رئيس التحرير: عادل صبري 02:59 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ننشر توصيات الملتقى العربي اﻷول لذوي اﻹعاقة

ننشر توصيات الملتقى العربي اﻷول لذوي اﻹعاقة

أخبار مصر

الملتقى العربي الأول للمؤسسات الحكومية العاملة في مجال ذوي الإعاقة

ننشر توصيات الملتقى العربي اﻷول لذوي اﻹعاقة

هادير أشرف 24 مارس 2017 15:40

اختتم الملتقى العربي الأول للمؤسسات الحكومية العاملة في مجال ذوي الإعاقة، الذي نظمته وزارة الشباب والرياضة، تحت عنوان "نحو رؤية عربية مستقبلية للأنشطة الشبابية لذوي الإعاقة"، فعالياته بعدد من التوصيات لضمان حقوق الأشخاص ذوي اﻹعاقة.

 

وطالب الملتقى تشكيل لجنة من الدول العربية المشاركة به وهي  "مصر، والسعودية والإمارات والكويت وليبيا واليمن والبحرين وتونس والعراق والسودان" لمتابعة الأنشطة الشبابية الخاصة بذوى الإعاقة والتنسيق لإبرام بروتوكولات تعاون لهذه الفئة بين الدول الأعضاء تحت مسمى اللجنة العربية الرسمية المشتركة للأنشطة الشبابية لذوي الإعاقة. 

 

كما أوصى بضرورة وضع إطار لتنفيذ نشاط عربى سنوى تعاونى مشترك للأشخاص ذوى الإعاقة فى جميع المجالات "العلمية والرياضية والفنية والاجتماعية والثقافية والكشفية والبيئية والعمل التطوعي"، بالإضافة إلى توحيد المسمى العربى لهذه الفئة بحيث تكون "الأشخاص ذوى الإعاقة".

 

وشددت التوصيات على ضرورة إعداد ميثاق للشباب العربى ذوى الإعاقة يحدد مسئوليات الدول الأعضاء فى تطوير الشباب ذوى الإعاقة، ويعتمد من وزراء الشباب والرياضة العرب، علاوة على السعى نحو تدريب وتأهيل الشباب ذوى الإعاقة فى خطى سريعة وجادة من أجل التشغيل وحل مشكلة البطالة لهذه الفئة من الشباب. 

 

كما تضمنت التوصيات اتخاذ خطوات حقيقية نحو دمج هذه الفئة داخل المجتمعات العربية فى جميع نواحي الحياة، وكذا تمكين الشباب ذوى الإعاقة لكلا الجنسين، ولجميع الفئات العمرية اقتصاديًا من خلال تدريبهم على إدارة المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر.

 

وأوصت الوفود العربية بتنظيم الفعاليات الخاصة بالأشخاص ذوى الإعاقة، والتى تعمل على تبادل الخبرات بين الدول الأعضاء لرفع مستوى الشباب ذوى الإعاقة فى الجوانب كافة، كما أوصت بتفعيل دور منظمات المجتمع المدني في تبني ومساندة قضايا الشباب ذوى الإعاقة.

 

وشملت التوصيات رفع الوعي الإعلامي بقضايا الأشخاص ذوي الإعاقة في العالم العربي، وتبني خطة استثمارية، وتنمية الموارد لتمكين الأشخاص ذوى الإعاقة، وتبني فكرة إنشاء مجلس الشباب العربي لذوي الإعاقة، وحث الحكومات العربية لتدشينه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان