رئيس التحرير: عادل صبري 04:23 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مقالات الأحد تعدد مكاسب إعلان ترشح السيسي مبكرًا سياسيًا واقتصاديًا ودوليًا 

مقالات الأحد تعدد مكاسب إعلان ترشح السيسي مبكرًا سياسيًا واقتصاديًا ودوليًا 

أخبار مصر

الصحف اليومية

وصلاح منتصر يطالب بالإفراج عن مجدي حسين

مقالات الأحد تعدد مكاسب إعلان ترشح السيسي مبكرًا سياسيًا واقتصاديًا ودوليًا 

محمود النجار 06 أغسطس 2017 11:47

باستثناء مقال يتيم في جريدة الوفد فإن كتاب الأعمدة بالصحف الصادرة صباح اليوم تجاهلوا تماما ذكر قناة السويس  الجديدة التي افتتحت في مثل هذا اليوم منذ عامين.

ورغم أن هناك مقالات عدة بالصحف القومية اليوم تغنت بحكمة الرئيس السيسي، ونجاحاته الاقتصادية، وضرورة إعلان ترشحه للرئاسة فترة ثانية إلا أنها لم تذكر من قريب، أو بعيد مناسبة مرور عامين على افتتاح التفريعة الجديدة.

                   

ياسر رزق: حديث ليس مبكراً عن انتخابات الرئاسة

عدد ياسر رزق مقاله بصحيفة الأخبار  المكاسب التي ستجنيها مصر من وراء إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي الترشح لفترة رئاسية ثانية خلال هذه الأيام.

وكتب "على مستوى الشارع المصري.. يؤدّي الإعلان من الآن إلى حالة هدوء واستقرار وأمن على المستقبل."

وتابع "وعلي مستوي الاقتصاد.. يشجع الإعلان عديداً من المستثمرين الأجانب والعرب بل والمصريين على الانتقال من وضع الترقب والحذر إلى الإقدام على الاستثمار من الآن دون انتظار 6 شهور قادمة على الأقل، في نفس الوقت له انعكاسات إيجابية علي البورصة، وعلي سرعة إنجاز المشروعات القومية، وعلي المضي في برامج الإصلاح الاقتصادي والإداري وغيرها بإيقاع أسرع."

وأضاف "وعلى مستوى علاقات مصر الدولية.. يعزز الإعلان سياسة مصر الخارجية ويقوي الجسور التي شيدتها مع القوي الكبري. وعلى مستوى الحياة السياسية.. يؤدي إعلان الرئيس السيسي من الآن عن نيته في الترشح إلى ترطيب أجواء، يريد البعض أن يفتعلها ساخنة علي غير لهيب أو وقود!"

 

علاء عريبي: كيف سنختار الرئيس القادم ؟وما هي حيثيات ومبررات الاختيار؟،

وفي نفس السياق تساءل علاء عريبي في صحيفة الوفد  كيف سنختار الرئيس القادم فكتب يقول "لا أخفي عليكم الأسئلة والمخاوف كثيرة وصعبة، لكنها فى النهاية ترشدنا إلى السؤال الصعب: لماذا نريد رئيسا الجمهورية؟، وما هى أهم مواصفاته؟، وما هو برنامجه لانتشال البلاد من عثرتها وكبوتها؟، هل سنختار أحدهم لأننا نعرفه؟، هل سنختاره لأن وسائل الإعلام تلح عليه؟. هل سنختاره لأن معاونيه يشوهون منافسيه؟، ما الذى تريده من رئيس الجمهورية؟."

 

عمرو عبد السميع: مواجهة الفساد أساسية في الترويج لأية انتخابات

وفي صحيفة الأهرام لجأ عمرو عبد السميع إلى تجربة الصين في مواجهة الفساد، وكيف أنها أصبحت أبرز وسائل الحكومة لدعم مشروعية الحكم وكتب يقول "وقد قامت بذلك عدة مرات على أعلى مستوى وآخرها التحقيق مع صن جنجتساي.. تطهير الحكم لا يتم فقط خارجه ولكنها تتعلق ـ أيضا ـ بعناصر تعمل داخله وعندما نقول الحكم نحن لا نتكلم عن المسئولين فقط ولكننا نتكلم عن مسئولى المال والأعمال الذين يتحكمون فى جزء مهم من مصائر البلاد والعباد.. وقد آن الوقت لجعل فكرة مواجهة الفساد جزءا أساسيا من عملية السعى فى الطريق إلى الانتخابات، وسوف تجد مؤسسات الدولة حشودا من الناس تؤيدها فى هذا الطريق وتدعم جهودها".

 

صلاح منتصربالأهرام أفرجوا عن مجدي حسين:

وبعد أن ذكر ما يلاقيه مجدي حسين رئيس تحرير جريدة الشعب في سجنه طالب صلاح منتصر في مقاله بضرورة النظر إلى حالة حسين قائلا  "أعرف بحكم الزمالة مجدى، وأعرف أخلاقه وهناك قانون العقوبات الذى قدلا يستجيب للإفراج عنه ، ولهذا ألجأ إلى قانون الرحمة والإنسانية الذى عهدناه فى الرئيس السيسى فى عديد المواقف الإنسانية."

وتابع "إننى أرجو الصديق الكريم الأستاذ مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى للإعلام بما عرف عن تاريخه فى الوقوف إلى جانب زملائه، والأستاذ العزيز عبد المحسن سلامة رئيس مجلس إدارة الأهرام ونقيب الصحفيين، الاستجابة لصرخة سجين لم يعد أمامه الكثير مستقبلا!"

 

محمود خليل للحكومة: لم ترحموا جيب المواطن فلا تستفزوه

وتحدث محمود خليل في مقاله بصحيفة الوطن عن نفى المسؤولين المتكرر لارتفاع الأسعار، وخلال يوم او يومين نجد الأسعار قد ارتفعت.

وكتب يقول "إذا لم ترحم الحكومة «جيب» المواطن، فمن اللياقة أن ترحم إحساسه ولا تستفز جهازه العصبى الذى يكاد يدمره غول الغلاء، أن ترحم عقله الذى تشبع بالتصريحات المتناقضة، والكلام وعكسه، وأرهقته التصريحات العجيبة من نموذج «رفع الأسعار فى مصلحتك»."

واختتم مقاله بالقول "المواطن المصرى اليوم يشبه الملاكم الذى يخوض مباراة متواصلة الجولات فى مواجهة الأسعار. فى مثل هذه المباريات عادة ما يمنح اللاعبان فترة راحة بين الجولة والأخرى، يلتقطان فيها أنفاسهما حتى يستطيعا المواصلة، الحكومة مطالبة بتطبيق قواعد هذه اللعبة وهى تتخذ قرارات رفع الأسعار.. «منح المواطن راحة فى مصلحتك يا حكومة».. ما دام كله «مصلحة»!"

 

عبد الناصر سلامة: يجب أن تدفعنا "صفقة نيمار" للعمل لا السخرية

واتخذ عبد الناصر سلامة في المصري اليوم من انتقال اللاعب البرازيلي نيمار إلى صفوف نادي باريس سان جيرمان المملوك لشركة قطرية موقفا مغاير للمقالات السائدة بالصحف حول هذه الصفقة.

 وقال "صفقة نيمار، مع نجاح قنوات (بى. إن. سبورت)، مع ما حققته قنوات الجزيرة عموماً، مع استضافة قطر كأس العالم، تجعلنا نتوقف أمام ما يجرى على ملاعبنا من نكبة تلو الأخرى، بل نتوقف على حال ذلك الشأن المسمى الرياضى شكلاً"

وأردف "يجب ألا ننظر إلى ما حققته قطر أو غيرها بازدراء، بل العكس هو الصحيح، كان يجب أن يكون ذلك دافعاً لعمل دؤوب نستطيع من خلاله تدارك مناطق الضعف للوصول إلى آفاق أفضل من ذلك الذى أصبحنا عليه اليوم، وتحديداً منذ طفرة الكابتن حسن شحاتة الأفريقية، الأهلى والزمالك ليسا ملكية خاصة يفعل بها أصحابها ما يشاؤون، كما الاتحادات الرياضية ليست ملكية خاصة لتلك المافيا التى أصبحت تصول وتجول فيها كما تشاء."

 

صلاح الحفناوي: بائعة الجرجير.. والأمن القومي

وربط صلاح الحفناوي في صحيفة الجمهورية بين الزيادة السكانية والإرهاب وكتب "الانفجار السكاني في مصر والذي يبشرنا بتعداد 200 مليون نسمة قبل حلول نصف القرن الحالي.. قضية أمن قومي.. والتعامل معها بمثل هذا التهاون والانفلات يعني كارثة محققة.. والنظرة المتأملة للحالة السكانية في مصر تؤكد أن الاجراءات الحكومية لا تتناسب مع حجم الكارثة التي أظنها أحد روافد الارهاب.

وخلص إلى أن "الظاهرة وصلت الي الحد الذي يستوجب تدخلا تشريعيا وتحركا جديا يرتفع بتحديد النسل الي قمة المشاريع القومية.دينا عبد الفتاح: الحوار المفقود بين أجهزة الدولة ."

 

دينا عبد الفتاح: الحوار المفقود بين أجهزة الدولة

بينما رأت دينا عبد الفتاح في مقالها بالمصري اليوم أن الحوار المفقود بين أجهزة الدولة يتمثل في عجز المسؤولين عن بث الأمل في نفوس المواطنين بالأخبار السارة عن النجاحات الاقتصادية التي تحققت.

وكتبت تقول " أعلم من خلال لقاءاتى بالمسئولين رفيعى المستوى فى الدولة أن الجزء الأصعب فى برنامج الإصلاح الاقتصادى قد انتهى ولم يتبق سوى تفاصيل بسيطة، وعلى الرغم من ذلك لم يكلف مسئول نفسه عناء إيجاد طريقة مبشرة لزف هذه الأخبار للمواطنين، وكل ما نواجه به الجمهور هو مطالبتهم بمزيد من التحمل لأعباء قرارات تم اتخاذها بالفعل.

واختتمت مقالها بالقول "وهذا يدفع كثيراً من المواطنين لحالة التشاؤم واليأس ويفقدهم الأمل فى المستقبل والحاضر معاً فى ظل ماض لم يكن ناجحاً!"

 

مجدي سرحان: استنهاض روح مشروع القناة

المقال الوحيد الذي تحدذ عن قناة السويس الجديدة بمناسبة مرور عامين على افتتاحها كان لمجدي سرحان بالوفد وكتب "أن مشروع قناة السويس الجديدة إذا ما تم النظر إليه بنظرة موضوعية وطنية شريفة.. قد حقق بالفعل الهدف السياسي والاستراتيجي والمعنوي له.. رغم كل ما وجهت له من طعنات. أما على المستوى الاقتصادي فقد تحقق أيضا جانب كبير من أهدافه.. ويتبقى العائد الأكبر الذي سيتحقق إن شاء الله باكتمال مشروع تنمية منطقة القناة الذي يجري انجازه في صمت.. والذي يمثل ملحمة بطولية لا تقل أهمية عن مشروع الحفر ذاته."

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان