رئيس التحرير: عادل صبري 06:54 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

صومه يكفر سنتين.. 7 فضائل لـ يوم عرفة

صومه يكفر سنتين.. 7 فضائل لـ يوم عرفة

أخبار مصر

الحجاج على جبل عرفات

صومه يكفر سنتين.. 7 فضائل لـ يوم عرفة

سمير حشيش 30 أغسطس 2017 13:33

عرفة" target="_blank">يوم عرفة من أفضل الأيام عند الله، وهو يوم المغفرة والعتق من النار والمباهاة بأهل الموقف.

 

وقد ورد في فضائله ما يلي:

 

أولا: هو خير أيام الدنيا

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ما من يوم أفضل عند الله من عرفة" target="_blank">يوم عرفة».

 

ثانيا: الوقوف بعرفة هذا اليوم هو أعظم أركان الحج

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «الحج عرفة».

 

ثالثا: فيه يباهي الله تعالى بالواقفين أهل السماء من الملائكة

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ينزل الله إلى السماء الدنيا فيباهي بأهل الأرض أهل السماء فيقول: انظروا إلى عبادي شعثا غبرا ضاحين جاؤوا من كل فج عميق يرجون رحمتي، ولم يروا عذابي».

 

رابعا: يكفر صيامه لغير الحاج سنتين

وقد احتسب الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم على الله تعالى أن يكفر بصومه ذنوب سنتين.. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «عرفة" target="_blank">يوم عرفة" target="_blank">صيام عرفة" target="_blank">يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده».

 

خامسا: فيه يعتق الله تعالى من النار ما لا يعتق في غيره

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «فلم ير يوم أكثر عتقا من النار من عرفة" target="_blank">يوم عرفة».

 

وقال صلى الله عليه وسلم: «ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدا من النار من عرفة" target="_blank">يوم عرفة وإنه ليدنو ثم يباهى بهم الملائكة فيقول ما أراد هؤلاء».

 

سادسا: هو يوم مذلة الشيطان

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ما رئي الشيطان يوما هو فيه أصغر ولا أدحر ولا أحقر ولا أغيظ منه في عرفة" target="_blank">يوم عرفة وما ذاك إلا لما رأى من تنزل الرحمة وتجاوز الله عن الذنوب العظام إلا ما أري يوم بدر قيل وما رأى يوم بدر يا رسول الله قال أما إنه قد رأى جبريل يزع الملائكة».

 

سابعا: هو يوم إجابة الدعاء

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «خير الدعاء دعاء عرفة" target="_blank">يوم عرفة وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير».


وروي عن عبد الله بن المبارك قال: جئت إلى سفيان الثوري عشية عرفة وهو جاث على ركبتيه وعيناه تذرفان فقلت له: من أسوأ هذا الجمع حالا؟ قال: الذي يظن أن الله لا يغفر له.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان