رئيس التحرير: عادل صبري 01:38 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

فيديو وصور.. الآلاف يشيعون طبيب "رابعة " بالإسماعيلية

في جنازة مهيبة..

فيديو وصور.. الآلاف يشيعون طبيب "رابعة " بالإسماعيلية

الإسماعيلية – ولاء وحيد – نهال عبدالرءوف 07 نوفمبر 2013 19:42

"محمد مجدي يا ولد دمك بيحرر بلد"، هكذا هتف الآلاف من أهالي الإسماعيلية مساء اليوم، أثناء تشييع جثمان طبيب "رابعة" محمد مجدي، طالب الطب، الذي وافته المنية أمس، إثر إصابته منذ أحداث فض اعتصام ميدان رابعة.

 

وانطلقت الجنازة في مشهد مهيب من مسجد المطافئ عقب صلاة العشاء، وسط هتافات تندد بالداخلية وبوزير الدفاع، كان أبرزها: "يا سيسى يا كداب محمد مجدى مش إرهاب، حسبنا الله ونعم الوكيل، قتلوا محمد مجدى ليه قتلوا محمد صاحبى ليه، وقتلوا محمد أخويا ليه كان إرهابى ولا إيه، كان بلطجى ولا إيه، كان حرامى ولا إيه، يمكن هتف ضد العسكر يسقط يسقط حكم العسكر، بالروح بالدم نفديك يا إسلام، يا شهيد نام وارتاح واحنا نكمل الكفاح، يالى واقف في الشباك اللى جابلك حقك مات، لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله، السيسى عدو الله، وحياة ربك يا شهيد ثورة تانى من جديد".

 

وانطلقت الجنازة في شوارع منطقة عرايشية مصر حتى مقابر الإسماعيلية وسط تواجد شعبي كبير، ورفع المشاركون في الجنازة شارات رابعة، وعقب موارة جثمان الشهيد انطلقت الجنازة في مسيرة جابت شوارع المدينة، واستقرت عند منزل الضحية، رافعين صورة الفقيد ومطالبين بالقصاص له ولشهداء رابعة.

 

كان التحالف الوطنى لدعم الشرعية بالإسماعيلية، قد أعلن اليوم تأجيل موعد جنازة "محمد مجدي" من صلاة الظهر، حتى صلاة العشاء بعدما أكد ذووه أن هناك تعنتا من قبِل النيابة العامة فى إخراج تصريح الدفن، ورفض الطب الشرعي كتابة سبب الوفاة "طلق نارى في الرقبة".

 

كان الفقيد محمد مجدى الطالب بالفرقة الرابعة بكلية طب الأزهر، قد أصيب خلال فض اعتصام رابعة العدوية، وتم نقله إلى أحد المستشفيات بالإسماعيلية لتلقى العلاج، إلا أن خطورة أصابته استدعت نقله إلى مستشفى المقاولون العرب، حيث مكث بالعناية المركزة قرابة شهرين، تدهورت حالته الصحية خلالها، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة مساء أمس.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=kv60n6FSayU

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان