رئيس التحرير: عادل صبري 07:05 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو| شبح الصاعقة: أجبرنا الصهاينة على رفع علم مصر وأداء التحية له

بالفيديو| شبح الصاعقة: أجبرنا الصهاينة على رفع علم مصر وأداء التحية له

أخبار مصر

اللواء معتز الشرقاوي شبح الصاعقة المصرية

ذكريات أكتوبر المجيدة

بالفيديو| شبح الصاعقة: أجبرنا الصهاينة على رفع علم مصر وأداء التحية له

هادير أشرف 06 أكتوبر 2017 16:02

" حاصرنا الصهاينة يوم الحرب الساعة الرابعة عصراً بعد عبور قواتنا بساعتين، لمدة  6 أيام بمنطقة "لسان بوتوفيق"، حتى استسلمت قواتهم، وقاموا بإنزال العلم اﻹسرائيلي وتطبيقه ووضع عليه مسدس وتقديمه لقائد الكتيبه المصرية، ورفع العلم المصري وأداء التحية له"، هكذا تذكر اللواء معتز الشرقاوي أحد أبطال الصاعقة المصرية في حرب أكتوبر والاستنزاف، ذكرياته مع حرب أكتوبر المجيدة.

 

وأشار الشرقاوي أن هذه العملية نفذتها قوات الصاعقة من قبل في عام 1969، عندما ارتأى الرئيس الراحل جمال عبد الناصر ضرورة تأديب الصهاينة،  بعد أن تسببت نقطة ارتكاز "بورتوفيق"، الخاصة بهم في حرائق ميناء الزيتيات المصري ما أسفر عن  وفاة 150 فرد إطفاء، وإغراق المراكب الإسرائيلية في الميناء.

 

وأكد شبح الصاعقة أن  قوات الصاعققة المصرية تدربت تدريبا قاتلا على العملية لمدة شهر، وفقدت فيه بعض القوات وأصيب البعض اﻵخر، حتى قاموا  بتنفيذ العملية الساعة 5 بعد الظهر في ضوء النهار، وكان عدد قوات العملية من الصاعقة 140 فرد صاعقة و عدنا 141 ومعنا أول أسير إسرائيلي، ونسفنا ملجأ به 40 صهيونيا تحولوا ﻷشلاء، لافتاً أن عنصر المفاجأة في هذه العملية أنها كانت في ضوء النهار، على غير المتعارف عليه بالنسبة لقوات الصاعقة.

 

وأوضح شبح الصاعقة المصرية لـ"مصر العربية"، أن  أغرب العمليات العسكرية خلال الحرب هي الحالة التي كانت تجعل الجنود  لا تفكر بشئ إلا أن العمر واحد والرب واحد، مضيفا: "الجنود كانت تطلع تركب على دبابات وتفجرها بنفسها، أو ناس تحارب الدبابة وهي في أرض مفتوحة، لذلك الكل كان يسير على مبادئ "التضحية والفداء والمجد"، والكل يحافظ على تنفيذ المهمة مهما كلف اﻷمر من ثمن".

وعن أهالي سيناء أشار اللواء معتز الشرقاوي أن عرب سيناء كانوا ومازالوا على أعلى درجات الانتماء والوطنية لمصر، وكل الدوريات خلف الخطوط منذ حرب الاستنزاف إلى ما بعد حرب أكتوبر كانوا في حماية عرب سيناء، ولكن  في خلال الفترة التي تولت فيها الشرطة المدنية الوضع في سيناء بدأت تعامل  أهال سيناء على أنهم مهربين ومجرمين، فاحنا ازاي نهين الناس ونبهدلهم ونطلب منهم انتماء.

 

سيناء أيام الحرب كان العدو معلوم وكنا بنحاربه و لكن سيناء الآن، ومنذ أيام الإخوان الذين استغلوها لدخول المجرمين والقتلة أصبح الوضع صعب للقوات المتواجدة هناك ﻷنهم يقومون بحرب حقيقية واقسموا على استرجاع "حق الشهيد".

 

اللواء معتز الشرقاوي نال لقب "شبح الصاعقة المصرية"، لقدرته على الظهور والاختفاء بسرعة والمباغتة في ميدان القتال، و مشاركته في حرب الاستنزاف بالعبور إلى الضفة الشرقية للقناة والإشتباك مع العدو  9 مرات .

 

الشرقاوي  حصل على 3 أنواط شجاعة من الدرجة الأولى، و شارك في الإغارة على موقع لسان بورتوفيق الحصين في عام 1969، ونجاح في أسر أول إسرائيلي نهاراُ، وقتل قائد المنطقة الجنوبية بسيناء الجنرال جافيتش في كمين نهاري.

ذكرى نصر أكتوبر
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان