رئيس التحرير: عادل صبري 03:13 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

وسط هتافات منددة بالإرهاب.. تشييع جثمان شهيد سيناء بالمنوفية

وسط هتافات منددة بالإرهاب.. تشييع جثمان شهيد سيناء بالمنوفية

أخبار مصر

تشيبيع جثمان أحد شهداء سيناء

في مسقط رأسه بـ «المصيلحة»

وسط هتافات منددة بالإرهاب.. تشييع جثمان شهيد سيناء بالمنوفية

متابعات - أخبار مصر 16 سبتمبر 2017 17:31

شيع أهالي قرية المصيلحة بمركز شبين الكوم، بمحافظة المنوفية، اليوم السبت، جنازة الشهيد أحمد عزت الباجوري، جندي مجند ٢٢سنة، في مسقط رأسه، وسط هتافات منددة بالإرهاب، وتطالب بالقصاص من قتلته.
 

شُيعت جنازة  الباجوري، جندي مشاة الاستطلاع بالجيش المصري، من المسجد الكبير بالقرية، وحضر صلاة الجنازة اللواء خالد جمعة، رئيس مركز ومدينة شبين الكوم نائبا عن المحافظ واللواء طارق الوكيل مندوب الداخلية العقيد ياسر القاضي مندوبا للقوات المسلحة.

يذكر أن الشهيد أحمد الباجوري استشهد في إحدى انفجارات العريش أثناء جولة استطلاعية.


وتبنى تنظيم "داعش" الإرهابي، مساء الاثنين الماضي، تفجيرًا وقع على أطراف مدينة العريش في محافظة شمال سيناء المصرية (شمال شرق)، وأودى بحياة عدد من عناصر الشرطة.

وعبر موقعه الإلكتروني "أعماق" وحسابات لبعض مناصريه على موقع "تويتر"، أعلن التنظيم، الناشط في سيناء، مسؤوليته عن التفجير. مضيفًا أنه قتل 8 من عناصر الشرطة ودمر 4 مدرعات شرطية.

وذكرت صحيفة "الأهرام" الرسمية أن التفجير أسفر أيضًا عن مقتل 3 "إرهابيين"، بخلاف مقتل 18 شرطيًا.
 

وتتشهد شمال سيناء منذ عدة سنوات مضت، تزايداً في استهداف الآليات والمواقع العسكرية والشرطية؛ ما أسفر عن مقتل أفراد من الجيش والشرطة.

وتعلن جماعات مسلحة تنشط في سيناء، بينها "ولاية سيناء" المسؤولية عن كثير من هذه الهجمات. -

ويطلق الجيش تعبير "عناصر تكفيرية" على المنتمين للجماعات المسلحة الناشطة في محافظة شمال سيناء، وأبرزها "أنصار بيت المقدس"، الذي أعلن في نوفمبر 2014، مبايعة تنظيم "داعش" الإرهابي، وغيّر اسمه لاحقًا إلى "ولاية سيناء".
 

وتشن قوات الأمن والجيش حملة عسكرية موسعة في شمال سيناء منذ سنوات، تستهدف القضاء على الجماعات المسلحة في شبه جزيرة سيناء.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان