رئيس التحرير: عادل صبري 05:03 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور| وقفة مصرية فرنسية على "ستانلي" لتأبين ضحايا الطائرة المنكوبة

بالصور| وقفة مصرية فرنسية على ستانلي لتأبين ضحايا الطائرة المنكوبة

أخبار مصر

وقفة لنواب من مصر وفرنسا لتأبين ضحايا الطائرة المنكوبة

في الإسكندرية..

بالصور| وقفة مصرية فرنسية على "ستانلي" لتأبين ضحايا الطائرة المنكوبة

رانيا حلمي 25 مايو 2016 16:50



نظم عدد من نواب البرلمان المصري ونواب البرلمان الفرنسي وقفة على كوبري ستانلي للتأكيد على قوة العلاقات بين مصر وفرنسا، ولتأبين ضحايا حادث مصر للطيران الذي وقع الخميس الماضي.

 

وشارك 3 من البرلمان الفرنسي مع نواب البرلمان المصري"حسني حافظ، هيثم الحريري، إنجي مراد" في إلقاء الزهور على أرواح الضحايا في مياه البحر.
 

وقال النائب حسني حافظ نائب مجلس الشعب عن دائرة سيدي جابر, أنهم التقوا وفد البرلمان الفرنسي في البرلمان أمس، وأنهم اليوم جاءوا في زيارة لمعالم الإسكندرية.

 

 

وأضاف إلى أن الوفد أكد على احترامهم لمصر والشعب المصري، وأن النواب المصريين تناقشوا معهم في طبيعة العلاقة المصرية الفرنسية، من ثقافية ودبلوماسية، موضحا أنهم بصدد التعاون الدبلوماسي معهم.

 

وأشار إن أعضاء البرلمان الفرنسي المشاركين في الوقفة يمثلون الكتلة من الحزب الحاكم في فرنسا إلى اليمين واليسار، موضحا أن الحوار مع الجانب الفرنسي تضمن التأكيد على وجود حريات في مصر، وعن طبيعة العلاقات بين مصر وفرنسا.

 

من جانبه قال النائب هيثم الحريري عضو مجلس الشعب عن دائرة محرم بك، إن عدد من النواب الفرنسيين حضروا في لقاء مع نواب البرلمانا لمصري في القاهرة حيث تم الترحيب بهم، مشيرا إلى أنهم التقوا بالرئيس، وأنهم جاءوا اليوم في جولة بالإسكندرية حيث التقوا بعدد من نواب الإسكندرية وهم"حسني حافظ، سمير البطيخي، إنجي مراد، هيثم الحريري".

 

وأضاف الحريري في تصرح خاص لمصر العربية أن اللقاء كان مرتب له قبل وقوع حادث طائرة مصر للطيران، وكان يهدف للتأكيد على العلاقات المصرية الفرنسية بعد زيارة رئيس فرنسا لمصر، مشيرا إلى أنه تصادف وقوع الحادث الأليم فجاء في اللقاء أنه بغض النظر عما تنتج عنه التحقيقات في حادث الطائرة ستظل العلاقات المصرية الفرنسية وطيدة، مضيفا أن رئيس الوفد الفرنسي قال"إذا كانت مصر في حاجة إلى فرنسا، ففرنسا أكثر حاجة إلى مصر".

 

وأكد أن زيارتهم اليوم إيجابية، موضحا أنهم أصروا على المشاركة في وقفة اليوم وإلقاء الزهور للتأكيد على مشاعرهم الطيبة تجاه الشعب المصري، عامة ولضحايا الحادث على وجه الخصوص.

 

من جانبه قال فيليب فوليو عضو مجلس النواب الفرنسي ورئيس جمعية الصداقة البرلمانية الفرنسية، أنه جاء للمشاركة في تأبين ضحايا حادث مصر للطيران، وأنهم يقدموا خالص الأسف والحزن على الحادثة ويأكدوا على علاقتهم الوطيدة بالحكومة المصرية والشعب المصري.

 

وأضاف فوليلو، أن العلاقات المصرية الفرنسية قديمة منذ زمن، وأن الصداقة المصرية الفرنسية مستمرة مهما كانت الأحداث وأن العلاقة بينهم ستظل استثنائية ووطيدة، موضحا أنه من المبكر أن يكون هناك جزم بسبب الحادث، مشيرا إلى أن السلطات المصرية الفرنسية تبذل أقصى الجهود في الوصول للتحقيقات، وأنه سيكون هناك تعاون سواء حربي أو مدني حتى تتم التحقيقات بشكل كامل.






 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان