رئيس التحرير: عادل صبري 07:18 صباحاً | الأحد 22 يوليو 2018 م | 09 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مقالات السبت: عام الهجوم على السيسي و"إلا" تفتح عمل الشيطان

مقالات السبت: عام الهجوم على السيسي وإلا تفتح عمل الشيطان

أخبار مصر

صحافة القاهرة

مقالات السبت: عام الهجوم على السيسي و"إلا" تفتح عمل الشيطان

محمود النجار 19 أغسطس 2017 12:59

سار كتاب المقالات في الصحف الصادرة صباح اليوم كل في طريقه دون أن يشترك أى منهم في تناول موضوع بعينه باستثناء كاتبين في الشروق تطرقا إلى التعديلات الدستورية المقترحة من قبل أحد نواب البرلمان.

وتطرقت المقالات إلى عدة موضوعات أبرزها عدد القطع الأثرية المفقودة، المعلن عنها فقط، بلغ عددها أكثر من ٣٢ ألفاً، وكذلك قصة منع منع وائل الإبراشي من الظهور ضمنيا، وأزمة قطر، والموازنة العامة، وحظر إصدار قرارات تتضمن مزايا مالية تجاوز النظم المقررة قانوناً إلا بقرار من رئيس الوزراء.

 

عماد الدين حسين: منطق المؤيدين للتعديلات الدستورية غير مقنع  "الشروق"

أصحاب وجهة النظر المؤيدة للتعديلات لم يستطيعوا إقناعى بقوة حجتهم، فكيف سيقنعون بقية المواطنين خصوصا المعارضين..!

أحد الأسباب الأساسية وراء المطالبة بالتعديلات هى أن الرئيس لا يستطيع إقالة وزير إلا بموافقة مجلس النواب، ويسألون: كيف سيمكن للرئيس أن يتعامل مع هذا الوزير إذا رفض المجلس إقالته؟!

للموضوعية السؤال منطقى، ولكن للموضوعية أيضا فإننا لم نصادف مثل هذه الحالة حتى الآن، أو حتى ما يوحى بأنها محتملة

يقول المؤيدون أيضا إن فترة أربع سنوات غير كافية لرئيس الجمهورية. وسوف نفترض أن هذا الكلام سليم. والرد ببساطة أن هذا ما تم الاتفاق عليه سابقا، وتم انتخاب الرئيس على أساسه، وبالتالى ينبغى احترام إرادة الناخبين.

 

محمد سعد عبد الحفيظ: وضعنا الدستور ع الرف ونفعت " الشروق"

فى تقدير بعض حسنى النية من رجال السياسة والقانون أن تمديد فترة الولاية الرئاسية من 4 إلى 6 سنوات تصطدم بالمادة 226 من الدستور التى تحظر تعديل النصوص المتعلقة بإعادة الانتخاب، ويعتقد آخرون من ذات العينة أن القرار الرئاسى المرتقب بالدعوة لاستفتاء الشعب على تعديل مواد فى الدستور هو قرار إدارى قابل للطعن

ليست تلك هى القضية الوحيدة التى وضعت فيها الوثيقة الدستورية وموادها على الرف، فحكومة شريف إسماعيل تحايلت وفق خبراء الاقتصاد على النص الدستورى الملزم بتخصيص 10% من الناتج القومى للإنفاق على الصحة والتعليم والبحث العلمى، بأن وضعت الإنفاق على خدمات مياه الشرب والصرف وهو إنفاق على المرافق العامة، ضمن الإنفاق العام على الصحة، كما أدرجت حصة من فوائد خدمة الدين العام ضمن الإنفاق العام على الصحة والتعليم.

 

مرسي عطا الله: عام الهجوم على السيسي  " الأهرام"

ليس غريبا ولا مفاجئا أن يصبح الرئيس عبد الفتاح السيسى هدفا يتم التركيز عليه عشية الذهاب إلى انتخابات رئاسية جديدة

وعلينا أن نتوقع من الآن وحتى موعد الانتخابات الرئاسية فى العام المقبل انزلاقا فى لغة التطاول والسباب ونسج الشائعات وتلفيق الأكاذيب ضد السيسى.

 

طارق الشناوي : الإبراشى ونشيد الولاء "المصري اليوم"

لم يعد ممكنا أو محتملا الاستماع للنشيد وترديده كما هو حرفيا بلا أى محاولة للإضافة، حتى لو كانت لا تخرج عن حدود (الوزن والقافية)، مع الأسف صار غير مسموح حتى بهذا الهامش المحدود.

لدينا نموذج صارخ، الإعلامى الكبير وائل الابراشى، وائل لم يكن يوما فى قائمة المعارضة بالمعنى المباشر للكلمة، هو فى أعماقه يريد أن يضمن رضاء النظام، فهو يعلم أن هناك دائما ثمنا، وضع أمامه مبدأ إذا لم يستطع أن يقول كل ما يقتنع به فإنه لن يجبره أحد على أن يقول ما لا يؤمن به،  فى عام 2005 عندما قررت الدولة إجراء تغيير شامل بين رؤساء التحرير ومجالس إدارات الصحف القومية كان وائل من الأسماء المرشحة لتولى منصب رئيس تحرير روزاليوسف

المطلوب أن يكتب مقالين دفاعا عن توريث الحكم لجمال، عند تلك المقايضة رفض الصفقة، فهو ربما لن يهاجم مباشرة التوريث، ولكنه لن يدافع عنه، يختار الوقوف فى منطقة رمادية فى القضايا الشائكة التى تتعارض مع قناعاته.

 

عبد الناصر سلامة: الآثار.. العدد في الليمون "المصري اليوم"

واضح من عدد القطع الأثرية المفقودة، المعلن عنها فقط، والتى بلغ عددها ٣٢ ألفاً و٦٣٨، أن المثل أو التعبير المصرى الشهير عن الكثرة فى العدد لم يعد يتعلق بالليمون فقط، ذلك أن الليمون فى حد ذاته ربما لم يعد ينطبق عليه هذا التعبير بعد أن أصبح كالطماطم  المجنونة هو الآخر، يزيد سعره أحياناً على ٢٠ جنيهاً للكيلو، فأصبحت القطع الأثرية هى البديل للأمثلة والتندر

تقارير لجنة الجرد التابعة لوزارة الآثار قالت إن هناك ٨٩٢ قطعة أثرية مباعة، حيث كانت فى حوزة أحد الأشخاص قبل إقرار قانون الآثار، وهذه القطع مقيدة بإجمالى ٢٤٧ رقماً فى السجلات

الأهم من ذلك هو أن تقارير لجنة الجرد أكدت اختفاء قطع أثرية من عشرات المتاحف، أو بمعنى أصح من معظم المتاحف، وكأن الفساد أو السرقة فى بر مصر فيما يتعلق بهذا المجال من الوريد إلى الوريد.

 

خالد منتصر: من يملك "الثوابتوميتر"   " الوطن"

فى لعبة «توم وجيرى» التى يلعبها أحياناً رجال الدين مع المعترضين على جمود الفكر الدينى ومنع الاجتهاد، تتردد كثيراً جملة الثوابت والمعلوم من الدين

والقرآن لم ينزل مشفراً يحتاج إلى رجل دين معه الباسوورد، الدين نزل للناس والنداء كان للناس وليس لكلية أصول الدين أو قسم الحديث.. رجل الدين ما زال مصراً على أنه صاحب جهاز قياس الثوابت، والسؤال من الذى اخترع واحتكر هذا «الثوابتوميتر» وما وحدة قياسه؟!، هل هى الريختر أم الفيمتوثانية.

 

عماد الدين أديب: البحث عن بديل لحكم قطر   " الوطن"

هناك خطوة تصعيدية مهمة فى الأزمة الحالية بين قطر والدول الأربع المختلفة معها

ظهرت هذه الخطوة فى استضافة السعودية للشيخ عبدالله بن على آل ثانى، وهو أحد أهم قيادات آل ثانى التاريخية أعلنت السعودية رسمياً قبولها وساطة وطلب الشيخ عبدالله بفتح معبر «سلوى»، وهو الطريق البرى الوحيد الذى يربط بين حدود السعودية وقطر والسماح للحجاج القطريين بالسفر إلى الحج هذا العام

الرجل حفيد أحد حكام قطر وشقيق حاكم آخر، والبعض فى الأسرة يرى أن الحكم تحوّل عنه بعدما قام جد الأمير تميم بالحكم بدلاً عنه

وتعكس الخطوة السعودية رسالة سياسية لا تخفى على حكام قطر الحاليين بأن الرياض لا اعتراض لها على التعاون فى شئون الحكم مع أسرة آل ثانى، وليس لديها ثأر تاريخى معها، لكنها لا تثق فى تيار الأمير السابق (الوالد) حمد أو ابنه تميم

وحيد عبد المجيد: إلا وباب الشيطان  "الأهرام"

يُقال عادة إن كلمة «لو» تفتح باب الشيطان. ولكن إذا كانت محاولة استدراك أمر حدث تُبدَّد الوقت والجهد وتؤدى إلى استغراق فى الندم

فالحال أن شيوع الاستثناء من قواعد عامة ينطوى على خطر أكبر. ولذلك ربما تفتح كلمة "إلا" التى تستخدم أداة للاستثناء من القاعدة العامة كل أبواب الشيطان، وليس باباً واحداً فقط.

ورغم أن التوسع فى الاستثناء ملحوظ فى مصر، مازالت القواعد العامة تفتح أبواباً لهاوآخرها حتى الآن، التأشيرات العامة لقانون الموازنة العامة الجديدة 2017/2018. ونضرب مثالين بحالتين من الحالات الواردة فى هذه التأشيرات. الأولى حظر إصدار قرارات تتضمن مزايا مالية تجاوز النظم المقررة قانوناً إلا بقرار من رئيس الوزراء. وليس صعباً تدبيج مذكرة مستوفاة، من حيث الشكل لطلب زيادة فى مكافآت أو حوافز بذرائع مختلفة للحصول على هذا الاستثناء.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان