رئيس التحرير: عادل صبري 01:26 صباحاً | الاثنين 16 يوليو 2018 م | 03 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

أهالي الوراق: نتظاهر من أجل البقاء ولا علاقة لنا بالسياسة

أهالي الوراق: نتظاهر من أجل البقاء ولا علاقة لنا بالسياسة

أخبار مصر

تظاهرات أهالي الوراق اليوم

أهالي الوراق: نتظاهر من أجل البقاء ولا علاقة لنا بالسياسة

مصطفى سعداوي 28 يوليو 2017 20:19

شهدت جزيرة الوراق، شمال محافظة الجيزة، اليوم الجمعة، تظاهر المئات من الأهالي، رفضًا للدعوات الحكومية التي تطالبهم فيها بترك منازلهم، وتعويضهم ماديًا، لاستثمار أرض الجزيرة.

 

وطالب المتظاهرون بضرورة وسرعة الإفراج عن الشباب المقبوض عليهم على خلفية الاشتباكات التي وقعت بينهم وبين قوات الشرطة، خلال عملية تنفيذ قرارات إزالة منازلهم في 16 يوليو الماضي.

 

وانضمت للمسيرة التي خرجت عقب صلاة الجمعة، من أمام معدية شبرا الخيمة، مسيرة أخرى نظمتها العشرات من سيدات وفتيات الجزيرة، هتفوا خلالها العديد من الهتافات التي تؤكد رفضهم بالخروج من منازلهم منها: "بالطول بالعرض مش خارجين من الأرض"، و"احد اتنين خرجوا المحبوسين".

 

واستخدم المتظاهرون خلال مسيراتهم التي طافت أرجاء الجزيرة، مكبرات الصوت لترديد الهتافات، رافعين لافتات كتبوا عليها، "هامضي بدمي مش بالحبر، عمري مش هفرط منها في شبر"

 

من جانبه قال أمجد صابر أحد شباب الجزيرة لــ"مصر العربية"، إن تظاهراتهم ليس لها علاقة بالأحداث السياسية التي تشهدها البلاد خلال الفترة الحالية، رافضًا اتهامات بعض الإعلاميين بإندساس عناصر  إخوانية داخل تظاهراتهم باستغلال الوضع لأمور سياسية.

 

وأكد أن هدف التظاهرات التي تخرج في الجزيرة يقتصر فقط على التمسك بعدم التنازل عن منازلهم التي تؤويهم، قائلًا:"أهالي الجزيرة غلابة مالهومش دعوة بالسياسية.. كل همهم يفضلوا في بيوتهم ويلاقوا لقمة العيش".

 

ونفى محمد منصور عامل يومية، ما أثير حول إندساس أشخاص بينهم قائلًا :"أحنا ميعرفش حد يعرف يدخل وسطينا غريب لاننا كلنا عارفين بعض وكل واحد عارف ده ابن مين وده تنبع مين.. ولو غريب دخل  لازم نوقفه ونعرف هو مين".

 

 

ورفض  محمد شناوي طالب واحد سكان الجزيرة، ما وصفها بـ"القضايا الملفقة"لشباب جزيرة الوراق بعد تحديد جلسة لهم على خلفية الأحداث الأخيرة، مؤكدًا استمرارهم في التظاهر حتى خروج المحبوسين وإلغاء قرارات إزالة المنازل. 

 

وكانت محافظة الجيزة مدعومة بقوات الأمن قد قامت صباح يوم 16 يوليو الماضي، بهدم المنازل التي قيمتها بـ"المخالفة" بمنطقة جزيرة  الوراق، الأمر الذي أثار حالة غضب الأهالي بعد إزالة بعض منازلهم.

 

ووقعت اشتباكات عنيفة بين قوات الأمن والأهالي، وأطلقت القوات القنابل المسيلة للدموع والخرطوش لفض اﻷهالي، ما أسفر عن مقتل أحد الأهالي يدعى "سيد الطفشان"، مادفع محافظة الجيزة بتأجيل حملات إزالة المنازل بالجيزة لأجل غير مسمى.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان