رئيس التحرير: عادل صبري 01:13 صباحاً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الزراعة: إنشاء 100 ألف صوبة زراعية لإنتاج الخضر والفاكهة

الزراعة: إنشاء 100 ألف صوبة زراعية لإنتاج الخضر والفاكهة

أخبار مصر

الدكتور عصام فايد - وزير الزراعة

الزراعة: إنشاء 100 ألف صوبة زراعية لإنتاج الخضر والفاكهة

معاذ رضا 07 يونيو 2016 10:16

انتهت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، ممثلة في مركز البحوث الزراعية، من إعداد دراسة متكاملة للمشروع القومي لإنشاء 100 ألف صوبة زراعية، للإنتاج المتكامل للحاصلات الزراعية من الخضر والفاكهة.

 

وقال الدكتور عصام فايد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إنه من المستهدف إقامة المشروع على مساحة 100 ألف فدان، في 7 مناطق مختلفة، بناء على توزيع المشروع القومي لإستصلاح الأراضي، وهي مناطق: "غرب المنيا، وغرب غرب المنيا، والمغرة، وسيناء، والمراشدة 1، والمراشدة2، وحلايب وشلاتين.


وأكد فايد في بيانٍ له، الثلاثاء، أنَّه تم الانتهاء من اختيار محددات المواقع الجغرافية لإنشاء المجتمعات الزراعية من حيث مصادر المياه ونوعيتها، فضلاً عن تصميم الصوب، ووضع التراكيب المحصولية لها، وإعداد دراسات الجدوى الاقتصادية لها، وخطط التسويق اللازمة، لافتاً الى أن الزراعة المحمية لا يمكن أن تكون بديلاً عن الزراعة التقليدية.


وأوضح وزير الزراعة انه سيتم انشاء 20 ألف صوبة بمنطقة غرب المنيا، لزراعة الطماطم، والفلفل، والخيار، والكنتالوب، والباذنجان، والبصل الأخضر، والكوسة، والكرنب الأحمر، وهي نفس المحاصيل المقرر زراعتها في 10 آلاف صوبة بمنطقة غرب غرب المنيا.


وتابع:" سيتم إنشاء 10 آلاف صوبة في منطقة المغرة، لزراعة محاصيل الطماطم، والخيار، والباذنجان، والكنتالوب، والفلفل، والبطيخ، والكسة، وزهور القطف، لافتاً الى ان منطقة سيناء سيتم انشاء 20 ألف صوبة بها، لزراعة الطماطم، والباذنجان، والكنتالوب، والفلفل، والخس، وزهور القطف".


وأما في منطقتي المراشدة 1، والمراشدة2، أكد فايد ان المشروع يتضمن انشاء 30 ألف صوبة فيهما، لزراعة الطماطم، والفلفل، والفاصوليا، والكنتالوب والخيار، فضلاً عن 10 آلاف صوبة بمنطقة حلايب وشلاتين لزراعة الطماطم، والخيار، والباذنجان، والكنتالوب، والفلفل، والكوسة، وزهور القطف.


واستطرد :" المشروع يستهدف إنشاء مجتمعات زراعية تنموية متكاملة، فضلاً عن سيادة مفهوم الجودة الفائقة للمنتجات الطازجة محلياً، خالية من الملوثات، وتوفير زهور القطف بالأسواق المحلية بكميات تسمح بزيادة تداولها، فضلاً عن تعظيم الاستفادة من وحدتي الأرض والمياه، وإتاحة فرص عمل جديدة بمناطق الاستصلاح المستهدفة".


وأكد فايد أهمية نظام الزراعة بالصوب الزراعية، بإعتبارها وسيلة جيدة لاستخدام التقنيات والأنماط الحديثة فى الزراعة وذلك من اجل تحقيق مردود اقتصادي عالى من خلال زيادة الإنتاج والاختصار فى وحدة المساحة المستغلة للزراعة وإنتاج حاصلات زراعية عالية الجودة بكميات ونوعيات جيدة فى غير موسمها الطبيعي، فضلاً عن توفير كميات المياه المستخدمة في الزراعة، حيث تستهلك الزراعات المحمية من60% إلي70% من كميات المياه التي تستهلكها الزراعات التقليدية المكشوفة، كما أنها توفر فرص العمل وتلبي احتياجات المصدرين من المنتجات الزراعية لدعم الاقتصاد الوطني


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان