رئيس التحرير: عادل صبري 12:14 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

صور| أهالي حي السلام بالإسماعيلية: طفح المجاري جزء من حياتنا اليومية

صور| أهالي حي السلام بالإسماعيلية: طفح المجاري جزء من حياتنا اليومية

أخبار مصر

الصرف الصحي يغرق شوارع الإسماعيلية

صور| أهالي حي السلام بالإسماعيلية: طفح المجاري جزء من حياتنا اليومية

نهال عبد الرؤوف 10 نوفمبر 2017 17:00

«خلاص اتعودنا على كده.. طفح المجاري بقى جزء من حياتنا اليومية».. هكذا عبر عدد من أهالي حي السلام بمدينة الإسماعيلية عن غضبهم من غرق الشوارع بمياه الصرف الصحي، وانتشار القمامة، وتكسير الشوارع حتى صارت تلك الظاهرة مشهدًا يكرر يوميًا.

 

«مصر العربية».. رصدت أزمة طفح الصرف الصحي بحي السلام، والتقت عددًا من الأهالي الذين أكدوا أنه لم يعد هناك شارع من الشوارع الرئيسية والفرعية بمنطقة حى السلام إلا وهي غارقة بمياه الصرف الصحى، خاصة بسبب انتشار أعمال بناء الأبراج الشاهقة بها التى حلت محل البيوت القديمة لتصبح البنية التحتية وماسورات الصرف غير قادرة على استيعاب الزيادة الكبيرة.

 

يقول عبد الله محمد أحد سكان منطقة حى السلام، نعانى نحن سكان المنطقة من طفح مياه الصرف الصحى بين الحين والآخر، فتغرق أهم الشوارع الرئيسية بمياه الصرف دون حل لهذه المشكلة التى أصبحت عرض مستمر، قائلاً: "اهو كل يوم والثانى الصرف يغرق الشوارع اتعودنا على كده".

 

وأشارت سميرة عبد الرحمن موظفة إلى أنها تعيش بمنطقة حى السلام منذ 13 عامًا ومنذ ذلك الوقت ومشكلة الصرف الصحى أصبحت أزمة نعانى منها بشكل يومي، وأصبحنا متعايشين معها لعدة سنوات دون أن يجد المسؤولين حلًا جذريًا لها، خاصة وأن الأمر يزداد سوءًا وتعقيدًا بسبب استمرار طفح مياه الصرف بجميع الشوارع الجانبية.

 

وأضافت "سميرة": أواجه صعوبة كبيرة مع أبنتى أثناء ذهابها وعودتها من المدرسة، وهناك معاناة يومية من أجل إيصالها إلى حافلة المدرسة بسبب غرق الشوارع بمياه الصرف.

 

أما "نهى محمد" موظفة، قالت انتقلت للسكن بمنطقة حى السلام منذ 6 سنوات تقريباً، وفوجئت بمشكلة تهالك شبكات الصرف الصحى ما يسببه من تكرار لطفح مياه الصرف بشكل مستمر بشوارع المنطقة وانتشار القمامة وسط الشوارع، كما إن تفاقم مشكلة الصرف كانت السبب الرئيسى فى انتشار أعمال الكسر بالشوارع وأصبحت غير ممهدة وغير صالحة للسير خاصة للسيارات.

 

وأوضحت "نهى" قائلة: نعانى بشكل يومى عند الذهاب والعودة من أشغالنا بسبب غرق الشوارع بمياه الصرف الصحى، فضلاً عن إن المصلين يواجهون مشكلة كبيرة أثناء ذهابهم للصلاة بالجامع واضطرارهم للسير وسط مياه الصرف الصحى".

 

وكان اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية قد أكد خلال تصريحات صحفية له نهاية الشهر الماضي على ضرورة خلق آليات جديدة للتعامل مع مشكلات ومعوقات مشروعات الصرف الصحى بصفة خاصة ولابد من الإسراع فى وضع خطة تفصيلية للمحافظة.

 

وأضاف أن الخطة تتضمن كافة الاحتياجات المطلوبة، وتحديد الأولويات والأسبقيات اللازمة لاستكمال المشروعات المفتوحة بشكل مدقق وترتيب الأولويات والمطالب الملحة على مستوى مشروعات مياه الشرب والصرف الصحى،  لرفع تقرير تفصيل بالموقف كاملاً للعرض عل ى رئاسة مجلس الوزراء ووزير الإسكان، ورئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى لتدبير الاعتماد المالية اللازمة لاستكمال مشروعات المحافظة. 

 

وأصدر المحافظ تعليمات للمسؤولين بسرعة تنفيذ حملة تطهير لجميع خطوط الشبكة والمطابق لعدم تكرار الطفح مرة أخرى بشوارع حى ثان الإسماعيلية وإيجاد حلولاً غير تقليدية للتعامل مع مثل هذه الحالات.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان