رئيس التحرير: عادل صبري 04:42 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صور| بيع الخضر والفاكهة.. سوق "مجاري" بالغربية

صور| بيع الخضر والفاكهة.. سوق مجاري بالغربية

أخبار مصر

منطقة سوق الجملة تغرق في مياه المجاري

صور| بيع الخضر والفاكهة.. سوق "مجاري" بالغربية

ماهر العطار 23 فبراير 2017 15:00
"مجاري وقمامة" هكذا وصف عدد من أهالي المحلة الحال السيئة التي وصلت إليها سوق "البوظ" التابع لحي ثاني المحلة الكبرى بالغربية، بعدما أغرقت مياه المجاري شوارعها، وحاصرتها تلال القمامة من كل جانب.
 
"مصر العربية" رصدت معاناة عدد من الأهالي الذين أكدوا أن تلك السوق، لا تنفع للإنسان بل للحيوان أيضًا، معبرين عن سخطهم لتجاهل المسؤولين لهذه الكارثة البيئية بحد تعبيرهم.
 

واتهم عدد من الأهالي المسؤولين، بالتقاعس، لتركهم يعانون من الروائح الكريهة والتلوث البيئي خلال تواجدهم بسوق الجملة لشراء احتياجاتهم لتحاصرهم مياه الصرف الصحي في غياب للأجهزة التنفيذية بالمحافظة على رفع مياه الصرف وإصلاح المشكلة.

 

يقول "إبراهيم حسونة"، أحد  الأهالي، هناك تجاهل من مسئولى شركة مياه الشرب والصرف الصحي، والمحافظة للكارثة، مع العلم أن المنطقة من أكثر المناطق أهمية بالمدينة وبها مجمع مدارس للمراحل الابتدائية بخلاف أكبر الاسواق التجارية على مستوى وجهة بحري.

 

وأضاف "محمد غنيم"، أحد أهالي المنطقة أن البهايم والحيوانات ميعرفوش يعيشوا في المكان والأطفال يوميًا يجدوا صعوبة في المرور لمدارسهم الموجودة بالمنطقة والتي تحولت لبرك ومستنقعات فمعظمهم الآن يعانوا من الحساسية والأمراض الجلدية، مطالبًا بعودة المجالس المحلية التي هي الرقيب الأول على التنفيذيين لحسهم على العمل والرقابة عليهم.

 

وأوضح"حسونة البخ " هذا المشهد المؤسف يتقرر بشكل دوري خاصة مع فصل الشتاء إضافة إلى عدم وجود كشافات إنارة بالشوارع والحي رغم وجود الأعمدة وهو المطلب الأهم خاصة إن الشارع مؤدي إلى مقابر الشهداء، ونجد صعوبة بالغة أثناء تشييع جثامين الموتى خشية سقوط الجثة في المياه التى وصلت إلى المقابر.

 

وأشار "السيد الشرنوبي" أحد سكان الحي إلى أن المنطقة دائما محاصرة بالمياه والقمامة وتم مخاطبة كلًا من شركة المياه والصرف الصحي ومديرية الصحة ولكن دون جدوى.

 

وقالت "أم سكر"  إحدى أهالي الحي، إنها منعت أطفالها من الذهاب للمدرسة خوفًا على صحتهم نتيجة انتشار الحشرات وسهولة نقل الأمراض المعدية، بالإضافة إلى الرائحة الكريهة التي تنبعث نتيجة مياه الصرف.

 

وطالب "محمد الحباك" من أهالي الحي بسرعة التحرك لنظافة الحي خوفًا على أطفالهم، مؤكدًا أن الأهالي على استعداد كامل للتعاون مع المسئولين من أجل نظافة الحي.

 

من جانبه أكد "أسامة بركات "رئيس حي ثان  أنه أرسل سيارات جمع القمامة اليوم الخميس، لإزالتها كما أرسل سيارات الكسح الخاصة بالحى لشفط المياه، وتم إغلاق الخط المتسبب فى الأزمة لحين الانتهاء من أعمال الصيانة.

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان