رئيس التحرير: عادل صبري 06:01 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

فيديو| غطاس في «بحر الفقر».. ننقذ المئات ولا نسدّ حاجة بيتنا

فيديو| غطاس في «بحر الفقر».. ننقذ المئات ولا نسدّ حاجة بيتنا

أخبار مصر

غطاسون :نعمل على إنقاذ المئات من الغرق والمقابل لا يكفي لفتح بيت

يعملون ببحيرة التمساح..

فيديو| غطاس في «بحر الفقر».. ننقذ المئات ولا نسدّ حاجة بيتنا

على شاطئ بحيرة التمساح يقضي "معاطي" و"حنيدق" أكثر من 12 ساعة كل يوم لإنقاذ المواطنين من الغرق. 

 

يتابعان بعيونهما المئات ويلقون بأنفسهما في المياه إذا استدعت الظروف لإنقاذ الزائرين الذين يتوافدون على المحافظة طوال إجازة عيد الفطر وحتى نهاية موسم الصيف.

 

يقول حنيدق أحمد، غطّاس بشاطئ الملاحة المطلّ على بحيرة التمساح، إنهم لا يستمتعون بالعيد ولا يحصلون على إجازة فيه، فعيدهم يقضونه على الشاطئ وبين المصطافين.

يضيف: "عيوننا معلّقة بكل صغير وكبير في الشاطئ، ومع ملاحظة تجاوز أي شخص للمكان المخصص للسباحة نقوم بتنبيهم عبر الصفارات وإذا تجاوز الأمر نلقي بأنفسنا بالمياه لننقذ النزيل من إحتمالية الغرق". 

 

وقال معاطي حسن، غطاس آخر: "نتعرض يوميًا للخطر فنحن معرّضون للموت في أية لحظة ولا يوجد تأمين لنا وليست لنا إجازات ونعمل  باليومية والمقابل هزيل لا يكفي لفتح بيت".

يضيف: نتقاضى مبلغ 575 جنيه شهريًا فقط وعملنا طوال أشهر الصيف فقط وملابسنا وأدواتنا على نفقتنا الشخصية"

 

واستطرد: "الحكومة لا تنظر لنا بعين الرحمة ولا تعطينا أي اهتمام يتناسب مع حجم العمل الذي نقوم به ولا مع حجم المخاطر التي تهدّد حياتنا في كل لحظة". 

 

وتابع "أغلب المترددين على الشواطئ في أيام العيد يجهلون فنون السباحة وهو ما يجعل احتمالية كبيرة لوقوع حالات غرق ويستلزم علينا معه متابعة النزلاء جيداً"

 

وأضاف: "لإنقاذ الغرقى أصول وقواعد يجب الإلزام بها حتى يمكن الحفاظ على الغريق والمنقذ أهمها .جذب الغريق من الخلف وليس من الأمام ومراعاة شدة التيار ودراسة المنطقة التي يعمل بها الغطاس جيداً حتى يتجنب أماكن الخطر .

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان