رئيس التحرير: عادل صبري 04:32 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

تعرف على نص التحريات الجديدة للمباحث في فتنة الكرم

تعرف على نص التحريات الجديدة للمباحث في فتنة الكرم

أخبار مصر

السيدة القبطية التي تم تجريدها من ملابسها

إثبات تعرية السيدة القبطية

تعرف على نص التحريات الجديدة للمباحث في فتنة الكرم

والدفاع: تأثر بالرأي العام

محمد كفافي 04 يونيو 2016 19:34

كشفت التحريات الجديدة للمباحث في قضية فتنة الكرم بالمنيا، هتك عرض السيدة "سعاد ثابت" وتجريدها من ملابسها وذلك خلال المشاجرة التي وقعت بين مسلمي وأقباط القرية يوم ٢٠ مايو الماضي. فيما ادعى محامي المتهمين أن التحريات الأولى للنيابة نفت وقوع حادث تجريد السيدة القبطية من ملابسها.

 

ونصت التحريات أن المدعو نظير إسحاق أحمد عبد الحافظ 34 سنة، بقال تمويني، ومقيم بقرية الكرم، قام بتطليق زوجته نجوي رجب فؤاد 32 سنة، ربة منزل، إثر شائعة تتضمن ارتباطها بعلاقه بالمدعو أشرف دانيال عطية عبده 32 سنة، صاحب محل أدوات منزلية، وتردد صداها بين قاطني القرية وتناولتها الألسنة".

وأضافت التحريات: "فتجمع  بعض أفراد عائلة حجاب، عائلة الزوج، وبعض مناصريهم والمرتبطين معهم بعلاقة مصاهرة والشباب المتحمس ومثيري الفوضي، وأستغلوا الموقف وأتفقوا جنائياً فيما بينهم على ارتكاب جريمتهم، بالتوجه ناحية مساكن وملحقات أسرة أشرف وعندما لم يعثروا عليه قاموا بالفعل بتمزيق ملابس والدته حتي تعرت تمامًا، بغرض هتك عرضها ثم قامت سيدة مسلمة تدعي عنايات بسترها وأدخالها منزلها، وأن المتهمان الرئيسيان في ارتكاب واقعة التعرية هما، نظير أسحق أحمد عبد الحافظ، وشقيقه عبد المنعم".

 

وضمت التحريات ذاتها، 7 متهمين جدد للقضية متورطين في الأحداث تم عرض أسمائهم علي نيابة المنيا الكلية لاستصدار أمر ضبط وإحضار لهم لإلقاء القبض عليهم وضمهم للقضية ليصل إجمالي المتهمين في القضية إلي 31 متهمًا بعد تم استبعاد 3 متهمين من القضية.

 

ومن جانبه، قال إسماعيل سيد، محامي المتهمين، أن التحريات جاءت مغايرة للتحريات الأولى، والتي لم تشر إلى تعرية السيدة القبطية، والتي جاء فيها، "أنه بعد الإطلاع علي قرار المستشار رئيس نيابة أبو قرقاص، لإجراء التحريات لبيان الظروف والملابسات، أجري النقبيب علاء الأمير معاون مباحث المركز، في 22 مايو الجاري، تحريات قالت، أنه بالنسبة لواقعة القضية رقم 3933 لسنة 2016 إداري أبوقرقاص، بقيام تبين، قيام نظير إسحاق أحمد عبد الحافظ، 34  سنه، بقال تمويني، مقيم بقرية الكرم بدائرة المركز، بتطليق زوجته نجوي رجب فؤاد 32 سنه، ربة منزل، إثر إشاعة تتضمن إرتباطها بعلاقه غير شرعيه، بأشرف دانيال عطيه عبده 32 سنه، صاحب محل أدوات منزلية، وتردد صداها بين قاطني القرية وتناولتها الألسنه، فتجمع بعض أفراد عائلة حجاب، عائلة الزوج، وبعض مناصريهم، والمرتبطين معهم بعلاقه مصاهره، والشباب المتحمس، ومثيري الفوضي، وأستغلوا الموقف، وأتفقوا جنائياً فيما بينهم علي إرتكاب جريمتهم والتوجه ناحية مساكن وملحقات أسرة أشرف، وأثاروا الرعب والفزع في نفوس كل من يرتبط بعلاقه بصاحب المنزل، من حيث القرابه والديانه والمصاهره، ومنهم من أغلق مسكنه، وترك متعلقاته بالشارع، ومنهم من لاذ بالفرار، كما أحدثوا إصابة كل من، عياد عطية عياد، 30 سنه، عامل، وعطية عياد فرج سليمان، 58 سنه، دلال مساحة، وإسحاق سمير يعقوب، 40 سنه، فلاح".

 

 وأضافمحامي المتهمين، أن التحريات تعبر عن رأي من قام بإجرائها، ولاتصلح أن تكون قرينة، لأنه لايوجد بأوراق القضية دليل مادي واحد يعضد أو يقوي أو يساند هذه التحريات، مضيفاً أن هذه التحريات جاءت متأثره بالرآي العام والضغط الإعلامي، لاسيما وأن هناك تصريحات لأحد الوزراء بأنه تم ضبط بعض الضباط والأمناء  لتورطهم في الأحداث واتهامهم بالتقصير الأمني، وهذا لم يحدث ـ بحد ادعاء المحامي ـ .

 

وتابع: هذا أحدث عملية من الارتباك داخل المؤسسه الأمنية التي تجري تحريات حول الواقعه، لافتًا إلى أن التحريات الأولية التي أجريت لم تشير أو تذكر من قريب أو بعيد أو حتي تلميحاً لحدوث واقعة التعرية.

 

وكانت قرية الكرم، شهدت اشتباكات، بعد انتشار شائعة وجود علاقه عاطفية بين مسيحي وسيده مسلمة متزوجة، أسفرت عن احتراق 5 منازل،وإصابة شخصين، وتهم بتجريد تجريد سيدة قبطية من ملابسها.

 

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان