رئيس التحرير: عادل صبري 09:29 مساءً | الخميس 24 مايو 2018 م | 09 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

بالصور.. خسائر بمئات الآلاف جراء تجريف مزارع بشمال سيناء

بالصور.. خسائر بمئات الآلاف جراء تجريف مزارع بشمال سيناء

أخبار مصر

تجريف مزارع شمال سيناء

بالصور.. خسائر بمئات الآلاف جراء تجريف مزارع بشمال سيناء

(خاص ـ مصر العربية) 06 نوفمبر 2013 09:03

طالب عدد كبير من المزارعين بشمال سيناء، بسرعة تقدير الخسائر التي لحقت بهم جراء تجريف قوات أمنية مساحات كبيرة من المزارع، خلال الحملات الأمنية التي تنفذها قوات الجيش والشرطة بعدة مناطق في مدن العريش ورفح والشيخ زويد.

وأجمع المزارعون، وغالبيتهم من أصحاب مزارع الزيتون والموالح، على أن خسائر بمئات الآلاف من الجنيهات لحقت بهم جراء عمليات التجريف التي شرعت بها قوات أمنية.


ووصف المزارعون ما حل بزراعاتهم من اقتلاع وتجريف بأنه "كارثة"، مؤكدين أن الجرافات تقوم باقتلاع أشجار مضى على عمر بعضها أكثر من 30 عاما، ومزارع منشأة حديثا بمساحات تصل إلى نحو 100 متر على طول الطريق من الجانبين.


المزارعون في العريش كان لهم النصيب الأكبر من تكبد الخسائر، وقال (محمد سلمي)، مزارع: فوجئنا بقيام القوات الأمنية بعمليات التجريف وحولت طريق المطار من جانبيه إلى أرض فضاء، تقدمنا بشكاوى ولم يستمع إلينا أحد، حاولنا التقدم ببلاغات رسمية لجهات أمنية رفضت جميعها، فقط تقوم مديرية الزراعة بتسيير لجان تحصر عدد الأشجار التي يتم اقتلاعها وتقييدها في كشوفات رسمية.


كما قال (عبدالعليم. ك): لا أحد من المزارعين يجرؤ على التحدث عنما حل بمزارعهم من خراب، كل ما نستطيع القيام به هو أن نقوم قبل تحرك الجرافات ووصولها للمزارع بتقليم الأشجار وقصها من الجذر حتى لا تقتلعها بشكل نهائي، وعلى أمل أن تنمو بها براعم جديدة وتكبر بعد حين.
التجريف بحسب قول المزارعين، انتقل من مناطق مزارع العريش إلى مزارع رفح القريبة من الشريط الحدودي، والتي تحتوي على مزارع موالح، أعقبه تجريف للمزارع القريبة من ساحل البحر بمدينتي رفح والشيخ زويد، ثم انتقل إلى كل الزراعات على جانبي الطريق الدولي من العريش حتى رفح بمسافة تصل إلى 40 كم، وهي زراعات زيتون وتين وخوخ وغيرها من أشجار الظل على طول الطريق.


مصدر أمني بمحافظة شمال سيناء، أقر بعمليات الإزالة، لافتا إلى أنها إجراء أمني وقتي لتوفير مساحات خالية بالمناطق الحيوية التي تسير بها قوات الجيش والشرطة، بعد أن أصبحت الأشجار مأوى للعناصر الإرهابية تستخدمها في الاختفاء بها وشن عمليات وزراعة ألغام، وهو ما كبد القوات عشرات من القتلى والمصابين وخسائر في المعدات، مضيفا: "ضرورات تأمين تلك القوات استدعت اتخاذ هذا الإجراء".


وسبق أن أعلنت مديرية الزراعة بشمال سيناء، أنها تقوم بحصر الخسائر التي تمثلت في اقتلاع أشجار بمنطقة مزارع العريش على طول الطريق المار من منطقة لحفن ومطار العريش حتى ديوان عام المحافظة.


بينما أعلن ديوان عام المحافظة، أن هناك لجنة تقوم بحصر خسائر المزارعين على الشريط الحدودي مع قطاع غزة جراء عمليات إزالة مزارع لأسباب أمنية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان