رئيس التحرير: عادل صبري 08:33 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالصور| وقفة احتجاجية لسكان عمارات الكوكاكولا بالإسماعيلية

بالصور| وقفة احتجاجية لسكان عمارات الكوكاكولا بالإسماعيلية

أخبار مصر

وقفة احتجاجية لسكان عمارات الكوكاكولا بالاسماعيلية

رددوا هتافات «إحنا نايمين على الرصيف والمحافظ في التكييف»

بالصور| وقفة احتجاجية لسكان عمارات الكوكاكولا بالإسماعيلية

ولاء وحيد 05 مارس 2017 13:53

 

سيطرت حالة من الغضب على أهالي عمارات الكوكاكولا بالإسماعيلية  وأسرهم وأعلنوا الدخول في اعتصام مفتوح أمام مبنى ديوان عام محافظة الإسماعيلية، احتجاجًا على رفض محافظ الإسماعيلية اللواء ياسين طاهر تنفيذ بنود البروتوكول الذي عقدته المحافظة مع 120 أسرة بشأن تسليمهم وحدات سكنية بديلة عن وحداتهم القديمة التي أزالتها المحافظة.

 

وردد الأهالي هتافات: "المحافظ قاعد في الكييف وإحنا نايمين على الرصيف " و"يا عدالة فينك فينك المحافظ بينا وبينك ".

ورفع الأطفال لافتتات مدون عليها عبارات "إلحقنا يا سيسي" و"نصبوا علينا".

 

وأعرب المحتجون عن استيائهم بسبب رفض المحافظة تسليمهم الوحدات السكنية وصدور قرار بتخصيصها ورغبة المحافظة في إجبارهم على دفع مبالغ مالية وصفوها بالمغالى فيها لتخصيص الوحدات .

وندد المحتجون بقرار المحافظ بنقل مهندسة شابة تدعى "رشا شكري "من  سكان العمارات من عملها بالإسماعيلية لمدينة التل الكبير لإعتراضها على سوء إدارة الأزمة .

 

وقال محمد السيد: "إن الأزمة بدأت في أبريل 2014 عندما قطعت المحافظة على سكان 6 عمارات من مساكن تمليك الكوكاكولا كافة المرافق وطالبتنا بإخلاء شققنا بدعوى أن العمارات أيلة للسقوط رغم أن التقارير الهندسية أكدت عكس ذلك"

ولفت إلى أن المحافظة وقعت عقد بروتوكول مع السكان وعددهم  120 أسرة  تقتضي فيه إلزامهم بتسليم للأسر المتضررة شقق سكنية  بنفس المساحات ودون تسديد أية أموال في أبراج سكنية  تقام على أنقاض العمارات التي تم هدمها وتم تحديد سنة كحد أقصى لتسليم الوحدات السكنية.

 

وتضيف أم محمد " السنة  اللي  كانت محددة لتسليم الشقق بقت 3 سنين  شوفنا فيها الويل مع الإيجارات المرتفعة وإتشردنا فيهم والأبراج إتبنت على أعلى مستوى والمحافظة رافضة  تصدر قرار لنا بالتخصيص وتماطل في القرار ورفضنا تسلمنا الشقق غير لما تجبرنا على دفع مبالغ مالية .مش بس كده المحافظة عايزة تدينا الشقق الداخلية في الأبراج التي لا متنفس لها على الشارع الرئيسي .يعني عايزين يدفعونا ويدفنونا بالحياة ".

 

ولفت أحمد حسين، أحد السكان المتضررين: "المحافظة استفادت وعملت مشروع استثماري وصحاب الأرض والعمارات في الشارع ودلوقتي بيساومونا .لكن سنين عمرنا اللي راح فيها شقى عمرنا على الإيجارات ملهاش عندهم أي ثمن ولا لها عندهم حساب ".

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان