رئيس التحرير: عادل صبري 02:23 مساءً | السبت 18 نوفمبر 2017 م | 28 صفر 1439 هـ | الـقـاهـره 28° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور| تفاصيل اجتماع «التعليم» مع إدارة مدارس اﻹخوان المتحفظ عليها

بالصور| تفاصيل اجتماع  «التعليم» مع إدارة مدارس اﻹخوان المتحفظ عليها

أخبار مصر

جانب من اجتماع التعليم مع مجلس إدارة 30 يونيو

بالصور| تفاصيل اجتماع «التعليم» مع إدارة مدارس اﻹخوان المتحفظ عليها

محمد متولي 14 نوفمبر 2017 14:18

عقدت أسماء الديب مساعد وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى لشئون المديريات ورئيس مجلس إدارة مدارس 30 يونيو (المدارس المتفحظ عليها من الإخوان) اجتماعا مع مجلس إدارة مدارس محافظات وجه قبلي وهي: (القاهرة ـ الجيزة ـ الفيوم ـ بني سويف ـ المنيا ـ أسيوط ـ سوهاج) وذلك استكمالا للاجتماع السابق مع محافظات وجه بحري.

 

أكدت الديب، خلال الاجتماع على أهمية اختيار مديري مدارس 30 يونيو، حتى يكونوا على قدر عالي من المسئولية والانضباط، موضحة أن مهمة الوزارة هى الإشراف على كل الأجهزة التربوية بالميدان، وعلى وكيلى المديريات إبلاغ الوزارة عن أي تحفظات تجاه مديري المدارس، مشيرة إلى أهمية التعاون والتواصل لتوحيد الرؤي والأفكار لصالح تلك المدارس والخروج بالعمل في أحسن صورة.

وأشارت الديب إلى أن مهمة الخبير المالي في المدرسة هي مراقبة ومحاسبة كافة العاملين بالمدرسة وإبلاغ الوزارة بكافة الأخطاء لاتخاذ الإجراءات اللازمة نحوها، موضحة دور الوزارة الهام في ضمان وصول المصروفات إلى الطلاب في صورة خدمات وأنشطة، وأيضا التأكد من توجهات مديري المدارس، مؤكدة أن المسئولين المعينين من قبل الوزارة في هذه المدارس ليسوا في حالة صدام مع أصحاب هذه المدارس ولكن هم بمثابة حراس علي هذا المال، ولضمان ترسيخ مبادئ الولاء والانتماء للوطن لدي طلاب المدارس.

وأكدت أسماء الديب أن العمل على كافة مستوياته هو للصالح العام، وليس لأهواء أو مصالح شخصية، وتحدثت عن مهام وكيل المديرية في مدارس 30 يونيو وهي محددة في الإشراف المالي والإداري والتعليمي داخل مجموعة المدارس، مطالبة بالأخذ بكل الآليات الصحيحة سواء المالية والإدارية، وذلك لمحاسبة المقصر على كافة المستويات داخل المدرسة.

وأضافت الديب أنه تم تقسيم مجلس إدارة مجموعة 30 يونيو إلى مجموعتين: وجه بحري ووجه قبلي؛ وذلك لتيسير كافة الأعمال المنوط بها المجلس، مشيرة إلي دور رئيس المجلس الأكثر أهمية وهو كتابة التقارير بصفة مستمرة وإرسالها للوزارة، للوقوف على موقف تلك المدارس بوضوح وحل وتذليل كافة العقبات الخاصة بها، معلنة أنها تتبع سياسة الباب المفتوح لإستقبال كل من يعمل بتلك المجموعة، وأنها دائما مستعدة لاستقبالهم وحل مشاكلهم.

وأوصت الديب في نهاية الاجتماع أعضاء المجلس بعمل مجموعة التقارير الخاصة والمدونة بجدول الأعمال وإرسالها للوزارة، مؤكدة على أهمية المخاطبة الرسمية في كل الأمور المتعلقة بتلك المدارس للرد عليها قانونيا، وأيضًا تم مناقشة بعض مشكلات هذه المدارس وكيفية حلها مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية مع كل من يقصر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان