رئيس التحرير: عادل صبري 12:35 صباحاً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

حقيقة فتح باب التقديم للمدارس اليابانية

حقيقة فتح باب التقديم للمدارس اليابانية

محمد متولي 10 سبتمبر 2017 21:39

صرح أحمد خيرى المتحدث الرسمى باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى أنه لا صحة لما نشر على بعض المواقع الإلكترونية عن فتح باب التقديم للمدارس اليابانية.

 

أكد أنه فوراستلام أى من المدارس اليابانية سيتم الإعلان عنها وسيتم فتح باب التقدم من خلال الموقع الرسمى للوزارة.

 

ومشروع المدارس اليابانية سيفتتح عدد من المدارس الرسمية للغات خلال العام الدراسى الجديد، والتى تطبق فيها الأنشطة الخاصة "بالتوكاتسو" وهذه الأنشطة تدعم المهارات الخاصة بالانضباط وروح الفريق والتعاون، والأنشطة المدرسية، ويعد هذا استكمالًا لما تم فى العام السابق من تطوير عدد (12) مدرسة.

 

أما هبة رزق معاون وزير التربية والتعليم والتعليم الفني للتخطيط ومشروع المدارس المصرية اليابانية فقالت  إن أنشطة التوكاتسو المطبقة في المدارس اليابانية هي عبارة عن أنشطة لاصفية لتنمية مهارات الطفل، وتحسين سلوكياته من خلال: (الحوار، والمناقشة، وحل المشكلات، والابتكار، والاحترام، والانضباط).

 

وأشارت إلى أن هذه الأنشطة تم تطبيقها في عدد (12) مدرسة، وفى العام الدراسى 2018/2017 سيتم تطبيقها في عدد (28) مدرسة جديدة، مضيفة بأنه خلال اكتمال المشروع سيتم تطبيق أنشطة التوكاتسو في عدد (212) مدرسة.

 

وأكدت على أنه لن يتم تدريس اللغة اليابانية داخل هذه المدارس، وأن المُعلمين فيها مصريين يتم انتدابهم بمعايير معينة مثل حصولهم على شهادات من الأكاديمية المهنية للمعلمين، ولا يزيد أعمارهم عن 40 عام، والمديرين عن 45 عام، مشيرة إلى تدريب المُعلمين والمديرين والموجهين على طبيعة العمل بهذه المدارس، بالإضافة إلى تخصيص حافز مميز لهم نتيجة زيادة فترة اليوم الدارسى، وعملهم بالأنشطة اللاصفية.

 

وأشارت إلى أنه تم تدريب بعض المدربين، والمعلمين والمديرين والإداريين من مديريات مختلفة، بدايًة من شهر فبراير الماضي وأطلق عليهم "سفراء التوكاتسو"، كما تم سفر بعضهم إلى اليابان لتلقى التدريب العملي هناك لتعليم كيفية تطبيق التوكاتسو، وعمل حقيبة خاصة بالتوكاتسو، ثم نقل خبراتهم الى مُعلمي هذه المدارس، وإعطاء المنهجية الصحيحة للتطبيق، بالإضافة لمتابعتهم.

 

وأوضحت رزق أن مساحة المدرسة 6 آلاف متر، ومساحة الفصل 8 × 8 وله بابان، ويسع الفصل عدد (36 إلي 40) طالب، وفي كل فصل سبورتين وساعة، ولكل طالب مكتب منفصل خاص به وكرسى أيضًا، مؤكدة على توحيد الزي المدرسى لجميع المدارس المصرية اليابانية ووجود بادج عليه.

 

وذكرت أن مصروفات المدرسة تتراوح بين (2000) كحد أدني و(4000) كحد أقصى لكل طالب تحددها المديرية التابعة لها المدرسة .

 

وتابعت رزق قائلة: أن من شروط قبول الطلبة من مرحلة رياض أطفال حتى الصف الأول والتحويل من الصف الثاني إلي الصف الثالث الابتدائي من المدارس الرسمية (عربي أو لغات أو أزهرى)، حيث أن قبول kg1  من سن أربع سنوات، و kg2 من سن خمس سنوات، والصف الأول الابتدائي سن ست سنوات، واستكمالًا حتي الصف الثالث الابتدائي،.

 

وأكدت على أن الأولوية للطالب الأكبر سنًا، ولابد أن تقع المدرسة في المربع السكني للطالب، ويتم التقديم عن طريق الموقع الرسمى للوزارة، ثم بعد انتهاء فترة التقديم يتم ترتيب قائمة بأسماء الطلاب؛ لتذهب إلى الإدارة التعليمية التابع لها المدرسة، وتكون على مرحلة واحده فقط، أما المواصلات فتترك لكل مدرسة .

 

كما أكدت على دور ولي الأمر ومشاركته فى أنشطة المدرسة، بواقع 20 ساعة داخل المدرسة، وإمضاءه على موافقته بذلك.

 

وعن موعد بدء الدراسة، قالت رزق: أن هذه السنة سنة استثنائية، لو حدث تأخير سوف لا يزيد عن أسبوع، والوزارة تعمل على الالتزام بالموعد المحدد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان