رئيس التحرير: عادل صبري 10:06 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

فيديو وصور| من جديد.. حملة الماجستير يتظاهرون أمام مجلس الوزراء

فيديو وصور| من جديد.. حملة الماجستير يتظاهرون أمام مجلس الوزراء

أخبار مصر

من جديد.. حملة الماجستير يتظاهرون أمام مجلس الوزراء

فيديو وصور| من جديد.. حملة الماجستير يتظاهرون أمام مجلس الوزراء

متابعات - أحمد الشاعر 10 أكتوبر 2017 13:56

نظم اليوم الثلاثاء العشرات من أفراد ائتلاف حملة الماجستير والدكتوراه دفعات 2014 إلى 2016، وقفة احتجاجية أمام مقر مجلس الوزراء للمطالبة بالتعيين في الجهاز الإداري للدولة لجميع الكليات.

 

وردد المحتجون هتافات مثل:"التعيين التعيين مش ماشيين مش ماشيين"، ورفعوا لافتات كتب عليها: "حملة الماجستير يطالبون بالعدالة والمساواة وفقا للدستور ويطالبون بحقهم في التعيين".

 

من جانبهم، طالب أفراد الشرطة النسائية المحتجين بعدم النزول عن الرصيف في محيط مجلس الوزراء لعدم تعطيل حركة مرور السيارات والمواطنين.

 

وقال ائتلاف حملة الماجستير، فى بيان له، إنهم سينظمون وقفة احتجاجية فى البداية أمام البوابة الرئيسية لمجلس الوزراء فى شارع القصر العينى ثم ينتقل المشاركون عصرا إلى البوابة الخلفية لبدء الاعتصام.

 

وأوضح البيان، أن عدد المشاركين فى الوقفة الاحتجاجية اليوم ما يقرب من 900 حامل للدكتوراه والماجستير من جميع محافظات الجمهورية.

 

وأضاف حملة الماجسيتر أن السبب الرئيسى وراء الدخول فى الاعتصام أنهم تلقوا وعودا من مجلس الوزراء والجهات المعنية؛ على قرار بتعيين 700 من حملة الشهادات، وذلك تم خلال جلسة بين ممثلين منهم ومن الحكومة منذ شهرين، لكن لم يحدث أى تطور فى الأمر حتى الآن.

 

حملة الماجستير.. تاريخ من الاحتجاجات

 

وفي العام الماضي قضى الماجستير حملة الماجستير والدكتوراه 6 أشهر ما بين سلالم نقابة الصحفيين ومجلس الوزراء والتنظيم والإدارة وأخيرا التحرير في 27 وقفة احتجاجية.

 

وخلال وقفتهم العاشرة، خرج عليهم محمد سامي مدير مكتب المساعد الأول لرئيس مجلس الوزراء ليخبرهم بالموافقة المبدئية على تعيينهم لكن بعد مخاطبة وزارة التخطيط لبيان موقفهم القانوني، ليكون بذلك أول رد رسمى من المجلس على مطالبهم.

 

وبالفعل أرسل مجلس الوزراء خطاب إلى وزارة التخطيط، أتبعه بخطابي استعجال، لكن الخطابات حتى يومنا هذا حبيسة الأدراج، و الرد ما زال مجهولا.

 

واجهت قوات الأمن حملة الماجستير أثناء وقفاتهم، وقامت بالتعامل معهم وفض الاحتجاجات فقط في 17 وقفة، بينما ألقت القبض على أعداد منهم أثناء فض الاعتصامات.

 

قرر حملة الماجستير اتباع نهج الاعتصامات، ظنا منهم إنها أقوى تأثيرا على المسئولين، فنظموا 4 اعتصامات اثنين أمام نقابة الصحفيين أحدهما استمر لمدة يومين والآخر ثلاث أيام، و اعتصام أمام مجلس الوزراء لخمس ساعات تم فضه، وآخر أمام جهاز التنظيم و الإدارة لمدة ثلاث أيام.

 

يستند حاملو الماجستير، في مطلبهم، إلى عدد من مواد الدستور ومنها: المادة 4 من الدستور التي تنص على مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص، والمادة 23 التي تنص على الاهتمام بالبحث العلمي وتوفير 1% من ناتج الدخل القومي لهم، والمادة 66 والتي تنص على الاهتمام بالبحث العلمي وإنشاء مؤسسات علمية.

 

تعددت مظاهر الاحتجاج على عدم تعيينهم في الجهاز الإداري بالدولة، ولكن باءت جميعها بالفشل والتجاهل التام لمطالبهم التي كفلها لهم الدستور، من الدولة.

 

تصدي الأمن لهم

 

في عام 2016 فض الأمن اعتصامهم أمام نقابة الصحفيين وألقى القبض على 25 منهم، وتم نقلهم إلى قسم قصر النيل ثم أُخلي سبيلهم بعد 4 ساعات.

 

كما ألقي القبض على 87 منهم، أثناء اعتصامهم أمام مقر الجهاز المركزي للتنظيم و الإدارة، واصطحابهم لقسم أول مدينة نصر وتم إخلاء سبيلهم بعد 3 ساعات.

 

وأثناء تنظيمهم مسيرة إلى ميدان التحرير، تم إلقاء القبض على 30 فردا منهم، وبعد ساعات تم إخلاء سبيل 29 منهم.

 

اُحتجز المنسق العام محمود أبو زيد ثلاثة أيام بعد تحرير محضر ضده بتهم التحريض على التظاهر وقطع الطرق و محاولة إحياء ذكرى ٢٥ يناير، وعرض على جنح قصر النيل، وبعدها تم إخلاء سبيله بكفالة 5 آلاف جنيها على ذمة القضية.

 

ردود سابقة للمسؤولين

 

أوضح الدكتور أشرف العربي، وزير التخطيط، في تصريحات صحفية، ديسمبر عام 2015 إلى أن تعيين حملة الماجستير "بدعة" بدأت في حكومة الدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء الأسبق، مشددا على عدم وجود أي قوانين تلزم الدولة بتعيينهم.

 

من جهته ، قال الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة آنذاك، خلال مؤتمر صحفى، أن حملة الماجستير والدكتوراه الذين يتظاهرون على الأرصفة طلبا للوظيفة لم يتعلموا جيدا، قائلا: "لو درسوا دراسة جيدة وعملوا على تطوير أنفسهم، كانوا عرفوا يفتحوا بمؤهلاتهم مجالات أخرى بدلا من التظاهر".

 

واستنكر السفير حسام القاويش، المتحدث باسم مجلس الوزراء، في مداخلة تليفونية لبرنامج البيت بيتك، ديسمبر عام 2015 تظاهر حملة الماجستير أمام مجلس الوزراء والمطالبة بالتعيين، ووصفه بالخروج عن نطاق الدستور المصري

 

شاهد فيديو .. حملة الماجستير يعرضون أعضاءهم للبيع على سلالم نقابة الصحفيين - ديسمبر 2015

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان