رئيس التحرير: عادل صبري 10:10 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالتفاصيل| إصلاح وتفريغ صندوق تسجيلات الطائرة المنكوبة

بالتفاصيل| إصلاح وتفريغ صندوق تسجيلات الطائرة المنكوبة

أخبار مصر

أحد الصندوقين الأسودين

مصادر:

بالتفاصيل| إصلاح وتفريغ صندوق تسجيلات الطائرة المنكوبة

حسن حسين 05 يوليو 2016 12:35

 أكدت مصادر مطلعة أن لجنة التحقيق في حادث سقوط الطائرة المصرية بالبحر المتوسط، بدأت اليوم الثلاثاء، تفريغ الصندوق الخاص بالتسجيلات الصوتية الدائرة  داخل كابينة القيادة في معامل وزارة الطيران المدني وذلك عقب وصولة من فرنسا بعد أن تم  إصلاحه بالمعامل الفرنسية.

 

 وأضافت المصادر  لـ "مصر العربية"  أن هناك فارقًا بين التفريغ والاستماع والتحليل، مشيرة إلى أن التفريغ يعني تفريغ محتويات التسجيلات وهي النصف ساعة الأخيرة من المحادثات التى دارات داخل كابينة القيادة ببن الكابتن ومساعدة وكافة الأصوات التى سمعت داخل كابينة القيادة أو إي محادثات دارت بين الطاقم وبرج المراقبة  وهل ظهر شيء مريب كصوت فرقعة واضح او مايشير الى وجود حريق على متن الطائرة.

 

وتابعت: "ثم تأتي المرحلة الثانية وهي تحليل  التسجيلات ومعرفة الأصوات وتحديد أصحابها والتفرقة بين كلام الكابتن ومساعدة. أو إى أصوات أخرى".


وأوضحت المصادر أنه "إذا ظهر صوت فرقعة يتم تحليلة  لمعرفة اذا كان تفجير ام انشطار لأجزاء من الطائرة ، وإذا كان غير واصح يتم تحليلة تحليل طيفى  ، وأجراء مطابقة ببن صندوق البيانات والتسجيلات  لمعرفة تطابق كلاهما معا". 


وأشارت المصادر إلى أنه تم إصلاح الصندوقين بالمعامل الفرنسية، التى نجحت فى إصلاح  التلف بذاكرة التسجيلات الناتجة عن مكوث الصندوق لفترة طويلة  تحت الماء بينما لم يستغرق إصلاح صندوق البيانات فترة طويلة .


ولفت إلى أنه وفقًا للقانون تحتفظ إيرباص بنسخة من صندوق البيانات بينما لايحق لها الاحتفاظ بنسخة من التسجيلات أو الاستماع لة قبل فريق التحقيق.


وأكدت  المصادر أنه  لم يتم  الاستماع   للتسجيلات بفرنسا ولكن تمت عملية الإصلاح فقط هناك، ووفقًا للبيانات المتوفرة حتى الآن ينحصر سبب الحادث فى العيب التقنى المفاجئ  مما ادى لفقد الطائرة   لخاصية الطيران  وفقد الكابتن للسيطرة والتحكم فيها  بعد انفصال الدائرة الكهربائية ولذلك اختفت من على شاشات الرادار على ارتفاع ٣٧ الف قدم  لتوقف جهاز الترانس بوندر  الذى تتابع من خلالة الرادارات المدنية  الطائرة.


 وأكد خبير  حوادث، أن الدقائق العشر الأخيرة من صندوق التسجيلات، ستكشف أسباب سقوط الطائرة  من الحوار الدائر بين الكابتن ومساعدة وهل ظهر عيب تقنى مفاجئ أدى لظهور الدخان الأسود  والظواهر التى حدثت بالدقائق الأخيرة من ظهور دخان بالحمام الأمامى والسخونية بالزجاج الثابت والمتحرك لمساعد الكابتن والدخان المنبعث من الدائرة الكهربائية القابعة تحت قمرة القيادة أم  أنه ناك عاملا تخريبيًا سواء وجود عبوة ناسفة فى تلك المنطقة أو مادة c4 المتفجرة التى تفاعلت مع الأسلاك الكهربائية للسخونة؛ ما أدى لأنبعاث حريق  ودخان كثيف.


اقرأ أيضًا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان