رئيس التحرير: عادل صبري 12:39 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

محامي المتهمين بأحداث الكرم: الكنيسة تستقوى بالخارج

محامي المتهمين بأحداث الكرم: الكنيسة تستقوى بالخارج

أخبار مصر

السيدة القبطية التي تم تجريدها من ملابسها

ويؤكد: لم نطلب صلحًا عرفيًا

محامي المتهمين بأحداث الكرم: الكنيسة تستقوى بالخارج

محمد كفافي 01 يونيو 2016 12:03

قال مجدي رسلان، محامي المتهمين في واقعة أحداث قرية الكرم، التابعة لمركز أبو قرقاص جنوب محافظة المنيا، يوم الجمعة الموافق 20 مايو الماضي، إنه لم ولن يطلب عقد جلسة عرفية، حتي يقبلها الطرف الآخر أم يرفضها، مؤكدًا احترام القانون رفضه القاطع لمفاوضات الصلح بين الأطراف.

 

واتهم رسلان، في تصريحات له اليوم الأربعاء، التي جاءت ردًا على دعاوى حقوقيين أقباط بتنظيم وقفة احتجاجية بالشموع أمام الكاتدرائية، احتجاجًا على محاولات الصلح العرفي، بعض القيادات الكنسية والنشطاء بالاستقواء بالخارج وتفجير الأوضاع.

 

وأضاف أن تدخل إحدى القيادات الكنسية، بالتصريحات عن سير القضية، والشهود والمحاضر، أمر مرفوض تمامًا للدولة المدنية، وأن استدعاء الطائفية في هذا الحدث أمر مرفوض من الجميع.

 

وتابع أن الدولة المدنية نحكتم فيها للقانون، أما الدولة الدينية فيحدث فيها ما يحدث، مؤكدًا أن سير التحقيقات يمر بشكل طبيعي، ودون وجود دليل وضد المتهمين في القضية، سواء بواقعة التعرية أو غير ذلك وهو ما سوف تكشف عنه الأيام المقبلة.

 

وكانت قرية الكرم، شهدت اشتباكات بين عائلتين، بسبب علاقة عاطفية بين مسيحي يدعى "أشرف دانيال عبده"، وسيده مسلمة تدعى "نجوى رجب"، أسفرت عن احتراق 5 منازل ملكًا للطرفين، كما أصيب شخصان، وتجريد سيدة قبطية تدعى "سعاد ثابت" من ملابسها. 

 

 

اقرأ أيضًا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان