رئيس التحرير: عادل صبري 01:54 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

عميد كلية الوافدين: وزير الأوقاف ابن الأزهر والطيب يريد لم الشمل

عميد كلية الوافدين: وزير الأوقاف ابن الأزهر والطيب يريد لم الشمل

أخبار مصر

الدكتور عبد المنعم فؤاد عميد كلية العلوم الإسلامية للوافدين

عميد كلية الوافدين: وزير الأوقاف ابن الأزهر والطيب يريد لم الشمل

فادي الصاوي 04 أغسطس 2016 14:23

دعا الدكتور عبد المنعم فؤاد، عميد كلية العلوم الإسلامية للطلبة الوافدين بجامعة الأزهر، إلي غلق باب الحديث عن الخطبة المكتوبة بين العلماء التزاما بالبيان الصادر عن الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، لافتا إلي أن العلماء عندهم مشاكل فكرية كبري.


وأضاف في تصريح لـ"مصر العربية"،: أن العلماء وحدة واحدة ووزير الأوقاف  الدكتور محمد مختار جمعة بن الأزهر والأزهر يحتضن كل أبنائه وفي النهاية الجميع يعود إلي الحق".


وأكد عميد كلية العلوم الإسلامية للوافدين، أن شيخ الأزهر لا يريد إلا لم الشمل وجمع العلماء على كلمة سواء لبيان الوجه الصحيح للإسلام ومحاربة الفكر المتطرف بكل ما أوتينا من وسائل شرعية في ذلك، مشيدا بدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي للأزهر جامعا وجامعة.

 

وكانت وزارة الأوقاف أعلنت تراجعها عن قرار الخطبة المكتوبة، وطلبت من الأئمة الالتزام بنص الخطبة أو بجوهرها على أقل تقدير مع الالتزام بضابط الوقت ما بين 15 – 20 دقيقة كحد أقصى.

 جاء ذلك عقب اجتماع الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، فور عودته من لقائه الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، مع قيادات الأزهر الشريف، و الدكتور محمد مختار جمعة ، وزير الاوقاف ، و الدكتور شوقي علام ، مفتي الجمهورية .

 

وخلال الاجتماع وجه الطيب بوضع الخطط التدريبية اللازمة لرفع كفاءة الأئمة والوعاظ في مواجهة القضايا التي تحل مشكلات الناس وتلامس واقعهم والتركيز الكامل على اصقال مهارات الأئمة ورفع كفاءتهم في تحضير الخطب والقائها، كما شدد على ضرورة تزويد الأئمة والدعاة بما يعينهم على القيام بمهامهم على الوجه الأكمل من كتب وغيرها .

 

كما وجه الإمام الأكبر أيضا بضرورة التنسيق التام بين مجمع البحوث الإسلامية ووزارة الاوقاف ودار الافتاء في هذا المجال .

 

وأكد  الطيب أيضا على ضرورة تدريب المفتين على توحيد الفتوى والأخذ بالتيسيير والتصدي للفتاوى الصادرة عن غير المؤهلين لها ونقدها .

 

وفي هذا السياق، وجه شيخ الأزهر بضرورة التنسيق في اختيار موضوعات المواعظ والدروس بما يلبي احتياجات المجتمع وإبعاد غير المؤهلين والمستغلين للمنابر  عن المجال الدعوي والتعامل مع الجماهير .

 

واقترح الإمام الأكبر أنشاء أكاديمية الأزهر لتدريب الأئمة والوعاظ والمفتين لتاهليهم التأهيل الدعوي والعلمي الناسب والمواكب لتطورات العصر باعتبارهم يمثلون المنهج الوسطي الأزهري على أن يعقد اجتماع الاسبوع المقبل لبحث ترتيبات والإجراءات اللازمه والعاجلة لانشاء  "أكاديمية الأزهر لتدريب الأئمه والمفتين" ووضع الإطار القانوني لها واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة .

 

وطالب شيخ الأزهر وزير الأوقاف وكل القيادات الدينية بالالتزام بالمنهج الأزهري والعمل المشترك من أجل الارتقاء بالخطاب الديني والارتقاء بمستويات الأئمه والوعاظ والمفتين علي كافة المستويات  .

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان