رئيس التحرير: عادل صبري 04:49 مساءً | الجمعة 20 يوليو 2018 م | 07 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

"القومي لحقوق الإنسان": قانون مكافحة الإرهاب غير صالح

القومي لحقوق الإنسان: قانون مكافحة الإرهاب غير صالح

أخبار مصر

عبدالغفار شكر نائب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان

"القومي لحقوق الإنسان": قانون مكافحة الإرهاب غير صالح

صحف 09 نوفمبر 2013 07:11

تناقش الحكومة المصرية، والتي انتهت فعليا من وضع قانون جديد وصف من قبل البعض بأنه «مثير للجدل»، لتنظيم الحق في التظاهر، قانونين جديدين الأول يتعلق بـ«مكافحة الإرهاب»، والآخر لحماية تصرفات كبار المسؤولين في الدولة التي تمت بحسن نية وبلا قصد جنائي.

وأعرب عبد الغفار شكر نائب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان عن رفضه لهذه المشاريع قائلا لصحيفة "الشرق الأوسط" ، اللندنية، اليوم السبت: «أرسل المجلس القومي لحقوق الإنسان تحفظاته على مشروع قانون تنظيم الحق في التظاهر إلى الحكومة، كما أبدينا رفضنا لمشروع قانون مكافحة الإرهاب واعتبرناه غير صالح بالمرة».

 

وأضاف شكر وهو رئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي: «نعتقد أن لدينا في قانون العقوبات والقانون الجنائي ما يكفي جدا لمواجهة المخاطر الحالية، ففي عام 1992 من بدء موجة الإرهاب في التسعينات وضعت مواد لتعريف العمل الإرهابي وخولت للسلطات أيضا إجراءات استثنائية كافية للتعامل مع العناصر الإرهابية».

 

وأوضح شكر أن قانون حماية المسئولين قصد منه أساسا حماية الوزراء الذين تصدر بحقهم أحكام بالحبس لعدم تنفيذ أحكام قضائية. يقول: «القانون لا يمكن أن يعاقب إلا على الأفعال، ولا يصح على الإطلاق أن يصدر قانون يتعلق بنوايا المسئولين».

 

ويتسامح القانون الجديد مع المسئولين الذين ارتكبوا مخالفات بما يعتبره القانون «حسن نية».

ويضيف شكر، الوزراء يتحدثون عن هشام قنديل "رئيس الوزراء السابق" الذي صدر بحقه حكم نهائي بالحبس، لكن صدور هذا القانون يضيع حقوق المواطنين الذين يقاضون الدولة ويصدر لصالحهم أحكام.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان