رئيس التحرير: عادل صبري 08:31 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| وصول 25 أسرة قبطية نازحة من العريش إلى كنائس الإسماعيلية

بالفيديو| وصول 25 أسرة قبطية نازحة من العريش إلى كنائس الإسماعيلية

أخبار مصر

وصول أقباط إلى الكنيسة الإنجيلية بالإسماعيلية

بالفيديو| وصول 25 أسرة قبطية نازحة من العريش إلى كنائس الإسماعيلية

بدأت عدد من كنائس الإسماعيلية اليوم استقبال الأسر المسيحية المهجرة من مدينة العريش بسبب الأحداث التى شهدتها سيناء خلال الأيام الماضية واستهداف "تنظيم بيت المقدس" لعدد من الأقباط وقتلهم على مدار الأسبوعين الماضيين.

 

وقالت مصادر كنسية بالإسماعيلية إن الكنيسة الإنجيلية قد استقبلت عصر اليوم 25 أسرة قبطية نازحة من مدينة العريش فى أعقاب أحداث القتل التى استهدفت الأقباط هناك، وتم الانتهاء من تسكينهم فى عدد من الوحدات السكنية المختلفة.

 

ومن جانبه ناشد الدكتور سامح نصيف أمين عام اتحاد المهن الطبية جموع المواطنين بتقديم أي مساعدات عينية أو مادية للأسر النازحة من العريش، خاصة وأن هؤلاء يعانون من عدم وجود أية وسائل أو ضروريات للمعيشة، خاصة وأنه من المتوقع أن تصل أعداد أكبر من الأسر إلى الإسماعيلية مساء اليوم الجمعة، وذلك من خلال التواصل معه أو مع أبونا يوسف فى كنيسة الأنبا انطونيوس بمدينة المستقبل.

 

وكان مسلحون مجهولون قد استهدافوا عدد من الأقباط بمدينة العريش على مدار الأيام الماضية أسفرت عن مقتل 7 أقباط كان آخرها ذبح مواطن قبطي أمس.

 

شاهد الفيديو..

 

وتشهد مناطق " المساعيد و الضاحية و العزبة و أبو صقل و الريسة و الزهور و السمران " حالات تهديدات لمسلمين و أقباط بترك منازلهم أو قتلهم .

 

وكانت آخر الوقائع التي شهدتها شمال سيناء، أمس الخميس، لقبطي قتله مسلحون داخل منزله بالعريش ثم احرقوا المنزل بعد فرار باقي أفراد الأسرة.

 

ويقطن في شمال سيناء حوالي 400 أسرة قبطية، بحسب تقديرات الكنيسة الأرثوذكسية.

 

وأعلنت وزارة الداخلية أن قوات الشرطة نفذت حملات أمنية مكثفة في أحياء العريش؛ لضبط المتهمين بقتل المواطنين الأقباط، كما قامت بتشديد إجراءات التأمين حول الكنائس لحمايتها من أي هجمات إرهابية.


وفي أعقاب هذه الحوادث، أصدر محافظ شمال سيناء قرارًا بمنح الأقباط العاملين بالقطاع العام إجازات مفتوحة عن العمل إذا ما رغبوا في ذلك، بعد تزايد طلباتهم بمغادرة المدينة لحين استعادة السيطرة الأمنية عليها.

 

وقال شهود عيان من العريش إن قوات الأمن أخلت منازل عدد من عمال "اليومية" الأقباط قرب فندق "سينا صن"، ونقلتهم إلى قسم شرطة ثالث العريش قبل ترحيلهم إلى محافظاتهم الأصلية كأجراء وقائي. 

 

 

ونشر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، يوم الأحد الماضي، تسجيلا مصورا مدته 20 دقيقة هدد فيه المواطنين الأقباط بشن مزيد من الهجمات. وعرض التسجيل الرسالة الأخيرة لانتحاري قالوا إنه منفذ تفجير الكنيسة البطرسية التي راح ضحيتها 29 شخصا.

 

وأعلنت جماعة "أنصار بيت المقدس" مسؤوليتها عن هجمات استهدفت قوات الأمن في سيناء وبعض المحافظات، وغيرت الجماعة اسمها إلى "ولاية سيناء" عقب مبايعتها لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق "داعش" في نوفمبر 2014.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان