رئيس التحرير: عادل صبري 03:46 صباحاً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الزراعة: تدشين 5 وحدات إنذار مبكر للمناخ بالصعيد

الزراعة: تدشين 5 وحدات إنذار مبكر للمناخ بالصعيد

أخبار مصر

مزارع

الزراعة: تدشين 5 وحدات إنذار مبكر للمناخ بالصعيد

معاذ رضا 29 مايو 2016 14:04

أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، تدشين 5 وحدات إنذار مبكر، ضد التقلبات الجوية وآثارها السلبية على الإنتاج الزراعي بصعيد مصر للتكيف مع التغيرات المناخية.


وقال الدكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إنَّه تم إنشاء الوحدات الخمس، في مديريات الزراعة بأسيوط، وسوهاج، وقنا، والأقصر، وأسوان، لافتًا إلى أنَّه تم تدريب المرشدين الزراعيين ورفع قدراتهم لتشغيل هذه الوحدات والتي تعتبر أحدث التقنيات لمساعدة المزارعين من خلال حزمة من التوصيات الفنية للتغلب على التقلبات الجوية لتجنب الآثار الضارة لارتفاع درجات الحرارة.


وأكد فايد في بيانٍ له، الأحد، أنَّ الوزارة حريصة على دعم المزارعين وتشجيعهم، على زراعة المحاصيل ذات الأهمية الاستراتيجية مثل الذرة الصفراء التي تساهم في صناعة الأعلاف الحيوانية، مشيرًا إلى أنَّه تم زيادة عدد الحقول الإرشادية وتشجيع المزارعين على الدخول في الزراعات المجمعة وكذلك الاستفادة من تدوير المخلفات الزراعية كقيمة مضافة للإنتاج الزراعي.


وأشار إلى أنه يتم العمل حاليًا على تطبيق الممارسات الجيدة في الزراعة لتقليل الفاقد من المياه خلال عمليات ري المحاصيل في ظل التوقعات بارتفاع درجات الحرارة بسبب التغيرات المناخية، فضلاً عن توعية المزارعين بالأصناف الجديدة من المحاصيل الإستراتيجية مثل القمح والذرة والأرز الأقل استهلاكاً للمياه لتعميم استخدامها وزراعتها بمختلف المحافظات، والتنسيق بين المراكز البحثية والإرشاد الزراعي ومديريات الزراعة للاستخدام الأمثل للموارد المائية والأرضية لتحسين جودة المحاصيل طبقاً للمواصفات الفنية.


بدوره، أشار  رئيس قطاع الإرشاد الزراعي، إلى أنَّ عدد الحقول الإرشادية للمحاصيل الصيفية بلغت حتى الآن حوالي 908 حقل إرشادي للذرة والأرز والقطن على مستوي المحافظات لمساعدة المزارعين على أحدث طرق الزراعة والري والتي تعمل على زيادة الإنتاجية، منها 122 حقل إرشادي للقطن ، 500 حقل إرشادي للأرز ، 286 حقل إرشادي للذرة الصفراء.


وأوضح  أنَّ الحقول الإرشادية تساهم في زيادة معدلات الإنتاج لضمان الفائدة المزدوجة والتي تحقق للفلاح زيادة في الموارد المالية وزيادة في حجم المحصول لتحقيق حجم الاستيراد من الخارج، لافتًا إلى أن المزارع لا يمكن أن يقتنع بأية أساليب زراعية حديثة إلا بعد مشاهدته لنتائجها بصورة فعلية.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان