رئيس التحرير: عادل صبري 07:25 صباحاً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

فضل الأيام العشر.. وبعض الأعمال الصالحة فيها

فضل الأيام العشر.. وبعض الأعمال الصالحة فيها

أخبار مصر

إبل معد للأضحية

فضل الأيام العشر.. وبعض الأعمال الصالحة فيها

سمير حشيش 21 أغسطس 2017 11:51

قال تعالى "والفجر وليال عشر".. قال ابن كثير رحمه الله "المراد بها عشر ذي الحجة"، وقاله ابن عباس وابن الزبير ومجاهد وغيرهم.


وقال تعالى "ويذكروا اسم الله في أيام معلومات" قال ابن عباس وكثير من المفسرين: "أيام العشر".

 

وأخرج البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "ما العمل في أيام أفضل في هذه العشرة" قالوا: ولا الجهاد؟، قال: "ولا الجهاد إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله فلم يرجع بشيء".

 

وأخرج أصحاب السنن والحاكم في المستدرك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال "ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام العشر" قالوا: ولا الجهاد في سبيل الله؟، قال: "ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشيء".

 

ما يستحب فيها من الأعمال:
 

1- الحفاظ على الفرائض من الصلوات المكتوبة وأداء الزكاة لمن وجبت عليه والحج للمستطيع:


وفي الحديث " وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه" أخرجه البخاري عن أبي هريرة.


2- الإكثار من النوافل قدر المستطاع، والنوافل تكون من جنس الفراض: كصلوات النافلة والصدقات والصيام والعمرة للمستطيع، وقراءة القرآن.


وفي الحديث "وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه" أخرجه البخاري عن أبي هريرة.


وقال صلى الله عليه وسلم "ما من عبد يصوم يوما في سبيل الله إلا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النار سبعين خريفا" أخرجه الشيخان عن أبي سعيد الخدري.


3- التكبير والتهليل والتحميد والذكر:

قال تعالى "ويذكروا اسم الله في أيام معلومات على ما رزقهم من بهيمة الأنعام"


وفي الحديث "ما من أيام أعظم عند الله سبحانه ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد". أخرجه الطبراني عن ابن عمر.


4- صيام يوم عرفة لغير الحاج:


وفي الحديث قال رسول الله "أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده" أخرجه مسلم عن أبي قتادة.


5- الأضحية في يوم النحر وأيام التشريق: وهي سنة للمستطيع:


وفي الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم "ضحى بكبشين أملحين أقرنين ذبحهما بيده وسمى وكبر" والحديث متفق عليه


6- التشبه بالمحرم بعدم أخذ الشعر والأظافر، وهذا للمضحي:


وفي الحديث "إذا رأيتم هلال ذي الحجة وأراد أحدكم أن يضحي فليمسك عن شعره وأظفاره" وفي رواية "فلا يأخذ من شعره ولا من أظفاره حتى يضحي"، ولعل ذلك تشبها بمن يسوق الهدي، فقد قال الله تعالى "ولا تحلقوا رءوسكم حتى يبلغ الهدي محله"
 

7- صلاة العيد:


فهي سنة مؤكدة لإظهار البهجة والفرحة في المسلمين، ويسن حضورها للرجال والأطفال والنساء، حتى للحيض اللاتي لا يصلين، فيشهدن فرحة المسلمين واجتماعهم ويعتزلن الصلاة.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان