رئيس التحرير: عادل صبري 08:11 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالصور| أهالي أبو رجوان: "بنموت من الزبالة ومنعرفش اسم المحافظ"

بالصور| أهالي أبو رجوان: بنموت من الزبالة ومنعرفش اسم المحافظ

أخبار مصر

انتشار القمامة بترعة أبو رجوان فى البدرشين

في البدرشين

بالصور| أهالي أبو رجوان: "بنموت من الزبالة ومنعرفش اسم المحافظ"

محمد جودة 01 مايو 2016 21:35

"منعرفش اسم المحافظ.. وبنشوفه كل سنة مرة"، بتلك العبارات أبدي عبد الحميد السيد أحد أهالي قرية أبو رجوان بمدينة البدرشين، غضبه إزاء الإهمال الشديد وانتشار أتلال من القمامة على جانبي ترعة "أبو رجوان" في مركز ومدينة البدرشين وذلك بعد أن غطت القمامة الترعة.

 

انتشار القمامة بترعة أبو رجوان فى البدرشين سبب انتشار العديد من الأمراض الصدرية والسرطانية.

 

 

وقال السيد لـ"مصر العربية"، إنهم يعانون انتشار الحشرات الطائرة والزاحفة التي تنهش أجسادهم بالإضافة إلى الروائح الكريهة التي يستيقظون عليها يوميًا رُغم بُعد الترعة عن مسكنهم.

 

وتابع: "بعض الأهالي لا يعرف أسم محافظ الجيزة الحالي، مشيرًا إلى أنهم يرونه مرة واحدة كل سنة عند زيارته لنزلة الشوبك بمناسبة ذكري احتلال الإنجليزي إعمالًا للرسميات وشكليات المحافظة الوهمية في احتفالاتها.

 

أزمة ترعة أبو رجوان  هددت كوبري الدكمى وجعلته آيل للسقوط في أي لحظه.

 

وتضيف حميدة رضوان تقطن بالقرب من ترعة أبو رجوان في مدينة البدرشين، أنَّ الترعة تحولت لمقلب قمامة وإلقاء الحيوانات الميتة بها ما الأمر الذي سبب انتشار العديد من الأمراض الصدرية والسرطانية.

 

وأوضحت أن تلك الترعة تعتبر المصدر الوحيد لري الأراضي الزراعية، مؤكدة أنهم تقدموا بعدة شكاوى لرئيس المدينة والمجلس المحلي دون استجابة منه.

 

 

 

 

من جانبها، أشار مصطفى بدوي أن 30% من سكان القرية يعانون من الأمراض الصدرية نظرًا لما تتركه القمامة من روائح كريهة تتسبب في مشاكل كبيرة بالنسبة لهم، مؤكدًا أن الأهالي عجزوا عن وجود حلول لتلك المشكلة من قبل مسؤولي المحافظة وكذلك المدينة.

 

وأضاف أنهم ناشدوا رئيس المدينة بسرعة التدخل لجرد الترعة وتنظيفها ووضع صناديق قمامة ورفعها أولًا بأول، موضحًا أن تلك المشكلة تهدد حياة أهالي القرية لتأثيرها على كوبري الدكمى وهو آيل للسقوط في أي لحظه.

 

في نفس السياق، قال محمد العاطفي رئيس مدينة البدرشين، إنَّ هذا الترعة هي من اختصاصات وزارتي الري والزراعة، مشيرًا إلى أن بعض المسؤولين بوزارة الري حاولوا التدخل لحل الأزمة ولكن تم منعهم من قبل بعض الأهالي واعترضوا العمال أثناء عملهم في حفر الترعة.

 

وأضاف في تصريح لـ"مصر العربية"، أنَّ وزارة الري ستستعين بقوات الأمن لبدء الأعمال بالترعة وحفرها مرة أخري بعد ردمها من قبل الأهالي الأمر الذي ساهم في تحولها إلى مقلب من القمامة.

 

وأكد رئيس مدينة البدرشين، أن تلك الترعة وجودها مهم للغاية ولا يمكن الاستغناء عنها لحاجتها في ري الأراضي الزراعية فضلًا عن أنها تعتبر المصدر الوحيد لقرية أبو رجوان. 

 

 

 

 

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان