رئيس التحرير: عادل صبري 08:35 صباحاً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

رئيس المجلس البابوي للأديان: الإسلام أقرب الديانات إلينا

رئيس المجلس البابوي للأديان: الإسلام أقرب الديانات إلينا

أسماء يوسف وبسمة جاد 22 فبراير 2017 12:45

قال كارديان جون لويس توران رئيس المجلس البابوي لحوار الأديان، إن عودة العلاقة بين الأزهر والفاتيكان إلى سابق عهدها خطوة على طريق الحوار البناء.

 

وأضاف خلال ندوة عقدت فى مشيخة الأزهر اليوم الأربعاء بعنوان "دور الأزهر والفاتيكان في مواجهة ظواهر التعصب والتطرف والعنف" ، أن الحوار بين الأزهر والفاتيكان يشتمل على إرادة قوية من كلا الطرفين لتقوية الحوار ومواصلته.

 

وأشار إلى أن المجلس البابوي للحوار بين الأديان هو وزارة تابعة للكرسي الرسولي للعلاقة بين الأديان ومنها الإسلام والأديان التقليدية ولاسيما الإفريقية والأسيوية، إلا أن أقرب هذه الديانات إلينا الإسلام حيث إنه دين توحيدي على الرغم من اختلافنا معه العميق في العقائد

 

وكانت اللجنة المشتركة للحوار بين  مركز الحوار بالأزهر والمجلس البابوي للحوار بين الأديان، عقدت  اليوم الأربعاء ندوة بعنوان "دور الأزهر والفاتيكان في مواجهة ظواهر التعصب والتطرف والعنف" ، بمقر مشيخة الأزهر بالدراسة.

 

شارك في الندوة من الأزهر عباس شومان، وكيل الأزهر،  وحمدي زقزوق، رئيس مركز الحوار بالأزهر، ومحيي الدين عفيفي، أمين عام مجمع البحوث الإسلامية،  وإبراهيم الهدهد، رئيس جامعة الأزهر، وعدد من خبراء مرصد الأزهر العالمي لمكافحة التطرف، ومن المجلس البابوي، الكاردينال جون لويس توران، رئيس المجلس البابوي لحوار الأديان، و روترد ويلانديت ، مستشار مؤسسة "CRRM"، ومارتينو دييز مدير بمؤسسة OASIS لتطوير معايير المعلومات المنظمة ،  إضافة نخبة من الخبراء والمفكرين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان