رئيس التحرير: عادل صبري 07:53 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عمائم الأزهر في المطارات والموانئ لتوعية الحجاج بالمناسك

عمائم الأزهر في المطارات والموانئ لتوعية الحجاج بالمناسك

أخبار مصر

البيت الحرام

وأزهري: جنود وأبطال

عمائم الأزهر في المطارات والموانئ لتوعية الحجاج بالمناسك

فادي الصاوي 09 أغسطس 2017 13:10

بدأت اليوم قوافل مجمع البحوث الإسلامية في التوعية الدينية في جميع المطارات التي يسافر منها حجاج بيت الله الحرام إلى الأراضي المقدسة، حيث يقوم وعاظ الأزهر بتوعية الحجاج بمناسك الحج والرد على استفساراتهم وأسئلتهم المتعلقة بأداء فريضة الحج.

 

وقال الدكتور محيي الدين عفيفي الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية إن وعاظ الأزهر يقومون بشرح مناسك الحج لجميع الحجاج الذين سيؤدون فريضة الحج بطريقة سهلة ومبسطة تناسب جميع المستويات المعرفية وتحمي الحاج أو الحاجة من الحيرة والشكوك؛ حيث يتم مراعاة التيسير ورفع الحرج عن الناس وحثهم على الالتزام بآداب وأخلاقيات الحج.

 

أضاف عفيفي أن الوعاظ يقومون أيضاً بالرد على استفسارات الحجاج على مدار 24 ساعة حتى آخر فوج من حجاج بيت الله الحرام ممن يسافرون عبر مطارات القاهرة وبرج العرب والبحر الأحمر والأقصر.

 

أشار الأمين العام إلى أن تواجد الوعاظ في المطارات والموانئ يأتي بجانب حملات التوعية المسبقة التي نظمها المجمع خلال الأسبوعين الماضيين في الإسكندرية والعاشر من رمضان وغيرها، فضلاً عن توزيع كتاب "مع الحجيج" والذي يوضح للحجاج كل ما يتعلق بهذه الفريضة من مناسك وأحكام؛ حيث قام مجمع البحوث الإسلامية بتوزيع ثمانين ألف نسخة على الجهات المعنية بسفر الحجاج.

 

أوضح عفيفي أن توجيه قوافل التوعية جاء تلبية لاحتياجات الحجاج المعرفية، وتيسيرا عليهم.

 

يأتي هذا ضمن حملة التوعية التى أطلقها الأزهر لخدمة الحجاج والمعتمرين، وتشتمل تخصيص خُطب الجمعة بالجامع الأزهر لبيان أحكام الحج والعمرة وما يتعلق بهما من الآداب والسلوكيات والأحكام التي يحتاجها زوار بيت الله الحرام أثناء هذه الرحلة المباركة.

 

وتتضمن الحملة شرحا تفصيليا وبيانا عمليا للحجاج والمعتمرين من خلال دروس دينية وتثقيفية بالجامع الأزهر ومقار مديريات الوعظ بالمحافظات على مستوى الجمهورية بالتنسيق مع وزارتي الداخلية والتضامن الاجتماعي وشركات السياحة الدينية.

 

ونظم مجمع البحوث الإسلامية ندوات توعوية بمناسك الحج في الإسكندرية ومدينة العاشر من رمضان بمشاركة وعاظ الأزهر وحضور عدد كبير من حجاج القرعة.

 

وشهدت هذه الندوات إقبالا من جانب الحجاج قبل سفرهم، كما تعرضت الندوات لشرح تفصيلي لكل نسك؛ بالإضافة إلى إلقاء الضوء على المحظورات أثناء الحج وما يجوز وما لا يجوز فعله.

 

 أما وزارة الأوقاف فقد أعدت خطة للتعامل مع الحجاج هذا العام، ترتكز على ثلاثة محاور، المحور الأول تمثل في تنظيم الأوقاف لقوافل توعية لجميع المسافرين لحج بيت الله الحرام عبر الموانئ والمطارات المختلفة بجمهورية مصر العربية، بالتنسيق بين الأئمة ووعاظ الأزهر.

 

أما المحور الثاني فهو إيفاد عشرات الأئمة من شباب علماء الوزارة؛ لمرافقة بعثات الحج المصرية بالمملكة العربية السعودية.

 

وفي هذا الإطار عقدت الأوقاف يومي 26 – 27 يوليو الماضي دورة علمية حول أهم الأسئلة والقضايا التي ينبغي توحيد الفتوى فيها بين الأئمة المرافقين لبعثة الحج حرصًا على التيسير ومنعًا لأي بلبلة قد تحدث نتيجة اختلاف الفتوى، شملت الدورة الأئمة المرشحين لتوعية المسافرين للحج بالمطارات والموانئ.

 

وتمثل المحور الثالث في إصدار الأوقاف كتابًا عن التيسير في الحج اشترك في تأليفه ثمانية من كبار العلماء المتميزين، وأتاحت الوزارة كتابها الذي أصدره المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بثلاث لغات هي: العربية، والإنجليزية، والفرنسية، ورقيا وإلكترونيا.

 

بينما أصدرت دار الإفتاء المصرية دليلا إرشاديا لتوضيح المناسك باستخدام الرسوم والأشكال التوضيحية، وتوزيع هذا الدليل على الحجاج قبل سفرهم للأراضي المقدسة.

 

وبدوره ثمن الشيخ محمود الإبيدي أحد علماء الأزهر، دور المؤسسات الدينية في مصر في  إرسال جنودها الأبطال ورجالها الأبرار – على حد تعبيره - إلى مثل هذه المواقع الحية لتتزاحم مع الناس لتقديم صحيح الدين وجماله، وإرسال رسالة بأن الدين يحب الحياة وأنه يسر وليس عسر.

 

وقال الإبيدي لـ"مصر العربية"، إنه من واقع تجربته الشخصية خلال الأيام السابقة تيقن حاجة الناس الماسة إلى علماء الدعوة قبيل سفرهم إلى الأراضي المقدسة، لاسيما وأن هناك أسئلة كثيرة تدور في أذهان الناس، والناس في زماننا يحتاجون إلى خطاب وسيطي أزهري.

 

وأضاف أنه من الأفضل أن يتواجد رجال الدعوة بين صفوف الجماهير، وأن يلتحموا بهم، وهذا ما حرص الأزهر والأوقاف ودار الإفتاء في الأيام القليلة الماضية والسنوات الأخيرة عليه، لذا وجدنا ظهورا واضحا في مطارات مصر للعمائم الأزهرية لتوضيح صحيح الدين للناس ومناسك الحج الصحيحة، لأن هذه المناسك تحمل في طياتها مسائل كثير يختلف الناس فيها ولا يعرفون لها أصلا ولا سندا ويظنون أنها كبيرة ولكن بعد جلوسهم إلى عالم أزهري يعلمون أن الأمر سهلا وميسرا.

 

 ومن المقرر أن تنطلق اليوم الأربعاء، من مطار القاهرة الدولي أولى رحلات الحج لهذا العام لنقل الحجاج المصريين إلى الأراضي المقدسة على  5 رحلات جوية تضم 1900 حاج من حجاج قرعة الدقهلية والمنيا.

 

ويقوم شريف فتحي وزير الطيران بتوديع أول أفواج الحجّاج المصريين على رحلة مصر للطيران المتجهة إلى المدينة المنورة.

 

 وتُسيّر الشركة غدا الخميس، 6 رحلات جوية أيضا إلى مطار المدينة المنورة لنقل 1400 حاج من حجاج القرعة.

 

 بينما تبدأ أولى رحلات جمعيات التضامن الاجتماعي يوم السبت 12 أغسطس بنقل 750 حاجا من حجاج محافظة الجيزة وبورسعيد يليها نقل حجاج شركات السياحة.

 

شاهد الفيديو..

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان