رئيس التحرير: عادل صبري 01:22 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

جامعة أسيوط تفتتح ثاني أكبر «عناية مركزة للأطفال» بالشرق الأوسط .. تعرف على التفاصيل

جامعة أسيوط تفتتح ثاني أكبر «عناية مركزة للأطفال» بالشرق الأوسط .. تعرف على التفاصيل

أخبار مصر

جامعة أسيوط تفتتح ثاني أكبر عناية مركزة للأطفال بالشرق الأوسط

جامعة أسيوط تفتتح ثاني أكبر «عناية مركزة للأطفال» بالشرق الأوسط .. تعرف على التفاصيل

محمد متولي 23 أكتوبر 2017 19:33

افتتح الدكتور أحمد عبده جعيص، رئيس جامعة أسيوط، والمهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط، وحدة عناية مركزة بمستشفى الأطفال على مستوى صعيد مصر، وذلك بعد تجهيزها بأحدث المعدات والمستلزمات الطبية التي تخدم الحالات الحرجة من الاطفال والتي تعد من أكبر وحدات العناية المركزة للأطفال على مستوى الجمهورية والثانية على مستوى الشرق الاوسط.

 

وأشار المحافظ في تصريحات صحفية اليوم الاثنين خلال الافتتاح إلى أن جامعة أسيوط ومستشفياتها الجامعية زاخرة بالوحدات والمراكز الطبية المتقدمة وبالكوادر الطبية التي تصر على مواصلة العمل والتقدم النهوض بالمنظومة الصحية، موجهًا الشكر إلى إدارة جامعة أسيوط ومستشفياتها وإلى أهل الخير والجمعيات المختلفة الذين ساهموا فى استكمال الوحدة وتجهيزها، كما دعا إلى ضرورة تكاتف الجهود ورفع الهمم لسد احتياجات المستشفيات الجامعية من أجهزة وأدوية وكوادر طبية وأطقم تمريض.

 

وأكد الدكتور أحمد جعيص، أن الجامعة لا تألوا جهدًا فى توفير أقصى سبل الرعاية الصحية لجميع المرضى المترددين على مستشفيات أسيوط الجامعية وذلك إيمانًا من الجامعة بدورها فى خدمة المنظومة الطبية ولرفع كفاءة الخدمة الطبية المقدمة داخلها إلى جانب المساهمة فى تخفيف الآلام عن كاهل المرضى.

 

وأشار رئيس الجامعة أن افتتاح وحدة العناية المركزة للأطفال يأتي فى إطار خطط التطوير الشاملة لمستشفيات جامعة أسيوط والتي تسهم فى الوصول إلى أعلى نسب شفاء للحالات الحرجة من الأطفال.

 

من جانبه، أوضح الدكتور طارق الجمال نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية أن وحدة العناية العناية المركزة للأطفال تعد إنجازًا جديدًا ونقلة نوعية طبية رائدة تضاف إلى سلسلة الإنجازات المتتالية للمستشفيات الجامعية والتي من شأنها الإسهام فى مواكبة الأعداد المرتفعة من المرضى والذين يترددون عليها من شتى محافظات صعيد مصر.

 

وفى هذا الصدد ناشد المسئولين من مختلف الوزارات بضرورة وضع آليات محددة لحل مشكلة نقص التمريض داخل المستشفيات الجامعية والتي تعمل على إعاقة سير العمل وعدم الاستفادة مما تملكه المستشفيات من طاقة استيعابية كبيرة.

 

وفى ذات السياق، أفاد مدير المستشفى أن تكلفة الوحدة الإجمالية بلغت 18 مليون جنيه، كما تبلغ طاقتها الاستيعابية 34 سريرًا منها 2 سرير لحالات العزل، كما تم تزويدها بأجهزة طبية على احدث المستويات والمواصفات القياسية العالمية للحالات الحرجة من الأطفال ممن يعانون من بعض الأمراض التي تحتاج إلى مراقبة مستمرة وتشمل أمراض فشل الجهاز التنفسي، الغيبوبة، نزيف المخ، ضعف وشلل الأعصاب، التشنجات المستمرة، الغيبوبة الكبدية، نزيف الجهاز الهضمي، الجفاف، الخلل فى نسبة الصوديوم والبوتاسيوم فى الدم، الغسيل الكلوي، وذلك للأطفال من سن شهر وحتى 13 عامًا.

 

تضم الوحدة طاقمًا طبيًا متكاملًا من أطباء مشرفين وأطباء معالجين ونواب وحكيمات وممرضات، وذلك لرعاية الصحية للأطفال على مدار 24 ساعة، مضيفًا أن الوحدة لا زالت تستقبل تبرعات أهل الخير لسد النقص فى بعض الأجهزة والمعدات بها.

 

يأتي هذا ضمن احتفالات جامعة أسيوط بمرور 60 عامًا على إنشائها بحضور الدكتور طارق الجمال نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية، والدكتور ماهر مختار مدير مستشفى الأطفال الجامعي، والدكتورة زينب محى الدين المدير السابق للمستشفى، والدكتور أشرف زين العابدين مدير المستشفى الجامعي، والدكتور على عبدالعليم رئيس الإدارة المركزية لمستشفيات أسيوط الجامعية، الدكتور عبداللطيف عبد المعز مدير المستشفى السابق، الدكتورة عزة أحمد الطيب مدير وحدة العناية المركزة والمتوسطة إلى جانب لفيف من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس من الأقسام المختلفة بكلية الطب وكوكبة من الأطباء من مستشفيات وزارة الصحة والتأمين الصحي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان