رئيس التحرير: عادل صبري 03:36 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

صور| الصحة: «المستشفيات بقت 5 نجوم» وخبراء: ماذا عن الإهمال ونقص المستلزمات؟

صور| الصحة: «المستشفيات بقت 5 نجوم» وخبراء: ماذا عن الإهمال ونقص المستلزمات؟

أخبار مصر

صورة لعنبر مرضى بمستشفى حكومي

صور| الصحة: «المستشفيات بقت 5 نجوم» وخبراء: ماذا عن الإهمال ونقص المستلزمات؟

هند غنيم 28 أكتوبر 2017 10:00

الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة والسكان، قال إن وزارة الصحة أنفقت ميزانية كبيرة خلال العامين الجاري والماضي على تجديد وتجهيز وبناء مستشفيات جديدة، بلغت نحو 12.5 مليار جنيه، تنوعت بين شراء أجهزة ومستلزمات جديدة وبناء مستشفيات وتأهيل أخرى، مضيفًا أن بعض المستشفيات التي سيتم افتتاحها خلال الشهور المقبلة كانت (عشش ثعابين) وتحولت الآن إلى فنادق 5 نجوم.

 

 

في المقابل أكد عدد من الخبراء فى المجال الصحى أن إصلاح المنظومة الصحية المصرية لا يتطلب إنشاء مستشفيات 5 نجوم وإنما يتطلب الاهتمام بمستوى الخدمة الطبية وتطوير طرق تقديمها وتوفير المستلزمات الطبية للمرضى.

 

 

يقول محمود فؤاد، المدير التنفيذى للمركز المصرى لحماية الحق فى الدواء، إن تصريح وزير الصحة مجرد تصريح سياسي، يأتي في ظل أوضاع مرتبكة داخل القطاع الصحي فالوضع المستشفيات للأسف شديد البؤس والوزير أول من يعلم وسبق له الإعتراف بذلك الأمر.
 

وأضاف فؤاد، فى تصريح لـ مصر العربية، أن السؤال الذي يجب طرحه الأن هل مصر في حاجة لمستشفيات فندقية أم مستشفيات تعمل بكل طاقتها متوافر فيها الأطباء وفرق التمريض والرعاية والأدوية، موضحًا أن مصر تمتلك عدد كبير من المستشفيات لكن للأسف معطلة وتعانى من نقص الإمكانيات فجميع مستشفيات العامة تشكو من نقص أدوية الطواريء، وأجهزة الأشعة، المواطنين يشتكون من عدم توفير حقن البنسليين الأن، وبالتالى فالمواطن لا يعنيه إن كانت المستشفيات كالفنادق أم لا وإنما يهمه وجود الحقن والأدوية والمستلزمات الطبية فقط.
 

مواطنون

ومن جانب آخر حرر محمد يوسف مدرس في مدرسة هيها الصناعية بنات، محضر إداري رقم ٤٥١٧ مركز شرطه هيها، بعد أن فارق ابنه الحياة فى قسم الاستقبال بمستشفى هيها العام، نتيجة للإهمال فى الخدمة الطبية الموجودة بالمستشفيات الحكومية.

وقال يوسف، إنه ذهب بابنه للمستشفى لأنه كان يعانى من أزمة تنفسية، وبعد وصوله لم يجد أطباء ليقدموا الإسعافات لابنه مما أدى لنشوب مشاجرة بينه وبين أمن المستشفي والممرضين وتم تحرير المحضر على إثرها.

 

وفى هذا الإطار قال خالد أمين، الأمين العام المساعد لنقابة أطباء الجيزة، إن مستشفيات الحكومية تعانى من أسوء حالات الإهمال خلال فترة تولى الوزير الحالى، فهناك نقص شديد فى المستلزمات الطبية الخاصة بالطوارئ، ونقص فى الأدوية بشكل عام.

وأضاف أمين، فى تصريح لـ مصر العربية، أنه هناك غياب للأطباء فى عدد كبير من المستشفيات وهنا يتضح أن الأزمة ليست فى المبانى الخاصة بالمستشفيات وإنما فى مستوى الخدمة الطبية التى تقدم فيها ويعانى منها المريض الفقير والذى هو الفئة التى تتلقى علاجها فى المستشفيات الحكومية بشكل خاص.

وأوضح أمين، أن الأطباء يهربون من الخدمة فى المستشفيات الحكومية، نتيجة الحالة المذرية التى تعانيها المستشفيات، مشيرًا إلى أن الوزير لا يمتلك استراتيجية واضحة لتطوير المستشفيات فهناك عدد كبير من مستشفيات محافظة الجيزة حالتها لا تصلح لتقديم الخدمة الطبية بها منها على سبيل المثال مستشفى " البراجيل، وصدر الجيزة".

وبيّن أمين، أن هناك عجز فى تخصصات طبية بعينها فى المستشفيات الحكومية كأطباء التخدير والرعاية المركزة، لافتًا إلى أن الوزارة الحالية تعتمد فى عملها على الإصلاح من ناحية كم المستشفيات الموجودة وليس الخدمة الطبية والكيفية التى تقدم بها وهذا أسوء مافى الموضوع لأنه سيؤثر بالسلب على المنظومة الصحية على المدى البعيد.
 

وتعليقًا على هذا الموضوع قال الدكتور هشام شيحة، رئيس قطاع الطب العلاجى السابق بوزارة الصحة، إن المشكلة الصحية فى مصر لم تكن ابدًا في المباني الخاصة بالمستشفيات على الإطلاق، ولكن نوع الخدمة المقدمة المستشفيات الحكومية.

وأضاف شيحة، فى تصريح لـ مصر العربية، أنه ليس المطلوب تحويل المستشفيات لفنادق خمسة نجوم، ولكن المطلوب أن تقدم الخدمات الصحية اللائقة والآدميه للمواطنين الذين يستحقون الأفضل دائما، بالإضافة إلى نسبة الإشغال في المستشفيات الحكومية حوالي 40 %فقط.

وأكمل رئيس الطب العلاجى السابق، أعتقد إننا لا نحتاج إلى أبنية جديدة بإستثناء بعض المناطق النائية والمحرومة من الخدمة الصحية فى أطراف الجمهورية، لافتًا إلى أن التخريب الذى يشهده النظام الصحي في عهد الوزير سيحتاج إلى وقت طويل لإصلاحه.


 

 

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان