طلاب حزب الكرامة الذي رفض ذكر اسمه.

 

 

دمنهور تعلنها صراحةً: مافيش حاجة اسمها مظاهرات
في جامعة دمنهور أعلنها صراحةً رئيس اتلجامعة الدكتور عبيد صالح، رفضه لأي تظاهرات او وقفات احتجاجية للطلاب داخل الحرم الجامعي، رفضًا للقرار الأمريكي، بداعي أنها من الممارسات السياسية المرفوضة التي حظرتها الجامعة داخل الحرم.

 

وقال "عبيد" في تصريحات صحفية أمس السبت، : «لو وافقت على تنظيم مظاهرة ولا واقفه هتفتح الباب لأي حد عاوز يعمل بعد كدا وقفات علشان سوريا وليبيا والعراق واليمن وأي حاجة هتحصل.. فامينفعش أسمح بده في الجامعة».

.


جامعة طنطا: استئذان الأمن أولًا

أما في جامعة طنطا، منعت إدارة الجامعة أي تجمعات للطلاب في اليوم التالي لقرار تهويد القدس، وأكد نائب رئيس الجامعة الدكتور مدثر أبو الخير، على ضرورة إنهاء الطلاب  للتصريحات الأمنية،استئذان الجهاز الأمني أولًا، مكتفية ببيان قالت في إن قرار "ترامب" ظالم بكل المقاييس.

 

المنصورة الجامعة ليست مكانًا للتظاهر 

لم تختلف في وضوحها جامعة المنصورة عن نظيرتها طنطا، بعد قال الدكتور أشرف عبد الباسط، نائب رئيس الجامعة، إن الجامعة  ليست مكانًا لممارسة الأعمال السياسية داخلها، مؤكدًا على أن الجامعة لم تتخذ أي موقف تجاه القرار الأمريكي.

 

سوهاج 

أما في جامعة سوهاج أعلن  رئيس الجامعة، الدكتور أحمد عزيز تنظيم عدد من الفاعليات لتوعية الطلاب بخطورة القرار الأمريكي، مؤكدًا أنه لن يحجب رأي أو رغبة أي طالب في التعبير عن رأيه تجاه القضية، في الوقت الذي شهد فيه الحرم الجامعي حالة من الهدوء التام  عقب القرار الأمريكي.

 

واستنكرت باقي الجامعات الحكومية والخاصىة، قرار الرئيس اﻷمريكي دونلوند "ترامب"، في بيانات رسمية، وصفت فيه معظمها القرار بالظالم، دون رصد لأي تحرك واضح على الأرض للطلاب.

القدس عاصمة فلسطين الأبدية
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان