رئيس التحرير: عادل صبري 02:44 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

وزير الدفاع: «هناك محاولات لنشر الفوضى على حدودنا»

وزير الدفاع: «هناك محاولات لنشر الفوضى على حدودنا»

أخبار مصر

الفريق صدقي صبحي وزير الدفاع

وزير الدفاع: «هناك محاولات لنشر الفوضى على حدودنا»

متابعات 29 أكتوبر 2017 18:51

كشف وزير الدفاع صدقي صبحي، اليوم الأحد، عن وجود "محاولات" لم يذكر تفاصيلها لـ"نشر الفوضى على حدود" بلاده، مؤكدًا أنه سيواجهها بـ"حسم وردع".

وفي 20 أكتوبر الجاري شهدت منطقة الواحات غربي البلاد، استشهاد 16 شرطيًا وإصابة 13 آخرين، بعدما تعرَّضوا لإطلاق نار كثيف من مجموعة مسلحة،، في أكبر حادث منذ تمديد حالة الطوارئ بالبلاد هذا الشهر لمدة 3 أشهر إضافية.

وفي كلمة بثها التلفزيون الحكومي، ونقل نصها بيان للجيش المصري، قال صدقي مخاطبًا عسكريين ومسؤولين بالبلاد: "أؤكد لكم اليوم بأن رجال القوات المسلحة سيواجهون بكل حسم وردع محاولات (لم يحددها) لنشر الفوضى على حدود مصر أو التخريب على أرضها".

وأضاف: "سنبقى لهم بالمرصاد حتى تتطهر مصر من دنسهم".

وجاءت كلمة صدقي في حضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الأركان الجديد محمد فريد حجازي، خلال تفقدهم مهام عسكرية متعلقة بعرض عسكري للفرقة 19 مشاة بالجيش الثالث الميداني بمحافظة السويس (شمال شرق).


وتأتي كلمة وزير الدفاع بعد يوم من اجتماع رفيع المستوى ترأسه السيسي، أمس السبت، وضم مسؤولين أمنيين رفيعي المستوى، لاتخاذ تدابير بشأن تأمين الحدود البرية والبحرية للبلاد وإحكام السيطرة على المنافذ والمعابر، وأيضًا بعد ساعات من قرار إقالة الفريق محمود حجازي من رئاسة أركان الجيش المصري، وبعد نحو أسبوع من هجوم إرهابي بمنطقة الواحات غربي مصر.

وضم الاجتماع وزراء الدفاع صدقي صبحي، والداخلية مجدي عبد الغفار، إضافة إلى رئيس المخابرات العامة خالد فوزي، ومساعد وزير الدفاع محمد فريد حجازي (قبل توليه منصب رئيس الأركان)، حسب بيان للرئاسة المصرية.

ومنذ ما يزيد عن سنتين، تشهد مصر، بشكل متكرر، عمليات تفجير تستهدف مواقع عسكرية وشرطية ومسؤولين أمنيين، ما أسفر عن مقتل المئات.

فيما أعلنت السلطات أكثر من مرة إحباط محاولات اختراق مسلحين للجبهة الغربية على حدود ليبيا، بخلاف الأوضاع المتأزمة للحدود في شمال سيناء (شمال شرق) والجنوبية مع السودان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان