رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 صباحاً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

وفد الكونجرس الأمريكي بالقاهرة يلتقي ممثلين عن "الخارجية" و"الدفاع"

وفد الكونجرس الأمريكي بالقاهرة يلتقي ممثلين عن الخارجية والدفاع

أخبار مصر

لقاء سابق بين وفد الكونجرس والسيسي

وفد الكونجرس الأمريكي بالقاهرة يلتقي ممثلين عن "الخارجية" و"الدفاع"

متابعات 06 نوفمبر 2013 07:39

يلتقي اليوم الأربعاء، وفد من الكونجرس الأمريكي، يزور القاهرة حاليا، ممثلين عن وزارتي الخارجية والدفاع المصريتين، بحسب المتحدث باسم خارجية القاهرة.

وقال بدر عبد العاطي، المتحدث باسم الخارجية المصرية، في تصريحات صحفية، مساء أمس الثلاثاء، إن وفد الكونجرس الذي تترأسه آن ماري شوتفاكس، رئيس اللجنة الفرعية للعمليات الخارجية بمجلس النواب الأمريكي، سيلتقي عددا من ممثلى وزارتي الخارجية والدفاع، في إطار مناقشة مصير المساعدات الأمريكية المعلقة إلى مصر.

 

وذكر مصدر دبلوماسي رفيع المستوى أن زيارة الوفد أعقبت زيارة وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، في محاولة لتحسين العلاقات بين الجانب المصري والأمريكي، مشيراً إلى أن الوفد سيبحث إمكانية منح مصر حزمة من المساعدات، وربط تلك المساعدات بتحقيق أول استحقاق في خارطة الطريق، وهو إجراء الاستفتاء على الدستور.

 

وكان وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، قال في مؤتمر صحفي مشترك، الأحد الماضي، مع نظيره المصري نبيل فهمي، بالقاهرة، وذلك في أول زيارة له للبلاد منذ عزل الرئيس محمد مرسي في 3 يوليو الماضي، إن "ثمة مؤشرات على التزام قادة الجيش المصري باستعادة الديمقراطية في البلاد"، وهو ما يعكس "تحسنًا" في العلاقات بين البلدين، بعد فتور، بسبب تجميد الإدارة الأمريكية، مساعدات عسكرية كان يفترض تسليمها للجيش المصري، ضمن حزمة مساعدات عسكرية واقتصادية تقدمها واشنطن للقاهرة سنويا، منذ توقيع اتفاقية السلام مع إسرائيل عام 1979.

 

وأضاف المصدر -الذي رفض الكشف عن هويته- أن الوفد بصدد إعداد تقرير يرفعه للكونجرس الأمريكي في جلسة حول الأوضاع في مصر تحديدا بعد أولى جلسات محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي، منتظرا أن يقدم فيها وزير الخارجية الأمريكي ملخصا بشأن جولته الشرق أوسطية.

 

والتقى الوفد، أمس، سامح سيف الليزل، الخبير العسكري ورئيس مركز الجمهورية للدراسات والأبحاث السياسية والأمنية بالقاهرة، الذي قال في تصريحات إعلامية، إن الوفد ناقش العلاقات المصرية الأمريكية من جانب الطرفين، وكذلك كيفية إعادة ثقة الشعب المصري في السياسة الأمريكية، معتبرا أن جدية الحكومة بشأن خارطة الطريق هي "المسألة التي باتت مؤكدة لدى المسؤولين الأمريكيين".

 

وتتضمن خارطة الطريق، التي أصدرها الرئيس المصري المؤقت، عدلي منصور، في إعلان دستوري يوم 8 يوليو الماضي، تعديل دستور 2012 المعطل (جاري العمل عليه)، ثم الاستفتاء الشعبي عليه، ثم إجراء انتخابات برلمانية، تليها رئاسية، ولم يذكر الإعلان سقف زمني لتنفيذ تلك الخارطة، لكن مراقبين قدروه بنحو 9 أشهر من تاريخ إصدار الإعلان الدستوري.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان