رئيس التحرير: عادل صبري 06:36 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

عبارة السباعية تنهي معاناة إدفو أسبوعا واحدا

عبارة السباعية تنهي معاناة إدفو أسبوعا واحدا

أخبار مصر

عبارة السباعية

توقفت عن العمل بعد 7 أيام من تشغيلها

عبارة السباعية تنهي معاناة إدفو أسبوعا واحدا

أحمد رمضان 12 نوفمبر 2013 09:27

على الرغم من أنه تم تدشين عبارة مدينة السباعية بإدفو شمال أسوان؛ لإنهاء معاناة أهل المدينة فى الانتقال بين البر الشرقى والغربى، إلا  أن فرحتهم لم تكتمل، فبعد أيام معدودة من تشغيل العبارة توقفت، ورست بشكل نهائي على البر الشرقي منذ فبراير الماضي؛ بسبب عدم إنشاء المرسى الخاص بالعبارة.


يقول أحمد صديق من أهالى مدينة السباعية، "إن العبارة توقفت بعد أسبوع واحد من تشغيلها لخدمة أهالي مدينة السباعية بإدفو، الذين يضطرون للذهاب إلى مركز إسنا بمحافظة الأقصر لمسافة 30 كيلو للعبور بين الجانبين، ومنها يتم العبور إلى الناحية الأخرى إلى مدينة السباعية".


ويضيف، العبارة بدأ تشغيلها فى احتفال رسمي بحضور المحافظ السابق وللأسف تم تشغيلها لنقل الركاب فقط، مع أنها مخصصة لنقل السيارات والبضائع، على الرغم من أن حمولتها تصل إلى 50 طنا وتسع 100 راكب، بجانب 4 سيارات كبيرة أو 8 سيارات صغيرة، وبلغت تكلفتها 2.8 مليون جنيه، وبسبب عدم إنشاء مرسى للعبارة توقفت بعد 7 أيام من عملها.


ويوضح مصطفى على، من أهالى السباعبة، جاءت لجنة وحددت موقعًا لإنشاء مرسيين فى الشرق والغرب منذ أكثر من سنتين قبل تدشين العبارة  ولم نرى جديدًا، و كان من المفترض إنهاء إجراءات المرسى قبل وصول العبارة.


فيما يشير محمد على، سائق من مدينة السباعية، أنه فشل تجربة تشغيل لانشات بين الشرق والغرب، خاصة بعد أن شهدت المدينة فقدان 15 من أبنائها بعد غرق لانش للأهالى منذ عامين، مبينا أن وجود العبارة ضرورى بسبب وجود مناجم، وعمال وانتقالات للأهالى على مدار اليوم.


في المقابل قال المهندس كمال حلمى، رئيس مدينة السباعية: "إن العبارة كانت مخصصة لقرية بنبان بمركز دراو وأثناء نقلها عبر النيل استوقفها بعض الأهالى واستولوا عليها، ولإنهاء المشكلة تم منحها لمدينة السباعية  والتعاقد مع عبارة جديدة لقرية "بنبان".


 وأضاف، "لم يكن هناك مرسى من الأساس، نظرا للظروف التى تم فيها تشغيل العبارة، والذى يحتاج إلى تقرير استشارى وإجراء جسات للتربة وتجهيز 40 لوحة هندسية و5 تقارير"، مشيرا إلى أنه تم إرسال خطاب لإدارة التراخيص، التى طلبت موافقة الحماية المدنية والبيئة، حيث تم الانتهاء منها، وتم إرسالها إلى اللجنة العليا للتراخيص فى نهاية الشهر الماضى.


وأكد، أن هناك لانشين يعملان بطاقة 150 راكبًا حاليًا وأن السير فى الإجراءات سيستغرق نحو العام؛ لإنهاء التراخيص والإجراءات؛ حيث سيتكلف المرسى الجديد نحو 4 مليون 750 ألف جنيه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان