رئيس التحرير: عادل صبري 10:40 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

في ملف تطوير العشوائيات.. الحكومة عندها «ملحق»

في ملف تطوير العشوائيات.. الحكومة عندها «ملحق»

أخبار مصر

مناطق عشوائية بمصر

في ملف تطوير العشوائيات.. الحكومة عندها «ملحق»

هادير أشرف 14 سبتمبر 2017 11:02

يوليو 2017.. التاريخ الذي حددته الحكومة المصرية للانتهاء من تطوير أغلب المناطق العشوائية غير اﻵمنة في محافظات مصر.

 

وبعد انتهاء المدة التي وضعتها الحكومة لانتهاء من مشروعات التطوير، تستعرض "مصر العربية"، النتيجة التي وصل إليها مخطط التطوير، والتي لم ينفذ أغلبها حتى اﻵن، في التقرير التالي:

 

محافظة الغربية


مشروع "كندالية" بطنطا، تم البدء فيه 1 يوليو 2016، وفقاً لمخطط التطوير، وكان من المفترض الانتهاء 1 يوليو 2017، لخدمة ألفين نسمة، وتوفير 426 وحدة سكنية، بتكلفة 426 مليون جنيه.

 

ولم يتم الانتهاء من المشروع حتى اﻵن، حيث توجه الدكتور أحمد عادل درويش نائب وزير اﻹسكان للتطوير الحضاري والعشوائيات، بزيارة المنطقة 2 أغسطس الماضي لمتابعة مشروع التطوير وليس افتتاحه كما كان مقرراً.

 

جنوب سيناء

مشروع "الرويسات" بشرم الشيخ، تم البدء في تنفيذه، 1 أغسطس 2016، وكان من المفترض الانتهاء منه 30يوليو 2017، لخدمة 4 آلاف نسمة، وتوفير 922 وحدة سكنية، بتكلفة 225 مليون جنيه.

 

ولم يتم الانتهاء من المشروع حتى اﻵن، وأكد وزير الإسكان الدكتور مصطفى مدبولي في آخر زيارة له للمحافظة على ضرورة ضغط مدة تنفيذ المشروع للانتهاء منه مع احتفالات أكتوبر المقبل.

 

البحيرة

مشروع "الكسارة" بمنطقة رشيد، تم البدء في تنفيذه 3 يونيو 2016، وكان من المفترض الانتهاء منه 30 يونيو 2017، لخدمة 500 ساكن، لتوفير 120 وحدة سكنية، بتكلفة 21 مليون جنيه.

 

ولم يتم الانتهاء من المشروع حتى اﻵن، حيث توجه الدكتور أحمد عادل درويش نائب وزير اﻹسكان للتطوير الحضاري والعشوائيات، لزيارة موقع التطوير يوم 6 أغسطس 2017، بعد المدة المحددة للانتهاء، ووجه  الشركة المنفذة إلى ضرورة سرعة الانتهاء من المشروع حيث إن معدلات التنفيذ كانت بطيئة.

 

أسوان

المرحلة الثانية من مشروع "الصحابي"، تم البدء في تنفيذها 15 مارس 2015، وكان من المفترض الانتهاء منها في 15 مارس 2017 لخدمة ألفي نسمة، وتوفير 567 وحدة سكنية، بتكلفة 104 ملايين جنيه، إلا أنه تم وضع حجر الأساس للمشروع في يوم 25 يوليو 2017 ولم يتم الانتهاء منه حتى اﻵن.

 

كفر الشيخ

مشروع "دريسة الهندسة" في منطقة قلين، تم البدء في تنفيذه في 22 يناير 2015، وكان من المفترض الانتهاء منه في 22 مارس 2017، لخدمة  800  ساكن، لتوفير 60 وحدة سكنية، بتكلة 7 ملايين جنيه.

 

وحتى اﻵن لم تعلن الحكومة عن انتهاء مشروع التطوير، ولم يتم افتتاحها بعد التطوير.

 

قنا

تعتبر قنا المحافظة الوحيدة التي تم الانتهاء من العشوائيات" target="_blank">تطوير العشوائيات غير الآمنة بها بمخطط الحكومة للتطوير، حيث أكّد عبدالحميد الهجان محافظ قنا الانتهاء  من تطوير مناطق  "التوهة وشرق محطة المياه وجنوب مصنع السكر ونجع فيران"، في أغسطس الماضي.

 

وكان من المفترض الانتهاء منه في 1 يونيو 2017، لخدمة ألفي نسمة، وتوفير 444 وحدة سكنية، بتكلفة 5 مليون جنيه.

 

الوادي الجديد

1- مشروع "موط القديمة"، أشار المخطط أنه تم البدء في تنفيذه بمنطقة الداخلة، في 1 أكتوبر 2017، ومن المفترض  الانتهاء من تنفيذه أول الشهر المقبل في 1 أكتوبر 2017، لخدمة ألف نسمة، وتنفيذ 280 وحدة سكنية، بتكلفة 42 مليون جنيه.

 

إلا أن أهالي المنطقة استمروا في الشكوى من اﻹهمال وانعدام الخدمات في المنطقة حتى شهر مايو من العام الحالي، وخاصة الإضاءة، حتى إنهم أطلقوا عليها لقب منطقة "الخرابة".

 

2- مشروع "بلاط إسلامية" بمنطقة بلاط، أشار المخطط أنه تم البدء في تنفيذه في 1 أكتوبر 2017، ومن المفترض  الانتهاء من تنفيذه أول الشهر المقبل في 1 أكتوبر 2017، لخدمة ألفي نسمة، وتوفير 508 وحدة سكنية، بتكلفة 50 مليون جنيه.

 

ولكن في أول أغسطس الماضي، صرح المهندس عادل عباس، رئيس مركز ومدينة بلاط الجديد، أن أهم أولوياته فور تكليفه رئيسا للمركز، هى إيجاد حلول لبركة الصرف الصحى القريبة من التجمعات السكنية بمدينة بلاط، مما يعني أنه لم يتم البدء في عمليات التطوير بالمدينة حتى اﻵن.

 

البحر الأحمر

كشف المخطط عن البدء في تنفيذ مشروع "الكلاحين" بمنطقة القصير في 1 أبريل 2016، وكان من المفترض  الانتهاء 1 مارس 2017، لخدمة ألف نسمة، وتوفير 69 وحدة سكنية، بتكلفة 26 مليون جنيه، إضافة إلى بدء تنفيذ مشروع "زرزارة" بمنطقة سفاجا، في 1 أبريل 2016، والانتهاء منه في نفس الموعد، لخدمة ألف نسمة، وتوفير 230 وحدة سكنية، بتكلفة 66 مليون جنيه، وكذا البدء في مشروع "عشش البلد" في منطقة رأس غارب، في 1 يوليو الماضي، على أن يتم  الانتهاء منه في 1 يونيو 2017، لخدمة ألفي نسمة، وتوفير 454 وحدة سكنية، بتكلفة 125 مليون جنيه.

 

وأكّد الدكتور أحمد عادل درويش نائب وزير الإسكان لشؤون التطوير الحضاري والعشوائيات، الخميس 7  سبتمبر الجاري، أنّ العمل يسير وفقا للمعدلات المطلوبة في هذه الموافق، إلا أنه لم يتم الانتهاء منها وفقاً للتاريخ الموجود في مخطط الحكومة.

 

الجيزة

 

أكّد المخطط أنه تم البدء في تنفيذ مشروع "عشش السكة الحديد" بمنطقة البدرشين، منذ 22 يناير 2015، على أن يتم  الانتهاء منه في 22 مارس 2017، ويحتوى على 100 ساكن، لتنفيذ 24 وحدة سكنية، بتكلفة 5 ملايين جنيه.

 

وأوضحت الدكتورة منال عوض نائب محافظ الجيزة لشئون تنمية المجتمع وتطوير البيئة، أنه تم الانتهاء من بناء 3 عمارات لسكان العشش تحتوي على 22 وحدة سكنية وستخصص للعاملين بالسكة الحديد.

 

القاهرة

أوضح المخطط أنه تم البدء في تنفيذ مشروع "ماسبيرو" بمنطقة بولاق، منذ 1 أغسطس الماضي وسيتم الانتهاء منه 1 سبتمبر 2017، وأن عدد السكان 22 ألف نسمة، وتحتوي على 4 آلاف وحدة سكنية، بتكلفة 620 مليون جنيه.

 

إلا أنّ أهالي منطقة ماسبيرو مازالوا متمسكين برأيهم في عدم التنازل عن منازلهم بالمنطقة، واصفين البدائل التي طرحتها الحكومة لتطوير المنطقة، بأنها تعجيزية، وغير عادلة باعتبار أن التعويضات ضئيلةمقارنة بمكاسب الدولة والمستثمرين، مؤكدين أنهم لن يغادروا  شققهم مهما حدث وعلى استعداد للموت تحت أنقاضها.


وأكد المخطط أنه في منطقة منشأة ناصر، بدأ مشروع تطوير الشهبة في 1 يوليو الماضي، على أن يتم  الانتهاء منه في 1 يوليو 2017، وأن عدد سكانها 35  ألف نسمة، وتحتوي على 7 آلاف وحدة سكنية، بتكلفة مليار و85 مليون جنيه.

 

إلا أنه وعلى أرض الواقع بدأت الحكومة المصرية في إخلاء أهالي المنطقة في شهر مايو من العام الجاري، ولم يتم الانتهاء من المشروع وفقاً للموعد المحدد في المخطط.

 

وأكّد اﻷهالي أنهم رفضوا المغادرة لعدم توفير وحدات سكنية بديلة لهم بمشروع الأسمرات، قائلين "البيت كان فيه 4 أسر، مدوش شقق غير للمالك بس".


وأشار إلى أنه في منطقة السلام يوجد 3 مشروعات، مشروع "الإنتاج الحربي" والذي بدأ في 1 أغسطس 2016، على أن يتم الانتهاء منه في 1 أغسطس 2017، بعدد سكان 75 ألف نسمة، ويحتوي على 15 ألف وحدة سكنية، بتكلفة 2 مليار و325 مليون جنيه، ولم تعلن الحكومة عن اللانتهاء منه حتى اﻵن.

 

وكذا مشروع "المحروسة"، والذي بدأ 1 أبريل 2016، وكان من المفترض 1 أغسطس 2017، بعدد سكان 24 ألف نسمة، ويحتوي على 4824 وحدة سكنية، بتكلفة 748 مليون جنيه، إلا أنه مازال في مرحلة التشطيبات النهائية.

 

حيث أكّد وزير الاسكان مصطفى مدبولي، في زيارته التفقدية للمشروع يوم 7 أغسطس الماضي،  أن المشروع في مراحل التشطيبات النهائية، مشددًا على شركات المقاولات الثماني العاملة بالمشروع، سرعة الانتهاء من كامل المشروع، مؤكدًا وجود متابعة مستمرة من الرئيس عبدالفتاح السيسي لمشروعات تطوير المناطق غير الآمنة كافة.
 

ووفقًا للمخطط فإنه تم البدء بمشروع "الخيالة" بمنطقة البساتين، في 1 أغسطس 2016، على أن ينتهي 1 أغسطس 2017، بعدد سكان 15 ألف نسمة، ويحتوي على 3 آلاف وحدة سكنية، بتكلفة 465 مليون جنيه، ولم تعلن الحكومة عن الانتهاء منه حتى اﻵن.

 

وبالنسبة لمشروع "تل العقارب" بمنطقة السيدة زينب فقد بدأ في 1 يوليو 2016، وأخلت الحكومة المنطقة من اﻷهالي بالفعل، إلا أنه لم يتم  الانتهاء في الموعد المحدد له في 1 يوليو 2017، بعدد سكان 4 آلاف نسمة، ويحتوي على 815 وحدة سكنية، بتكلفة 191 مليون جنيه.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان