رئيس التحرير: عادل صبري 06:46 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الجيزة عطشانة.. والقابضة لمياه الشرب: «معندناش ميه كفاية»

الجيزة عطشانة.. والقابضة لمياه الشرب: «معندناش ميه كفاية»

أخبار مصر

انقطاع المياه في الجيزة - ارشيفيه

الجيزة عطشانة.. والقابضة لمياه الشرب: «معندناش ميه كفاية»

فادي الصاوي 14 سبتمبر 2017 11:55

ما بين ارتفاع فواتيرها وندرة الحصول عليها، يعيش سكان أغلب المناطق في محافظة الجيزة في جحيم بسبب الانقطاع المتكرر لمياه الشرب لأوقات تصل إلى 12 ساعة يوميًا، في تلك الفترات لا يستطيع المواطن الحصول على قطرة مياه واحدة تمكنه من الشرب أو طهى الطعام أو الوضوء أو الاستحمام.

 

في كل مرة تنقطع فيها المياه عن الجيزة كان العميد محيي الدين الصريفي المتحدث باسم الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، يخرج إلى وسائل الإعلام ليعلن أن الانقطاع بسبب عطل فني أو تغيير محبس الطرد الرئيسى بمنطقة من المناطق أو إجراء تحويلات مترو الأنفاق، ولكن هذه المرة كشف الصرفي عن وجود عجز بالمياه في بعض مناطق المحافظة يصل إلى 300 ألف متر مكعب.

 

وتكتفى الأجهزة التنفيذية بالمحافظة، بالإعلان عن توفير تنكات مياه بسيارات متنقلة صالحة للشرب بمناطق الانقطاع، وكما تطالب المستشفيات والمخابز ودور العبادة والمحلات والمواطنين بتدبير احتياجاتهم من المياه لاستخدامها فترة الانقطاع، وتناشد المواطنين بأنه فى حال وجود أى شكوى الاتصال بالخط الساخن 125.

 

ولضيقهم من الانقطاع المتكرر للمياه، أرسل أهالي شارع محمد عبد العظيم المتفرع من شارع شحاته الجمل الكائن أمام مصنع الأدوية للقوات المسلحة ببولاق الدكرور ناهيًا، شكوى إلى محمود رسلان رئيس الشركة القابضة للمياه، عبروا فيها عن معاناتهم من كثرة الانقطاع المتكرر للمياه لفترة تصل 12 ساعة يوميا.

 

  وأشار الأهالي في شكواهم إلى أنهم مئات الأسر، ومنهم كبير السن الذي لا يقدر على الذهاب للمسجد لأداء فرائض الصلاة، ومنهم المرضى والأطفال، مطالبين رئيس الشركة بالنظر في شكواهم خاصة مع دخول المدارس.

 

وقال المواطن وليد عبد العزيز من سكان فيصل، :" إننا نعاني من كثرة انقطاع المياه بشكل مستمر ولكن زاد الوضع سوءًا خلال الفترة الأخيرة، وإحنا مش عارفين نأكل ولا نشرب ولا نستحمى  حتى الجوامع مفيهاش قطرة مياه واحدة، وأنا النهاردة اشتريت مياه معدنية للاستحمام حتى أتمكن من الذهاب إلى عملي".

 

 التقط منه طرف الحديث مواطن آخر يدعى إبراهيم على، الذي عبر عن غضبه من المسئولين قائلا: " المسئولين عايشين في نعيم ولا يشعرون بمشاكل الغلابة، وعندما يتحدث الفقير ويطالب بحقه يتهم بالإرهاب وإثارة الفوضى بالبلاد".

 

بينما كشف مواطن ثالث يدعى أشرف الشاذلي من سكان كفر طهرمس، عن قيام بعض المواطنين ببيع المياه للأهالي مقابل 20 جنيها لجركن الواحد، مضيفا:" أنا نفسى المسئولين الكبار في الدولة يحطوا نفسهم مكان المواطن الغلبان ويقولنا هيتعامل إزي مع أهل بيته وأولاده لما المياه تنقطع عنه".

 

من جانبه كشف العميد محي الصرفي المتحدث باسم الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف والصحي، عن وجود عجز بالمياه في محافظة الجيزة يصل إلي 300 ألف متر مكعب مياه، هذا العجز يقتصر فقط على مناطق البناء العشوائي بدءً من فيصل مرورا بناهيا والتلاتيني وبشتيل (1 – 2 - 3 ) وحتى الطريق الدائري .

 

 وأضاف في تصريحات إعلامية له، أن الشركة لا تتجاهل هذه المشاكل بل تجرى توسعات محطات العياط والصفط ومنشاة القناطر، ومن المقرر أن يدخلوا الخدمة الأيام المقبلة، وذلك لزيادة كميات المياه ولخفض نسب العجز، موضحا أنه رغم هذه التوسعات إلا ان العجز سينحصر في هذه المناطق نظرا للبناء العشوائي.

 

ودعا متحدث القابضة لمياه الشرب، المواطنين إلى ضرورة تحمل الوضع الحالي لحين دخول فصل الشتاء الذي سيشهد استهلاكا أقل للمياه.

 

وبدور قال المهندس عوض أحمد، نائب رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالجيزة، إن هناك توسعات فى محطة مياه إمبابة بقيمة 400 مليون جنيه، ومحطة القراطين بقيمة 200 مليون جنيه، ومن المقرر الانتهاء منهما قبل الصيف القادم للقضاء على مشاكل المياه بالجيزة.

 

وعبر عوض أحمد عن غضبه، من الاستخدام الخاطئ للمياه في غسيل السيارات، ورش الشوارع، لافتا إلى هذا الأمر يهدر المياه بشكل كبير، مطالبا المواطنين بترشيد استهلاك المياه للمحافظة عليها.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان