رئيس التحرير: عادل صبري 01:43 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"الحق في الدواء" يطالب بمساءلة وزير الصحة في كارثة "فلودارا"

الحق في الدواء يطالب بمساءلة وزير الصحة في كارثة فلودارا

أخبار مصر

وزير الصحة في إحدى جلسات البرلمان

"الحق في الدواء" يطالب بمساءلة وزير الصحة في كارثة "فلودارا"

بسمة عبدالمحسن 30 يوليو 2016 12:10

أكد المركز المصري للحق في الدواء أن عقار فلودارا Fludara 50mg الذي يستخدم لعلاج سرطان الدم الليمفاوي مستشفى معهد ناصر والمعهد القومي للأورام ومستشفي قصر العيني، انتهت صلاحيته من شهور وأصبح يشكل خطورة كبيرة على صحة مرضى الأورام.

 

وأوضح محمود فؤاد، مدير المركز، في تقرير صادر عن المركز اليوم حصلت "مصر العربية" على نسخة منه، أن المرضى لا يعلمون شيئًا عنه خاصة أنهم مجبرون على استخدامه.

 

وطالب بسرعة التحقيق في الأمر ومعرفة المتسببين في قرار توزيعه على المرضى بشكل جامعي، ويرجح أنه تم توزيع الدواء بعد اكتشاف عدم وجوده في المستشفيات بعد توقف استيراده من شهرين بسبب أزمة ارتفاع أسعار الصرف وهذا ما حدث مع أدوية سيولة الدم وبعض الأدوية الأخرى وهو فشل متكرر لوزارة الصحة التي لم تصبح تتنبأ بوجود أزمات متكررة مقبلة بسبب عدم وجود خطط صحية واضحة.

 

وأشار إلى أنه قد أرسل المركز مذكرة عاجلة للبرلمان يستغيث فيها ويطلب سرعة التحقيق وفتح ملف الأدوية منتهية الصلاحية بمصر التي تبلغ أكثر من ٦٠٠ مليون جنيه التي بدء البعض في إعادة تدويرها وبيعها مرة أخري بسبب تعنت الشركات في استرجاعها وتراخي دور أطراف أخرى لا تستطيع التعامل مع هذه المشكلة خاصة أن أطراف صناعة الدواء قد افتعلوا أزمة واستطاعوا ليّ ذراع الحكومة التي لجأت إلى رفع أسعار أكثر من ٧٠٠٠ صنف ولكن تركت هذه الأدوية السامة دون أن تحرك ساكنًا.

 

كان النائب فرج عامر، رئيس لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، قد تقدم ببيان عاجل ضد رئيس مجلس الوزراء ووزير الصحة، الأربعاء الماضي، بخصوص تداول كميات منتهية الصلاحية من عقار فلودارا.


واستنكر النائب في بيانه انتشار الفساد الإداري بالمستشفيات الحكومية، خصوصًا قصر العيني، بعد تداول كميات منتهية الصلاحية من عقار فلودارا "Fludara 50mg" المستخدم لعلاج سرطان الدم الليمفاوي، مع توقف استيراده منذ 3 أشهر رغم أهمية وحيوية العقار.


وأوضح النائب أنه لم يتم استيراد عقار فلودارا منذ 3 شهور رغم أهميته، ويتم تداول كميات منتهية الصلاحية منه بقصر العينى ومعهد الأورام ومعهد ناصر، مع عدم مراعاة خطورة الأمراض التي يستخدم العقار لعلاجها وفى ظل غياب الرقابة والتفتيش من وزارة الصحة.

 

وأضاف أن تداول أدوية منتهية الصلاحية هى جريمة بحق الإنسانية وبحق المواطنة فى دولة يسودها القانون، كما أن توافر أدوية صالحة هى حق لكل مريض وليست عبئا على الدولة، وليس من العدل أن نقتله بأدوية فاسدة، أو أن نجعله يتجرع مرارة الانتظار.


وطالب بمساءلة وزير الصحة حول تداول أدوية منتهية الصلاحية، وضرورة توفير العملات الصعبة اللازمة لاستيراد الأدوية والمواد الخام اللازمة لصناعتها لأن المريض لا يحتمل الانتظار، وشدد على ضرورة إيجاد بدائل للأدوية من خلال حل المشكلات التي تواجه صناعة الدواء بمصر.


ويستخدم عقار فلودارا كخط دفاع أول يطيل فترة تسكين مرض سرطان الدم الليمفاوى المزمن مقارنة بالعقاقير التقليدية، ويستعمل لمعالجة اللوكيميا وأمراض السرطان الأخرى المختلفة.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان