رئيس التحرير: عادل صبري 09:34 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

«هدنة سوريا برعاية مصرية».. مانشيت يتصدر صحف الجمعة

«هدنة سوريا برعاية مصرية».. مانشيت يتصدر صحف الجمعة

أخبار مصر

صحف الجمعة 4 أغسطس 2017

«هدنة سوريا برعاية مصرية».. مانشيت يتصدر صحف الجمعة

وكالات - أحمد الشاعر 04 أغسطس 2017 10:03

تنوعت اهتمامات الصحف الصادرة اليوم الجمعة بين الشأن المحلي والخارجي.

 

وأبرزت جريدة (الجمهورية) نجاح الدبلوماسية المصرية في فرض الهدنة ووقف إطلاق النار بريف حمص الشمالي وتحقيق تقدم ملموس في سبيل المصالحة الليبية.


وأشارت إلى دخول الهدنة المصرية بالتعاون مع روسيا في ريف حمص الشمالي حيز التنفيذ ظهر أمس وتم وقف إطلاق النار وإدخال المساعدات لـ 147 ألف شخص بأكثر من 84 تجمعا سكنيا.

 

وأوردت تصريحات المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيجور كوناشينكوف والتي أكد فيها أن الهدنة تتويج لدخول مصر ضامنا للاتفاق مع فصائل المعارضة المعتدلة التي اجتمعت في 31 يوليو الماضي بالقاهرة.

 

وأكد على العاصي مدير المكتب التنظيمي في تيار الغد السوري بالقاهرة نجاح سريان الهدنة وسط ترحيب من الأهالي والفصائل السورية المعتدلة بالدور المصري الذي كان مهما ومؤثرا وإيجابيا في تحقيق هذا الإنجاز لوقف إراقة الدماء في سوريا.

 

وثمن الخبراء والدبلوماسيون الجهود المصرية من أجل الحفاظ على وحدة سوريا وحرص الرئيس عبدالفتاح السيسي على وقف إراقة الدماء في سوريا.. مؤكدين أنه يعكس قوة الدولة المصرية وقدرتها وحسمها في الأزمات نظرا لأن الدبلوماسية المصرية محايدة ولا تميل لأي طرف وهو ما يعطيها الثقة والموضوعية.

 

فيما أشارت الأهرام إلى موافقة وفدين ليبيين من برقة ومصراتة على خارطة عمل برعاية مصرية لإنهاء حالة الانقسام والاستقطاب السياسي في ليبيا، ومكافحة الإرهاب ونبذ التطرف، وإقامة دولة مدنية ديمقراطية، والتداول السلمي للسلطة، وذلك في إطار الجهود المصرية المستمرة لترسيخ المصالحة الوطنية في ليبيا، حيث استقبلت اللجنة المصرية المعنية بليبيا برئاسة الفريق محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة، على مدى ثلاثة أيام، الوفدين الليبيين، وتمت اللقاءات والمشاورات مع كل وفد على حدة، ثم بشكل مشترك مع ممثلين عن الوفدين دون شروط مسبقة.

 

وتناول النقاش- وفقا للجريدة- سبل تحقيق المصالحة والقضايا التي تشغل كل طرف، وأساليب معالجتها، واتفق المشاركون على خارطة عمل تكون خطوتها الأولى عودة الوفدين لإطلاع قواعدهما الاجتماعية على مجريات المشاورات الحالية والمقترحات، مع الأخذ بعين الاعتبار سبل معالجة القضايا والمطالبات الحقيقية والجدية المطروحة من الجانبين، بما يضمن نجاح الخطوات التالية وفق جدول زمني وآلية للقاءات القادمة بهدف الوصول إلى مصالحة حقيقية تعزز سبل العيش المشترك بين مكونات الشعب الليبي، وتنهي حالة الاستقطاب، وتعيد لليبيا وحدتها الاجتماعية.

 

وتوافق المشاركون في المناقشات على وحدة ليبيا وسيادتها وأمنها وسلامتها، والحفاظ على وحدة النسيج الاجتماعي، وحرمة الدم الليبي وتعزيز المصالحة الوطنية، والعمل على إعادة بناء الدولة الليبية ودعم مؤسساتها ولحمة شعبها، ورفض وإدانة جميع أشكال التدخل الأجنبي، ومكافحة كل أشكال التطرف والإرهاب.

 

كما اتفق المشاركون على الالتزام بإقامة دولة مدنية ديمقراطية حديثة مبنية على مباديء التداول السلمي للسلطة، والتوافق وقبول الآخر، ورفض كل أشكال التهميش والإقصاء لأي طرف من الأطراف الليبية، وتهيئة المناخ المناسب للتهدئة عبر المنابر ووسائل الإعلام ووقف حملات التأجيج والفتنة وصولا لمصالحة وطنية حقيقية.


وتضمنت المشاورات أيضا بعض القضايا مثل، نبذ ومكافحة الإرهاب والجماعات المتطرفة، وتثبيت سلطة الدولة وتسليم المطلوبين للعدالة، وإدانة كل صور وأشكال الإرهاب أينما وجد، ودعم جهود مكافحة الإرهاب بكل المدن الليبية، وبحث سبل إيجاد آلية للتعويض عن الأضرار التي لحقت نتيجة هذه الأعمال.

 

واستكمالا لمتابعة الدبلوماسية المصرية، أبرزت الأهرام تأكيد سامح شكري وزير الخارجية، أهمية عقد اجتماعات لجنة المشاورات السياسية بصورة دورية، بما يعكس خصوصية وعمق العلاقات الثنائية وتطلع مصر لتطويرها في كل المجالات، وإشارته إلى الدور المهم للجان الفنية المتخصصة بين الجانبين في تذليل كل العقبات أمام تطوير العلاقات الثنائية وبما يمهد لانعقاد اللجنة العليا المشتركة على المستوى الرئاسي في أكتوبر 2018، وذلك خلال رئاسة سامح شكري وزير الخارجية أمس بالخرطوم وفد مصر في لجنة المشاورات السياسية مع الجانب السوداني برئاسة إبراهيم غندور وزير الخارجية السوداني، في إطار الاتفاق على دورية انعقاد لجنة المشاورات السياسية المنبثقة عن اللجنة العليا المشتركة على المستوى الرئاسي بين البلدين، حيث تناول الاجتماع سبل تطوير العلاقات الثنائية، فضلا عن مناقشة عدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

 

وصرح المستشار أحمد أبوزيد المتحدث باسم وزارة الخارجية بأن الاجتماع تناول التعاون الثنائي فيى المجال الأمني ومكافحة الإرهاب، والعمل على احتواء التصعيد الإعلامي السلبي وتفعيل توقيع ميثاق شرف إعلامي بين الجهات المعنية في البلدين، فضلا عن التعاون بين البلدين في مجال نقل الخبرات وبناء الكوادر من خلال تدريب مجموعة من الدبلوماسيين السودانيين في معهد الدراسات الدبلوماسية التابع لوزارة الخارجية بالقاهرة، كما أكد الوزير شكري ترحيب المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء باستقبال بكري حسن صالح رئيس الوزراء السوداني في مصر في أقرب فرصة ممكنة.

 

وفيما يتعلق بملف مياه النيل وسد النهضة.. أوضح المتحدث باسم الخارجية، أن الوزير شكري أكد خلال الاجتماع أهمية استئناف اجتماعات اللجنة الفنية الثلاثية في أسرع وقت لضمان الانتهاء من الدراسات التي تقوم بها المكاتب الاستشارية في أقرب فرصة ممكنة.

 

كما تناول وزير الخارجية سامح شكري قمة حوض النيل التي عقدت أخيرا في أوغندا ونتائجها، مؤكدا أن مصر سوف تعمل على التحضير لقمة حوض النيل العام القادم متطلعا لدعم الجانب السوداني في هذا الصدد.

 

وأردف أبوزيد أن الاجتماع تناول أيضا بعض الموضوعات القنصلية بهدف تذليل جميع العقبات أمام حركة المواطنين بين البلدين وخلال زيارته للخرطوم التقى شكري أمس الفريق أول ركن بكري حسن صالح النائب الأول للرئيس السوداني رئيس مجلس الوزراء، حيث تناول اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين ونتائج اجتماع لجنة المشاورات السياسية التي عقدت أمس في العاصمة السودانية الخرطوم برئاسة وزيري خارجية البلدين.

 

من جانبه، رحب صالح بدعوة المهندس شريف إسماعيل لزيارة القاهرة، مؤكدا تلبيتها في أقرب فرصة ممكنة.

 

وقد طالب النائب الأول للرئيس السوداني وزيري الخارجية بالاستمرار في عقد اجتماعاتهما الدورية لضمان دفع العلاقات الثنائية إلى الأمام ورعاية العلاقة الخاصة بين البلدين.

 

وفي الشأن الاقتصادي، وتحت عنوان «الاقتصاد يتقدم بقوة دفع ثلاثية».. قالت الجمهورية إن الاقتصاد المصري يواصل عملية التقدم بقوة دفع ثلاثية وأشارت إلى قرارات الرئيس عبدالفتاح السيسي في هذا الشأن.

 

ولفتت إلى إصدار الرئيس عبدالفتاح السيسي قرارا جمهوريا بتشكيل لجنة برئاسة المهندس إبراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية مهمتها دراسة مشروعات الدولة المتعثرة وتضم في عضويتها مستشاري الرئيس لشئون مكافحة الفساد والتخطيط العمراني ومساعد وزير الدفاع للشئون القانونية للأراضي والمشروعات ومساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ورئيس المكتب الاستشاري بالكلية الفنية العسكرية ورئيس مركز المعلومات والتوثيق برئاسة الجمهورية وممثلا عن كل من هيئة الرقابة الإدارية ووزارة التخطيط والوزارة أو المحافظة المختصة وفقا لنوعية المشروعات المتعثرة ولجهاز الدولة المتعاقد على التنفيذ والمهندس أشرف عز الدين نديم برئاسة الجمهورية «أمانة سر اللجنة» وتختص بتحديد مشروعات الدولة المتعثرة ودراسة أسباب تعثرها ودراسة وتحديد الأسلوب الأمثل لإزالة التعثر واستكمال المشروعات ومتابعة تنفيذ إجراءات إزالة التعثر وتقييم النتائج بعد استكمال المشروعات وتحديد الأسلوب الأمثل لتشغيلها وترفع توصياتها إلى مجلس الوزراء وتقرير شهري بأعمالها إلى رئيس الجمهورية.

 

وأصدر الرئيس السيسي قانونا بربط الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2017/2018 حيث استخدامات الموازنة العامة بمبلغ تريليون و489 مليارا و95 مليونا و107 ألاف جنيه، كما قدرت إيراداتها ومتحصلاتها من الإقراض ومبيعات الأصول المالية وغيرها من الأصول بمبلغ 852 مليارا و347 مليونا و20 ألف جنيه.


كما أصدر الرئيس السيسي عدة قرارات لاعتبار مشروعات جديدة ضمن أعمال المنفعة العامة..منها مشروع تطوير طريق شمال الجيزة «المرحلة الأولى» وتطوير وإنشاء قطاعات الطريق الدائري الأوسطي وإنشاء طريق ميناء أبوقير البحري الدولي الساحلي امتداد طريق 45 «نطاق البحيرة».

 

وأصدر الرئيس السيسي قرارا بالموافقة على إعادة تخصيص مساحة 4.789 فدان من أراضي الدولة بشمال أبوالدرج محافظة السويس لصالح القوات المسلحة لاستخدامها في إنشاء محطة محولات وشبكات كهرباء منتجع ومدينة الجلالة العسكرية.

 

وقرر الموافقة على تخصيص 14.56 فدان من أراضي الدولة من ناحية بئر العبدبمحافظة شمال سيناء لاستخدامها في إقامة مصنع لغسيل وتجفيف وطحن «الملح» واعتبار مشروع نزع ملكية عقار مدرسة كفر ميت حواي الإبتدائية مركز السنطة غربية من أعمال المنفعة العامة.

 

وأبرزت تفقد المهندس طارق الملا وزير البترول سير العمل بحقل ظهر.. وكشفت زيارته أن نسبة تقدم العمل في المشروع بلغت 81% حتى نهاية يوليو الماضي.


وأوضح أن ما تم إنفاقه خلال تلك الفترة بلغ حوالي 3.8 مليار دولار، مشيرا إلى أنه تمت أعمال حفر 7 آبار والانتهاء من بئرين وجار العمل في استكمال البئر الثالثة.


وأكد الوزير تقدم العمل في الإنشاءات والتجهيزات الخاصة بالأعمال البحرية والمحطة البرية لاستقبال ومعالجة غازات الحقل ليوضع على خريطة الإنتاج قبل نهاية العام.

 

واهتمت بانتهاء جهاز الكسب غير المشروع من فحص حوالي 170 طلبا مقدما للجنة التصالح والتسوية في جرائم العدوان على المال العام.. حيث تم التصالح في 74 طلبا وانتهى الجهاز إلى حفظ 82 طلبا ومازال هناك أكثر من 20 طلبا قيد البحث، وكان إجمالي المبالغ المتحصلة من التصالح سداد مبلغ 969 مليونا و875 ألفا و452 جنيها.

 

كما تلقى الجهاز أكثر من 40 طلبا لإدارة الكسب غير المشروع للتصالح وانتهى من فحص 15 طلبا وحفظ 7 آخرين ومازال 20 طلبا قيد البحث.


وكان إجمالي المبالغ المسددة 5 مليارات و659 مليونا و694 ألفا و81 جنيها بجانب سداد مبلغ 6 ملايين و303 ألاف و800 دولار أمريكي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان